‫الرئيسية‬ عرب وعالم بعد وقف المساعدات الإغاثية.. «الغذاء العالمي» يذبح 230 ألف لاجئ سوري
عرب وعالم - سبتمبر 5, 2015

بعد وقف المساعدات الإغاثية.. «الغذاء العالمي» يذبح 230 ألف لاجئ سوري

فى الوقت الذى خرجت فيه شعوب أوروبا الغربية لتستقبل اللاجئين السوريين فى محطات القطارات للإعلان عن ترحيبهم بالقادمين من جحيم الشام والمساهمة فى رفع المعاناة عن الضيوف، كان الوضع فى بلدان الشرق الأوسط كما هو دون تغير مكتفيا بالبقاء فى مقعد المتفرج ليتباكي على “عيلان الكردي” الذي قلته صمت العرب قبل أن تحاصره براميل بشار.

وعلى الرغم من تفاقم معاناة اللاجئين السوريين، أعلن برنامج الأغذية العالمي –التابع للأمم المتحدة- وقف المساعدات الغذائية لنحو 230 ألف لاجئ سوري خارج المخيمات في المملكة الأردنية، بسبب نقص التمويل، فيما وقفت عَمان موقف المتفرج دون أن تحرك ساكنا وكأن الأمر لا يعنيها.

دينا القصبي -المتحدثة باسم البرنامج فيما يتعلق بعملية الطوارئ السورية- أكدت في تصريحات لوكالة “فرانس برس”- مساء الجمعة: “للأسف، اضطررنا بسبب نقص التمويل إلى قطع المساعدات عن 229 ألف سوري يعيشون خارج المخيمات في الأردن منذ بداية الشهر الحالي”.

وأضافت القصبي أن “البرنامج مستمر في مساعدة نحو 211 ألف لاجئ سوري من الأشخاص الأشد حاجة خارج المخيمات، فيما لم نغير مساعداتنا داخل المخيمات”، مشيرة إلى أن “البرنامج كذلك قلل عدد المخيمات التي يقدم فيها مساعدات في تركيا بعد أن تولتها الحكومة، أما في لبنان فخفضنا قيمة حصة الفرد الشهرية من 27 دولارا إلى 13,5 دولارًا”.

وأكدت القصبي أن “البرنامج يحتاج إلى 236 مليون دولار ليستمر في مساعدة عائلات متضررة داخل سوريا وتقديم قسائم غذائية للاجئين في دول الجوار حتى نهاية نوفمبر”.

كان لاجئون سوريون في الأردن قد تلقوا الأسبوع الحالي رسائل نصية عبر الهاتف النقال جاء فيها “نظرا لقلة التبرعات يأسف برنامج الأغذية العالمي لإعلامكم بان مساعدتكم الغذائية قد توقفت، ويدرك البرنامج حجم المعاناة الناتجة عن هذا الوضع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …