‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير من وراء تسريب أسئلة امتحانات الثانوية العامة؟
أخبار وتقارير - يونيو 5, 2016

من وراء تسريب أسئلة امتحانات الثانوية العامة؟

فى مفاجأة من العيار الثقيل، اتهمت حركة “حقى فين” للمعلمين مسؤولين بالوزارة بالوقوف وراء تسريب أسئلة الدين واللغة العربية، مؤكدة أن حدوث التسريب فى أول أيام امتحان النظام الحديث، رغم تأكيدات الوزير الهلالى الشربينى أن الوزارة سدت جميع منافذ تسريب الأسئلة، يؤكد أن قيادات الوزارة- المتمثلة فى ستة لواءات سابقين بالقوات المسلحة- لها دور كبير فى عملية تسريب الأسئلة، بعد تسريبها لأقاربهم أو أصدقائهم، أو لصفحات التواصل الاجتماعى.

وقالت الحركة، إن إلغاء امتحان الدين كلف الدولة مليون جنيه تكاليف طباعة الأسئلة ونقلها على مستوى الجمهورية، فى الوقت الذى رفضت فيه الوزارة توفير استراحات آدمية للمعلمين، واكتفت بحشر المعلمين القائمين على المراقبة والتصحيح فى فصول دراسية لا تتوافر فيها أى مقومات للمعيشة.
وكانت وزارة التعليم قد أعلنت، اليوم، عن إلغاء امتحان التربية الدينية بعد تسريبه أيضا، وحددت يوم 19 يونيو الجارى للإعادة.

وقالت الوزارة، إنه “تم إلغاء امتحان التربية الدينية.. بعد تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي قبل توزيعه داخل اللجان الامتحانية”.

وكانت عدة صفحات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، من بينها صفحة تسمىKafr El-Sheikh Society Problems، قد نشرت اليوم الأحد وقبل بدء الامتحان بساعتين صورة لنموذج إجابة، زعمت أنه لامتحان اللغة العربية، وهو ما تسنى التأكد منه عقب خروج الطلاب من اللجان، حيث ثبت تطابق امتحان اللغة العربية ونموذج الإجابة الذي تم تسريبه.

وكانت صفحة تحمل اسم “شاومينج بيغشش ثانوية عامة” قد نشرت صورة قالت إنها ورقة أسئلة امتحان التربية الدينية، وكتب أدمن الصفحة بجوارها “99% ده امتحان الدين اللي هيمتحنوه بعد ما يخلصوا العربي.. والهدف من تسريب امتحان الدين هو إظهار الخلل في المنظومة التعليمية.. أنا مش هنزل إجابات الدين”.

وقال التلفزيون الرسمي، في وقت سابق، إن حالة ارتباك عمت لجان امتحانات الثانوية العامة بسبب تسريب الامتحانات.

ونقل التلفزيون- في خبر عاجل- عن مسؤول بوزارة التعليم، قوله: إن ورقة امتحان اللغة العربية الذي يؤديه طلبة النظام الحديث اليوم سربت قبل أداء الطلاب للامتحان.

وظهرت صفحة “شاومينج بيغشش ثانوية عامة” في عام 2014، وقالت الداخلية آنذلك إنها تخصصت في تسريب امتحانات الثانوية العامة، وإنها ألقت القبض على طالب بإحدى الجامعات الخاصة بالقاهرة، وهو القائم على الصفحة.

فيما أعلنت وزارة الداخلية عن تحديد هوية القائم على إدارة صفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، تحمل اسم “بالغش اتجمعنا”، قالت إنه يجري تسريب أسئلة وإجابات امتحانات الثانوية الأزهرية عليها.

وكانت صفحة “شاومينج بيغشش ثانوية عامة” قد أعلنت، أمس، على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، عن صفحة بديلة لـ”بالغش اتجمعنا”، متوعدة بتسريب أسئلة الامتحانات كما حدث فى العام الماضى، بعد إعلان وزارة التعليم القبض على أدمن الصفحة.

وكتبت الصفحة “ندعم بكل قوة صفحة “بالغش اتجمعنا” البديلة للصفحة التى تم إغلاقها من إدارة الفيس، وسنظل ندعمهم حتى يعودوا أقوى وأقوى، وندعم كل من يحارب معنا الفساد، كل طالب أو طالبة شاف البوست ده يدعم عودة صفحة بـ”الغش اتجمعنا”، البديلة من جديد، ويعملها لايك لتعود كما كانت، وتساعدكم بجانبنا، ونكون يدا واحدة دائمًا”.

وأضافت الصفحة “طلبة الثانوى العام اللى هيبدؤوا بكرة يعملوا لايك للصفحة البديلة ضرورى حتى يدعموهم للعودة مرة أخرى، لينك الصفحة البديلة موجود فى أول كومنت يا شباب وكل اللى شاف البوست يعملها لايك”.

ابتزاز الطلاب

وكان قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى قد قرر أن ينال طلاب الثانوية العامة بعضا من حنانه؛ حيث أصدر بنهاية العام الدراسى الماضى بعد انتهاء أعمال الامتحانات قانونا شاذا يتضمن حالات الحرمان من الامتحانات بسبب الغش والعقوبة التى تضمنها، وشملت الحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة لا تقل عن 20 ألف جنيه ولا تزيد عن 50 ألف جنيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …