‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير كارثة.. أسعار الأرز ترتفع إلى 8 جنيهات
أخبار وتقارير - مايو 12, 2016

كارثة.. أسعار الأرز ترتفع إلى 8 جنيهات

في ظل تصاعد الاحتكار والفساد الذي يديره نظام الانقلاب، والذي لا يهتم بفقراء ومحدودي الدخل في مصر، ولا يعمل سوى لبقاء نظام حكمه على أشلاء المصريين.

أسفرت سياسات حكومة الانقلاب عن ارتفاع أسعار الأرز في السوق المحلية لمستويات قياسية.

وقال مصدر بوزارة التموين، في تصريحات صحفية، اليوم: إن ثمة محتكرين يخزنون كميات هائلة من الأرز تمهيدا لبيعها بأسعار مرتفعة في شهر رمضان الذي يكثر فيها الاستهلاك، هذا ما يفسر شح المعروض الحالي رغم وفرة الإنتاج.

وقفزت الأسعار إلى 8 جنيهات للكيلو الواحد مقابل 5 جنيهات قبل أسبوعين، وسط توقعات بالارتفاع إلى مستوى العشرة جنيهات خلال شهر رمضان الذي يتزامن مع يونيو المقبل، فيما اختفت سلعة الأرز من “بقالات التموين” التي توفر السلع الغذائية المدعومة من الدولة، للشهر الثاني على التوالي.

وقال المتحدث باسم نقابة البقالين التموينيين، ماجد نادي: “نلاحظ عجزا كبيرا في الأرز المخصص لبطاقات التموين للشهر الثاني”، مشيرا إلى أن الأسعار تتراوح بين 6 و8 جنيهات للكيلو.

ويعتقد نادي أن ارتفاع أسعار الأرز، يرجع إلى تهريب بعض التجار كميات كبيرة إلى خارج البلاد من تلك المادة، لتجاوز الحظر الحكومي على التصدير، والذي دخل حيز التنفيذ منذ الرابع من أبريل الماضي.

وأنتجت مصر في موسم 2015، نحو 3.75 ملايين طن من الأرز، بالإضافة إلى فائض من العام السابق 2014 بلغ 700 ألف طن، بينما الاستهلاك السنوي لا يتجاوز 3.3 ملايين طن، ما يجعل هناك فائضا يتجاوز المليون طن، وفق بيانات المجلس التصديري للحاصلات الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …