‫الرئيسية‬ عرب وعالم الطبيب الشاعر “محمد وليد” مراقبًا لإخوان سوريا
عرب وعالم - نوفمبر 7, 2014

الطبيب الشاعر “محمد وليد” مراقبًا لإخوان سوريا

انتخب مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين في سوريا “أعلى هيئة إدارية بالجماعة”، مساء الخميس، الدكتور محمد حكمت وليد، مراقبا عاما جديدا للجماعة لمدة أربع سنوات، خلفا للشيخ محمد رياض شقفة.
وبحسب بيان للجماعة على موقعها الرسمي، فإن محمد وليد تقدم على منافسه حسام غضبان بفارق صوتين، في الانتخابات التي جرت بمدينة إسطنبول التركية. كما انتخب المجلس بالإجماع المهندس حسام غضبان، نائبا للمراقب العام.
يذكر أنَّ مجلس الشورى كان قد انتخب، في وقت سابق، الشيخ علي صدر الدين البيانوني “أبو أنس” رئيسا لمكتبه.
ويشغل الدكتور وليد منصب رئيس الحزب الوطني للعدالة والدستور “وعد”، حيث من المتوقع أن يقدم استقالته من رئاسة الحزب قريبا”.
وباختياره في هذا المنصب يكون وليد المراقب العام الـ12 لجماعة الإخوان المسلمين في سوريا، خلفا للمهندس محمد رياض الشقفة.
والدكتور وليد، من مواليد مدينة اللاذقية عام 1944، أكمل تعليمه الثانوي في مدينة اللاذقية، ثم حصل على الدكتوراة في الطب البشري من جامعة دمشق عام 1968، ليسافر إلى بريطانيا للتخصص في طب العيون، فحصل على الدبلوم عام 1973، ثم على زمالة كلية الجراحين الملكية الأيرلندية لطب العيون وجراحتها عام 1980، ثم زمالة كلية أطباء العيون البريطانية عام 1990.
عمل أستاذا مساعدا في كلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة حتى عام 1988، ثم استشاريا لأمراض العيون في مستشفى بخش بجدة.
كما أن للمراقب العام الجديد اهتمامات أدبية منوعة، فهو عضو في رابطة الأدب الإسلامي العالمية منذ عام 1989، وقد نشر العديد من قصائده ومقالاته في الصحف والمجلات، مثل “المسلمون، والندوة، والفيصل، والمجتمع، والإصلاح، والبيان، والمشكاة”. كما أن له بعض الدواوين الشعرية، مثل أشواق الغرباء.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …