‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير فى أسرع محاكمة لشرطى ..المؤبد لقاتل سائق الدرب الأحمر لتهدئة الشارع
أخبار وتقارير - أبريل 2, 2016

فى أسرع محاكمة لشرطى ..المؤبد لقاتل سائق الدرب الأحمر لتهدئة الشارع

فى محاولة لتهدئة الشارع الغاضب من تجاوزات داخلية الانقلاب عاقبت جنايات القاهرة  أمين الشرطة  الذي قتل سائق الدرب الأحمر  اليوم بالسجن المؤبد لإدانته بقتل سائق بالرصاص خلال شجار بينهما في منطقة الدرب.

وتعد هذه المحاكمة من أسرع المحاكمات التي تمت في مصر خلال السنوات الأخيرة، لقطع الطريق أمام تدهور الأوضاع وتهدئة الشارع بسبب حالة الغضب التي شهدتها هذه الواقعة.

ووقع الحادث قبل أقل من شهرين، وأحيل الشرطي بعد أيام إلى المحاكمة بتهمة القتل العمد وسط غضب عارم تسببت فيه سلسلة انتهاكات وحوادث قتل نسبت لرجال شرطة ضد سكان.

وأدى مقتل السائق برصاص الشرطي -وهو برتبة رقيب- إلى احتجاج مئات الأشخاص أمام مديرية أمن القاهرة التي وقع الحادث بالقرب منها. وقالت مصادر أمنية إن المحتجين تجمعوا أمام مديرية الأمن بعد أن فشلوا في الإمساك بالشرطي والفتك به.

وكانت وزارة الداخلية ذكرت في بيان أن الشرطي ويدعى مصطفى عبد الحسيب، أطلق رصاصة من سلاحه الرسمي لفضّ تجمهر نتج عن خلاف بينه وبين السائق ويدعي محمد إسماعيل (25 عاماً) على أجر نقل بضاعة، مما تسبب في مقتل السائق الذي كان يقود شاحنة صغيرة.

وقال شقيق القتيل ويدعى عربي “كنا نتمنى الحكم عليه بالإعدام لكن المؤبد حكم رادع له”.

تجاوزات أمناء الشرطة

وقبل الحادث بأسبوع نظم آلاف الأطباء احتجاجاً نادراً ضد الشرطة قائلين، إن أمناء شرطة تعدوا بالضرب المبرح على طبيبين في مستشفى في القاهرة لرفض أحدهما إصدار تقرير طبي مزور لمصلحة أمين شرطة.

وكانت النيابة العامة في مدينة الخصوص المجاورة للقاهرة، قررت خلال تلك الفترة أيضاً حبس شرطي أربعة أيام على ذمة التحقيق بتهمة الشروع في القتل والبلطجة، بعد أن أطلق النار من سلاحه الرسمي على جار له خلال عراك بينهما.

ونسبت انتهاكات وحوادث قتل لرجال شرطة في أكثر من محافظة في الآونة الأخيرة. وتصف مصر الانتهاكات وحوادث القتل بأنها فردية، بينما تقول منظمات تراقب حقوق الإنسان، إن الانتهاكات واسعة وتساعد عليها حماية رسمية لرجال الشرطة على حد قول المنظمات.

والسجن المؤبد في القانون المصري 25 عاماً. ويحق للمحكوم عليه الطعن على الحكم أمام محكمة النقض أعلى محكمة مدنية مصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …