‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير “برهامي السعودية” يدعم انقلاب حفتر في ليبيا
أخبار وتقارير - يوليو 9, 2016

“برهامي السعودية” يدعم انقلاب حفتر في ليبيا

على طريقة ياسر برهامي شيخ الدعوة السلفية بالاسكندرية ومفتي حزب “النور” في مصر، حرض ما يعرف بـ”برهامي السعودية” على قتال جماعة “الإخوان المسلمين” التي تتصدر الحراك الثوري في ليبيا، معلناً دعمه لانقلاب اللواء حفتر في رسالة مفاجأة نشرتها شبكات “سلفية” على الإنترنت اليوم السبت.

 وزعم “ربيع مدخلي”، مفتي ما يعرف بالتيار “المدخلي”، في رسالته إن “على السلفيين في ليبيا النصرة لدين الله تعالى وحمايته من الإخوان المسلمين وغيرهم”!

هاجم مفتي ليبيا

وأعلن “المدخلي” صراحة تأييده ودعمه للانقلاب الذي ترعاه الإمارات في ليبيا، وقبل ذلك أيد انقلاب عبد الفتاح السيسي في مصر، وأطلق حملة أكاذيب صدرها بقوله: “الإخوان المسلمون أخطر الفِرق على الإسلام منذ قامت دعوة الإخوان المسلمين، وهم من أكذب الفرق بعد الروافض؛ عندهم وحدة أديان، ووحدة الوجود، وعندهم علمانية”.

وتابع: “قامت لهم دول في عدد من البلدان، فلم يطبقوا الشريعة الإسلامية لا في العقيدة، ولا في الحاكمية التي يدندنون حولها منذ نشأت دعوتهم، ويكفرون الحكام الذين لا يُحَكِّمُونَها”.

كما هاجم المدخلي، المفتي الليبي الصادق الغرياني، قائلا إنه هدد بهجوم “الإخوان” على بنغازي، وأضاف: “هذا المعتز بسيد قطب والموجه للشباب إلى قراءة كتبه المليئة بالضلالات الكبرى، ومنها: طعنه في رسول الله وكليمه موسى عليه الصلاة والسلام وفي بعض الصحابة الكرام، والقول بوحدة الوجود، وتعطيل الصفات”.

وأكمل قائلا: “هذا الغرياني يهدد بنغازي بالحرب، وهو لا يحاربها إلا من أجل محاربة السلفيين، فعلى السلفيين أن يلتفوا لصدِّ عدوان الإخوان المفلسين، ولا يُمكِّنوا الإخوان من بنغازي”.

يتقرب لليهود!

وفي نغمة أكل عليها الدهر وشرب وزعم المدخلي أن :”الإخوان يلبسون لباس الإسلام وهم أشد على السلفيين من اليهود والنصارى، داعش تربت في إيران، وهم فصيل من فصائل الإخوان المسلمين، وهم أشد الأحزاب على السلفيين يكفرونهم ويقتلونهم”.

المدخلي، الذي يقيم في المدينة المنورة، فاجأ الجميع برسالته، لا سيّما أنها تأتي بعد عام ونصف من دعوته السلفيين في ليبيا أيضا، إلى اعتزال القتال في صفوف الثورة ضد الانقلاب.

وقال ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي إن “المدخلي بعد هذه الرسالة، لم يعد يخف تأييده للواء خليفة حفتر في حربه ضد قوات فجر ليبيا، وكتائب الثوار الأخرى”.

وبيّن ناشطون أن “المدخلي يناقض مبادئه التي يدرسها لطلابه، فهو يحرم الثورات بجميع أشكالها، ويدعو لثورة ضد الليبيين المسلمين أنفسهم”.

وكان الشيخ محمد بن هادي، شقيق ربيع المدخلي، قد أعلن عن تأييده للانقلاب الذي يقوده اللواء خليفة حفتر في البلاد، واصفا جماعة الإخوان المسلمين بأنها “شر من القذافي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …