‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير “ساويرس” يطالب بنصيب الأقباط في تورتة 30 يونيو ويسعى لتكوين جيش طائفي
أخبار وتقارير - يونيو 11, 2016

“ساويرس” يطالب بنصيب الأقباط في تورتة 30 يونيو ويسعى لتكوين جيش طائفي

    يبدو أن رجل الأعمال القبطي نجيب ساويرس، بدأ التصعيد ضد دولة الانقلاب، عن طريق الحديث علانية عن حق الأقباط في تورتة 30 يونيو التي شاركوا فيها، معتبرا أن حديث الكنيسة عن عدد الأقباط يعتبر من حقوقهم التي يجب أن يحصلون عليها بعد المشاركة في الانقلاب على الرئيس محمد مرسي .

 

ونقلت صحيفة “المصري اليوم” عن “ساويرس” خلال المؤتمر الدولى لمنظمة التضامن القبطى بالولايات المتحدة الأمريكية حول “مستقبل الأقليات الدينية فى مصر .. حالة الأقباط بعد 30 يونيو”، الذي عقد مساء أول أمس ، فى العاصمة الأمريكية واشنطن، إن دولة السيسي لا تريد أن تعلن عن العدد الحقيقى للأقباط فى مصر خوفا من إمكانية تاثير ذلك على مطالبة الأقباط بحصة فى المناصب العليا.
 
وشدد ساويرس على أنه لو كان الأمر بيده لأسس جيشا خاصا، وقام بمطاردة ما سماهم الإرهابيين فى منطقة الشرق الأوسط برمتها ومحاولة إعادة فرض النظام، ملقياً باللوم فى تفاقم الأمور بالشرق الأوسط على الولايات المتحدة الأمريكية.
 
وقال ساويرس، خلال المؤتمر، إن المصريين يلقون دائما باللوم فى أى كارثة على أمريكا وإسرائيل، بينما لا توجد أى مسؤولية على المصريين أنفسهم، متسائلا: «ألم يقم بتعرية سيدة المنيا مصريون”؟
 
وأضاف أنه استجاب لرغبة “شيخ العسكر” أحمد الطيب بعد اعتراضه على هجوم إبراهيم عيسى عليه وقتها وتحدث بشكل ودى مع «عيسى» لتخفيف حدة هجومه، مؤكدا أن استجابته جاءت لشعوره بالحرج لأن شيخ الأزهر ظن أن مالك القناة بما أنه مسيحى فإنه سيغض النظر عن الهجوم على الأزهر، مشددا على أنه لو كان «عيسى» أو أى إعلامى آخر فى «أون تى فى» يهاجم البابا لما تدخل على الإطلاق.
 
ونفى ساويرس، ما تردد عن تعرضه لضغوط من جهات عليا لإتمام صفقة بيع «أون تى فى» لرجل الأعمال أحمد أبوهشيمة، مؤخرا، وقال: «أنا محدش يقدر يضغط علىّ».
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …