‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير “زكى أبو المجد” القتيل رقم 11 في المعتقلات خلال نوفمبر
أخبار وتقارير - نوفمبر 17, 2014

“زكى أبو المجد” القتيل رقم 11 في المعتقلات خلال نوفمبر

لقي المعتقل زكي أبو المجد أحمد، 54 عامًا، حتفه داخل مستشفى سجن طرة، منذ قليل.

وكان “زكي” قد أجرى عملية بتر لساقه في مستشفى قصر العيني منذ أسبوعين، إلا أن السلطات المصرية أمرت بنقله إلى مستشفى سجن طرة بعد يوم من إجراء العملية الجراحية، رغم تدهورت حالته الصحية.

وكانت قوات الداخلية المصرية قد اعتقت “زكي” من منزله في السابع من يناير الماضي، من منزله في منطقة حدائق المعادي، رغم إصابته بغرغرينا السكري.

يأتي هذا بعد يوم من استشهاد الطالب محمد رمضان، اليوم الإثنين، الذي ألقي القبض عليه قبل أسبوعين من أمام جامعة عين شمس بالقاهرة.

وقالت حركة “طلاب ضد الانقلاب” في عين شمس، “إن محمد كان طالبا بكلية الحقوق بجامعة عين شمس، وتوفي نتيجة التعذيب الشديد الذي تعرض له من قبل الشرطة داخل قسم حدائق القبة، خلال فترة اعتقاله”.

وأضاف أن “وفاة محمد ستكون مسمارا جديدا في نعش النظام المصري الذي استعدى طلبة الجامعات، وأن الطلاب لن يقفوا مكتوفي الأيدي وسيردون على قتل زميلهم”.

جدير بالذكر أنه بوفاة الحاج زكي أبو المجد يرتفع عدد المعتقلين السياسيين الذين لقوا حتفهم في سجون الانقلاب إلى 91 منذ الانقلاب، وهو المعتقل الـ11 الذي يلقى حتفه هذا الشهر نتيجة الإهمال الطبي، وسط مؤشرات لارتفاع العدد في ظل تجاهل النظام المصري لعشرات الحالات الصحية المعاجلة للمعتقلين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …