‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير “هآرتس”: تفاهمات بين “السيسي” و”نتنياهو” حول مؤتمر الإعمار
أخبار وتقارير - أكتوبر 12, 2014

“هآرتس”: تفاهمات بين “السيسي” و”نتنياهو” حول مؤتمر الإعمار

كشفت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية أن مكتب الرئيس عبد الفتاح السيسي بعث برسالة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” منذ أسابيع أخبره فيها أن لن يتم دعوة الجانب الإسرائيلي للمشاركة في مؤتمر المانحين لإعمار غزة والذي يعقد اليوم مطالبا الإسرائيليين بتفهم حساسية الموقف.

وأضافت الصحيفة ” أن مكتب نتنياهو بعث برسالة لمكتب السيسي أخبره فيها أن إسرائيل تتفهم حساسية الوضع ولن تضع أي ضغوط على مصر لإرسال دعوة لحضور المؤتمر”. 

وأوضحت الصحيفة في تقريرها المنشور اليوم أن وزارة الخارجية الإسرائيلة لن تشارك في مؤتمر اليوم اليوم استنادا إلى ما وصفته بـ “الفهم الصامت بين مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي والرئاسة المصرية”. 

ونقلت الصحيفة عن مسئول إسرائيلي رفيع المستوى – لم تفصح عن هويته- قوله “بعث مكتب الرئيس عبد الفتاح السيسي برسالة مفادها أنه لن يتم دعوة إسرائيل، حيث طالب المصريين تل أبيب لإظهار تفهم الوضع”. 

وأضافت الصحيفة أن مسئولين بالقاهرة – لم تسمهم- قالوا أن مشاركة إسرائيل بالمؤتمر سيفشله موضحين أن إسرائيل إذا قبلت دعوة من القاهرة لحضور المؤتمر سيرفض الفلسطينيون المشاركة. 

وقال مسئول إسرائيلي كبير للصحيفة أنه تم عقد عدد من المناقشات داخل تل أبيب حول ما إذا كان على إسرائيل الإصرار على حضور المؤتمر من عدمه مضيفا أن مسئولين بالخارجية الإسرائيلية قالوا يجب ممارسة الضغوط على الحكومة المصرية لتوجيه دعوة لإسرائيل نظرا لمناقشة المؤتمر قضايا تؤثر على إسرائيل بحسب ما ورد على لسان المسئول للصحيفة. 

وتابعت هآرتس – وفقا لتصريحات المسئول الإسرائيلي- أن رئيس الوزراء الإسرائيلي ومساعديه كانوا ينظرون إلى الأمر بشكل مختلف حيث قرر مكتب نتنياهو قبول الطلب المصري وأخبر القاهرة “أن إسرائيل لن تفاجئ إذا لم تدعى إلى المؤتمر”. 

وبدأت اليوم أعمال المؤتمر الدولي للمانحين لإعادة إعمار قطاع غزة في القاهرة بمشاركة وزراء خارجية 30 دولة و50 وفدا من دول مختلفة لمناقشة كيفية تمويل بناء القطاع بعد العدوان الإسرائيلي الذي استمر 51 يوما وأسفر عن تدمير آلاف المنازل والمباني ونسف البنية التحتية بالقطاع. 

في غضون ذلك أبدى مسؤول بوزارة الخارجية الأميركية شكوكه حول وفاء المؤتمر الدولي للمانحين للأموال اللازمة لإعادة إعمار غزة معلنا ذلك في تصريحات له خلال مؤتمر صحفي عقد مساء الجمعة تداولتها وكالات الأنباء.

وأضاف المسئول “من الإنصاف أن نقول إن هناك تساؤلات جادة يثيرها المانحون”، مشيرا إلى مخاوف من “العودة إلى هنا وفعل الشيء نفسه من جديد خلال عام أو عامين” في إشارة إلى احتمال اندلاع حرب أخرى بالقطاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …