‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير شاهد.. لهذا السبب ألغى شيخ الأزهر زيارته للسنغال ومالى
أخبار وتقارير - مايو 15, 2016

شاهد.. لهذا السبب ألغى شيخ الأزهر زيارته للسنغال ومالى

أكدت حركة “أبناء الأزهر الأحرار” أن إلغاء زيارة شيخ الأزهر أحمد الطيب للسنغال ومالى والاكتفاء بزيارة نيجيريا، يرجع إلى تخوفه من إحراجه بعد تسريب فيديوهات مشايخ العسكر وتلقينهم دروسا من علماء ومشايخ السنغال فى الانقلاب.

وكان شيخ العسكر أحمد الطيب قد قرر تأجيل زيارته إلى دولتى السنغال ومالى، والتى كانت مقررة ضمن جولة إفريقية لشيخ الأزهر، إلى ما بعد انتهاء شهر رمضان، وكشف مصدر عن أن سبب التأجيل هو إعداد الزيارة بشكل أفضل.

وأوضحت حركة أبناء الأزهر أن زيارة شيخ الأزهر الشريف ستقتصر على نيجيريا فقط، وستبدأ الثلاثاء المقبل، بوفد يضم الدكتور إبراهيم الهدهد رئيس جامعة الأزهر، والدكتور محمد أبو زيد الأمير رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، والسفير عبد الرحمن موسى مستشار شيخ الأزهر للوافدين.

فيما سارعت مشيخة الأزهر بإصدار نفى أن يكون سبب تأجيل الزيارة الفيديوهات التى تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعى، لوفد من دار الإفتاء، فى لقاء بدولة السنغال، والذى شهد هجوما على مشايخ الأزهر؛ لتورطهم فى الانقلاب وصمتهم على اعتقال طلاب الأزهر واغتصاب طالباته!.

وكان بعض علماء السنغال قد وضعوا مشايخ الأزهر فى حرج شديد أمام جمع من الحضور، أثناء ندوة علمية بين علماء الأزهر الشريف فى مصر وعلماء من السنغال، حينما سألهم: “لماذا ساهم شيخ الأزهر في الانقلاب على الرئيس محمد مرسى، الرئيس الشرعى لمصر؟”.

وقال أحد علماء السنغال مخاطبًا علماء الأزهر: “إنه تشرف بتعلمه على يد الأزهريين، وكان يعتز بهم كثيرًا، لكن هذه المرة وجد نفسه في حيرة شديدة، بعد تأييد أكبر مؤسسة دينية للانقلاب”، وطالبهم بدرس عن فضل الانقلاب فى الإسلام.

وأشار العالم السنغالي إلى أن أكبر مؤسسة دينية– في إشارة للأزهر- أيدت الانقلاب، موجهًا سؤاله لعلماء الأزهر: “ما هو حكم الانقلاب في الإسلام؟”.

يشار إلى أنه من المقرر أن يوجه “الطيب” فى زيارته إلى نيجيريا خطابًا إلى شعوب القارة الإفريقية والمسلمين فى جميع أنحاء العالم، كما يلقى محاضرة هناك فى حضور كبار العلماء وعدد كبير من المسؤولين والشخصيات العامة!.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …