‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير سر اختيار “جمعة” المال الحرام عنوانا للخطبة الأولى !
أخبار وتقارير - يوليو 14, 2016

سر اختيار “جمعة” المال الحرام عنوانا للخطبة الأولى !

بدأت حكومة الانقلاب فورا في تنفيذ مشروع الخطبة الموحدة المكتوبة رغم الرفض الواسع لها من جانب الخطباء، حيث قررت وزارة الأوقاف بحكومة الانقلاب، اليوم الخميس، أن تكون الخطبة الموحدة، غدا الجمعة، بمساجد الجمهورية عن “من صور المال الحرام المدمرة للأفراد والمجتمعات”.

الغريب أن عنوان موضوع الخطبة “خطورة المال الحرام” قد اختاره مختار جمعة، وزير أوقاف الانقلاب، لأول خطبة موحدة مكتوبة يتم فرضها على مساجد مصر، رغم كشف الرقابة الإدارية عن تورط جمعة فى الاستيلاء على شقة فاخرة من شقق هيئة الأوقاف بالمنيل، حيث تبلغ قيمتها عدة ملايين.

وكانت مصادر مطلعة بالوزارة قد كشفت عن أن أسامة الأزهري، المستشار الدينى لقائد الانقلاب، سوف يتولى كتابة خطبة الجمعة الموحدة، بتكليف من السيسى، على أن يكون اختيار موضوع الخطب من جانب مختار جمعة.

وكان أئمة وخطباء المساجد قد فوجئوا بقرار من مختار جمعة، بتعميم قراءة خطبة الجمعة من الورقة التي تعدها الوزارة مسبقا على مستوى الجمهورية، وذلك بعد ساعات من اجتماع السيسي به يوم الأحد الماضي.

ولاقى قرار الخطبة الموحدة استهجان كثير من الخطباء، وأطلق نشطاء هاشتاج (#لا_للخطبة_المكتوبة) بمواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدين أن هذا القرار الخطير استمرار لسياسة هدم الثوابت وتكميم الأفواه، وفى سابقة لاحتلال المساجد والمنابر وسيضر بالدعوة الإسلامية والخطابة والأئمة والدعاة على وجه الخصوص.

ورفضت نقابة الأئمة والدعاة هذا القرار، مؤكدة أنه سيؤدى إلى تجميد الخطاب الديني وليس تجديده، وإهانة وتضيع هيبة الإمام والخطيب، ومحو شخصيته وسط جمهوره، وسيقضى على التميز والتفوق وعدم التحضير، وسيضعف الخطيب علميا، ويُقتل الإبداع فتصبح الخطبة بلا روح، وعدم الانفعال العاطفي والفصل الروحي بين الخطيب وجمهوره، ولن تحقق الرسالة التي تهدف إليها خطبة الجمعة.

فيما أوضح وزير أوقاف الانقلاب، المدعو مختار جمعة، أن قرار الخطية الموحدة يتوافق مع روح العصر، من قضايا إيمانية وأخلاقية وإنسانية وحياتية وواقعية وتعميمها مكتوبة”، مبررا ذلك بأن بعض الخطباء لا يملكون أنفسهم على المنبر، إما بالإطالة أو الخروج عن الموضوع أو الدخول في أمور سياسية وحزبية!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …