‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير الصحافة الأجنبية: السيسي مرعوب ويواجه المتظاهرين بالقبضة الأمنية
أخبار وتقارير - أبريل 25, 2016

الصحافة الأجنبية: السيسي مرعوب ويواجه المتظاهرين بالقبضة الأمنية

أكدت عدد من المواقع الأجنبية أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى يعيش فى حالة رعب وهلع ظهرت واضحة على وجه فى خطاب الأمس فى كلمتة فى أحتفال عيد تحرير سيناء وأكدت أنه يواجه ذلك بالقبضة الأمنية 

وكان موقع ميدل إيست أى البريطانى قد أشار فى تقريرًا له حول الأوضاع السياسية المصرية, إلى تصريحات على لسان السيسى يقول فيها إن قوات الأمن ستواجه التظاهرات المناهضة لحُكمه بكل حزم .

واكد الموقع البريطانى ان السيسى ووزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار قد حذرا أمس الأحد أن قوات الأمن ستواجه بكل حزم التظاهرات المقرر لها اليوم الاثنين. 

وتابع الموقع البريطانى على لسان السيسى أن تلك التظاهرات تأتى من أجل تدمير الأمن والاقتصاد والاستقرار, وذكر الموقع أن السيسى يحكم البلاد بقبضة من حديد وأنه قام بحملة كبيرة على كل أشكال المعارضة. 

واضاف الموقع على لسان السيسي أن مسئوليتنا هى حفظ الأمن والاستقرار واعِدًا المصريون أنه لن يستطيع أن يرهبهم أحداً بعد الآن. 

وذكر الموقع تصريحات لوزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار صرح بها فى بيان صحفى, بأن أمن الدولة واستقرارها خط أحمر وأنه لن يتم التهاون أو التسامح مع أى محاولة للنيل من استقرار الدولة. 

واستطرد عبد الغفار أن قوات الأمن ستتصدى بكل حزم وحسم لأي محاولة لتعكير المزاج العام للشعب. 

ولفت الموقع الي أن التظاهرات والمقرر لها اليوم تأتى فى ذكرى عيد تحرير سيناء, وتأتى بعد دعوات من قبل نشطاء علمانيين ويساريين احتجاجًا على نقل تبعية جزيرتى تيران وصنافير إلى المملكة العربية السعودية. 

وقال الموقع إن السيسى الذى أطاح بأول رئيس منتخبُ محمد مرسى رئيس حزب الحرية والعدالة والمنبثق من جماعة الإخوان المسلمين, قد أطلق حملة ضد مؤيدى مرسي، وفق ما جاء فى الموقع البريطانى. 

وأضاف الموقع البريطانى أن السلطات المصرية قامت بمنع كل أشكال المعارضة ضدها, ولكن قوات الأمن أطلقت حملة استهدفت فيها مؤيدي مرسي وألقت القبض على عدد منهم.

واختتم بأن العديد من النشطاء خرجوا فى شهر يناير 2011 للمطالبة بإطاحة الرئيس السابق مبارك والذى سُجن عقب ثورة يناير.

فيما أكد التليفزيون الألماني- من خلال تقرير بثه- أن مصر تشهد حالة من الغضب منذ الإعلان المفاجئ عن توقيع مصر اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، التي تتنازل بموجبها مصر عن جزيرتي تيران وصنافير، أثناء زيارة الملك سلمان بن عبد العزيز لمصر في الثامن من أبريل الجاري، والتي تم فيها أيضا التوقيع على اتفاقيات استثمارات بمليارات الدولارات.

وقال إن النشطاء دشنوا قاموا بتدشين هاشتاجات رافضة لهذا الاتفاق، منها: (#عواد_باع_أرضه)، متهمين السيسي ببيع الأرض مقابل المال.

وأكد التليفزيون الألماني أن السيسي يواجه المظاهرات العارمة ضده بالقمع الامنى وأنتشار قوات الأمن فى كل أنحاء مصر والقبض على النشطاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …