‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير “الأزهر” يفتى فى “البوكيمون” ويتجاهل جرائم الانقلاب
أخبار وتقارير - يوليو 24, 2016

“الأزهر” يفتى فى “البوكيمون” ويتجاهل جرائم الانقلاب

حذر عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف المعين من جانب سلطات الانقلاب، من مخاطر الإغراق فى ممارسة لعبة “بوكيمون جو” التى ذاع صيتها.

وقال شومان، في تصريحات للأسوشيتد برس: إن اللعبة تلهى الناس، ما يجعلهم ينشغلون عن عملهم بل وربما تعرضهم للخطر، مشيرا إلى أنه إذا كان شخص ما منشغلا بتلاوة القرآن فى الشارع ما قد يعرضه لحادثة، نطلب منه عدم التلاوة وهو يسير!.

وتكشف تصريحات “شومان” عن مدى التردي الذي أصاب مؤسسة الأزهر الشريف تحت حكم العسكر، خاصة في ظل وجود قضايا محلية ودولية يفترض للأزهر أن يدلو بدلوه فيها؛ لما له من مكانة تاريخية في مختلف أنحاء العالم.

فعلى المستوى الداخلي، يغض الأزهر الطرف عن الجرائم التي يرتكبها قادة الانقلاب العسكري بحق أهالي سيناء وبحق المعتقلين في السجون، فضلا عن جرائم التصفية الجسدية للمعارضين، والانتهاكات التي تتعرض لها النساء في الشوارع والسجون، وانتهاك حرمات المساجد، والتطاول المتكرر على الدين الإسلامي من جانب قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي والأذرع الإعلامية الموالية له.

أما على الصعيد الخارجي، فيلتزم الأزهر الصمت تجاه ما يحدث من جرائم تهويد بحق المسجد الأقصى، واستمرار جريمة حصار أكثر من مليون ونصف من سكان قطاع غزة من جانب السيسي والصهاينة، وما يتعرض له المسلمون السنة في العراق من قتل وتطهير على يد ميليشيات الشيعة، فضلا عن الجرائم التي يرتكبها بشار الأسد وميليشياته الشيعية بحق المدنيين، وما يتعرض له المسلمون في عدد من الدول الآسيوية والإفريقية من قتل وتنكيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …