‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير بالمستندات.. تعرف على خديعة “جمعة وغادة” لغلق معاهد القرآن
أخبار وتقارير - أبريل 26, 2016

بالمستندات.. تعرف على خديعة “جمعة وغادة” لغلق معاهد القرآن

في إطار حملة ممنهجة تستهدف تجفيف منابع العلوم الشرعية فى ظل الانقلابى، استغلت وزيرة التضامن الاجتماعى فى حكومة إنشغال الرأى العام ببيع قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى لجزيرتى ، تيران وصنافير وقامت بسحب تراخيص وإلغاء معاهد الدعوة والقران الكريم على مستوى محافظات الجمهوية بدعوى أن المعاهد تابعة لجمعيات أهلية مخالفة جاء ذلك فى ظل مؤامرة شارك فيها وزير الاقاف الانقلابى مختار جمعة الذى رفض إعطاء تراخيص دعوية للمعاهد خلال المهلة التى أعطتها الوزيرة للجمعيات الأهلية ، وبالتالى تم غلق المئات من معاهد الدعوة بجميع المحافظات 

وكانت وزيرة التضامن الاجتماعي الانقلابية غادة والي قد قالت فى تصريحات صحفية بأنها طلبت من الجمعيات الأهلية ضرورة التوجه إلى وزارة الأوقاف لترخيص المعاهد الواردة في القرار، مضيفة “أعطينا مهلة كافية وطالبنا جميع المديريات بعدها بإغلاق المعاهد الدينية التابعة للجمعيات التي لم يتم الترخيص لها أو اعتمادها”!!

وكانت وزارة الأوقاف قد ألأغت في أكتوبر الماضي أي تراخيص سابقة لإنشاء وإدارة معاهد إعداد الدعاة وتحفيظ القرآن ومراكز الثقافة الإسلامية، مما مهد لإصدار القرار من قبل وزارة التضامن.

وتشرف عشرات الجمعيات الأهلية على معاهد ودور إعداد الدعاة وتحفيظ القرآن في مختلف محافظات مصر، وتنشط بشكل أساسي في الإجازة الصيفية.

وعلق عضو اتحاد علماء المسلمين الشيخ عبد العزيز رجب أن القرار “كان متوقعا ولم يكن صادما، لكونه أتى ضمن سلسلة قرارات تستهدف محاربة الدين والقيم والأخلاق وطمس هوية مصر الإسلامية”.

وقال أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي بالعمل على إغلاق المساجد واستهداف العلماء، لكنه رأى أن الشعب سيرفض القرار وسيعمل على إفقاده أي قيمة تذكر، لكونه شعبا متدينا يحرص على تنشئة شبابه على كتاب الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …