‫الرئيسية‬ اقتصاد لهذه الأسباب ..تخفيض سعر الجنيه إلى النصف مقابل الدولار بالميزانية الجديدة ؟
اقتصاد - فبراير 8, 2016

لهذه الأسباب ..تخفيض سعر الجنيه إلى النصف مقابل الدولار بالميزانية الجديدة ؟

كشفت مصادر بحكومة الانقلاب صباح اليوم الاثنين ، إن مصر التي تعاني من أزمة في موارد العملة الأجنبية تضع ميزانية السنة المالية المقبلة 2016-2017 على أساس سعر 8.25 جنيه للدولار مقارنة مع 7.75 جنيه في السنة المالية الحالية.

وأرجعت  المصادر أسباب  قدوم الانقلاب على هذة الخطوة  إلى نقص العملة الصعبة  بعد عزوف السياح والمستثمرين الأجانب بعد الانقلاب العسكرى على الدكتور محمد مرسى  أول رئيس مدنى منتخب فى الثالث من يوليو 2013.، والفشل الأقتصادى غير المسبوق لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى ، وإهداره لمئات المليارات على مشاريع  دعائية مثل تفريعة قناة السويس ، والضبعة ، والعاصمة الجديدة  ،

وقالت المصادر أن الفشل الأقتصادى هوى باحتياطيات البلاد من النقد الأجنبي من 36 مليار دولار في 2011 إلى حوالي 16.477 مليار دولار في نهاية يناير.

وقالت المصادر أن الحكومة بدأت في إعداد الموازنة العامة للدولة وفقاً لتقدير العملة الأجنبية عند 8.25 جنيه للدولار مقابل 7.75 جنيه في مشروع موازنة 2015-2016″.

ويبلغ سعر الدولار في البنوك حالياً 7.83 جنيه، بينما يجري تداوله في السوق الموازية بأكثر من 8.60 جنيه.

وعندما بدأت مصر في الإعداد لموازنة 2015-2016 كان سعر الدولار في فبراير 2015 نحو 7.63 جنيه.

وتقاوم مصر ضغوطاً لخفض قيمة الجنيه، وتعمل على ترشيد مبيعات الدولار عن طريق عطاءات أسبوعية لبيع العملة إلى البنوك، ما يبقي الجنيه عند مستوى قوي بشكل مصطنع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …