‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير السيسي يستولي على تبرعات المساجد الكبرى بفتوى رسمية!
أخبار وتقارير - يوليو 4, 2016

السيسي يستولي على تبرعات المساجد الكبرى بفتوى رسمية!

فى فضيحة جديدة قام وزير الاوقاف بحكومة الانقلاب محمد مختار جمعة بمصادرة جميع أموال زكاة المال والتبرعات بصناديق المساجد الكبرى بالقاهرة والمحافظات ، لصالح صندوق “تحيا مصر ” .

وقالت مصادر بإدارة المساجد بالوزارة أن استيلاء جمعة على أموال الزكاة والتبرعات خلال شهر رمضان ، أدى لحرمان الألاف من الأسر الفقيرة ، من زكاة المال التى أعتادوا على الحصول عليها فى أواخر الشهر الكريم ، مما أدى لحدوث مشادات كلامية بين القائمين على المساجد والفقراء .

وكانت دار الإفتاء المصرية قد مهدت لاستيلاء صندوق تحيا مصر المعروف بصندوق السيسى على زكاة المال فى شهر رمضان بفتوى تجيز تخصيص أموال الزكاة للصندوق .

فيما نددت حركة أبناء الأزهر الأحرار بمصادرة أموال الزكاة لصالح صندوق السيسى ، مؤكدة أن قائد الانقلاب يدهس الفقراء ويمنع أى خير إليهم .

وندد الشيخ عبد العزيز رجب المتحدث باسم حركة أبناء الأزهر الأحرار بفتاوى شيوخ الانقلاب التى تجيز تبديد أموال الزكاة فى غير مصارفها الشرعية ، مؤكدا أن مفتى الانقلاب أصبح مفتى ملاكى يصدر الفتاوى السياسية لشرعنة استيلاء السيسى على أموال الزكاة .

وقال أنه “من المستقَر عليه في دار الإفتاء المصرية منذ عهد الشيخ حسنين محمد مخلوف، مفتي الديار المصرية عام 1946م، وحتى يومنا هذا أنه يجوز نقل الزكاة إلى مصارفها الشرعية في غير بلدها عند الحاجة وللمصلحة”.

وشدد أن “الأصل في أموال الزكاة أن تخرج ابتداءً مِن أغنياء كلِّ قومٍ لفقرائهم؛ وليس لصندوق تحيا مصر ، أو أى عمل اخر لا يتحقَّقَ فيه المقصدُ التكافلي للزكاة .

زكاة “صندوق تحيا مصر”

تتواصل فتاوى دعم الانقلاب ، منذ أحداث 3 يوليو 2013، وفي نوفمبر 2015، أجازت دار الإفتاء المصرية، التبرع لصالح “صندوق تحيا مصر”، من الناحية الشرعية، وكذلك دفع أموال الزكاة والصدقات لإصلاح شبكات الصرف التي تعمل على تصريف مياه الأمطار المتراكمة، وكذلك دفعها لإنشاء مخيمات إيواء للمتضررين في أحداث السيول التي أوْدت بمساكنهم، في الشتاء الماضي.

وسبق تلك الفتوى، دعوة مستشار وزير الأوقاف الشيخ صبري عبادة، مؤخرا، المصريين إلى تخصيص زكاة أموالهم وصدقاتهم لصالح صندوق “تحيا مصر”، مؤكدا أن الأموال التي توضع في هذا الصندوق والصناديق الرسمية للدولة من أجل بناء الوطن “تصل إلى الله عز وجل”.

وقال عبادة، في تصريحات صحفية: إنّ “التضامن والوحدة الوطنية من أهم مقومات الإسلام”، وحثّ المصريين على المشاركة الإيجابية خلال شهر رمضان.

وشدّد على أنه “لا بد أن يفهم أبناء الوطن كله، سواء كانوا مسلمين ومسيحيين، أنهم لو أخرجوا زكاة إفطار رمضان بعشرة جنيهات، ووضعوها في صندوق “تحيا مصر”، فهم يقدمون الزكاة لإله يعلم نوايا الإنسان”، متابعًا: “يلا نبني مصر في رمضان، ونشارك مشاركة إيجابية”.

وأكد أن صندوق “تحيا مصر” بمثابة وعاء زكاة، بل ربما يكون أعلى وأعظم؛ لأنه يراعي ويعالج القضايا المهمة”!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …