‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير سفير إسرائيل للسيسى .. نحترمك لأنك “منفتح” ونطالب بزرع فكر التطبيع بالمدارس
أخبار وتقارير - فبراير 24, 2016

سفير إسرائيل للسيسى .. نحترمك لأنك “منفتح” ونطالب بزرع فكر التطبيع بالمدارس

طالب السفير الإسرائيلي لدى القاهرة، حاييم كورين قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى بتدريس اتفاقية كامب ديفيد بتوسع فى مناهج التعليم بالمدارس المصرية ، لتطبيع العلاقات الكاملة مع مصر ، بعد 36 عاما من توقيع إتفاقية السلام بين البلدين.

وقال : ” يجب أن نزرع هذا الفكر منذ الصغر من خلال المدرسة.. لقد تغير الزمن ويجب على الزعماء تغيير أنفسهم للتأقلم مع الحقبة الجديدة”. وتابع السفير الاسرائيلى قائلا “بلاده تحترم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لأنه رئيس منفتح يريد الاستقرار للمنطقة عامة، ومصر خاصة”، مشيرًا أن السيسي “يدرك جيدًا أن معالم الشرق الأوسط تغيرت ويفهم ما تمر به مصر وإسرائيل”.

ووفق بيان للسفارة الإسرائيلية بمصر، نشرته عبر صفحتها الرسمية على “فيس بوك”، أضاف “كورين” في حديث لصحفيين مصريين اليوم (لم يذكر أسمائهم أو مكان اللقاء)، أن “التعاون الإسرائيلي مع مصر يسير بشكل جيد، في ظل وجود مصالح مشتركة بين القاهرة وتل أبيب، والعالم العربي أجمع، كالسعودية، والأردن، وكل دول الخليج العربي”.

وبشأن عدم رغبة الشعب المصري بالتطبيع مع إسرائيل، قال “نحن كدولتين يوجد سلام قائم بيننا منذ 36 عامًا، وسويًا نستطيع إثبات أننا يمكن أن نكون جيرانا جيدين”.

 

وتابع، “نحن لا نستطيع أن نتعاون من الناحية الأمنية فقط، لكن يجب إنشاء علاقات اقتصادية، وثقافية، وأيضًا علاقات استثمارية مع رجال الأعمال المصريين، ويجب أن نزرع هذا الفكر منذ الصغر من خلال المدرسة ومن المهم تدريس اتفاقية كامب ديفيد(تم التوقيع عليها من قبل مصر وإسرائيل في 17 سبتمبر/ أيلول 1978)، لقد تغير الزمن ويجب على الزعماء تغيير أنفسهم للتأقلم مع الحقبة الجديدة”. وفي أكتوبر/ تشرين أول الماضي، أعلنت تل أبيب افتتاح سفارتها في العاصمة المصرية، القاهرة، بعد 4 سنوات من الإغلاق.

وكان الدكتور محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب سحب السفير المصري لدى إسرائيل في نوفمبر عام 2012 بعد هجوم عسكري كبير شنته إسرائيل على قطاع غزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …