‫الرئيسية‬ اقتصاد بالأرقام.. خسائر البورصة في أسبوع تعادل إيرادات «القناة» في 18 شهرا
اقتصاد - أغسطس 25, 2015

بالأرقام.. خسائر البورصة في أسبوع تعادل إيرادات «القناة» في 18 شهرا

شهدت البورصة المصرية خلال الجلسات السبعة الأخيرة تراجعا حادا في مؤشراتها الرئيسية، كما شهدت انخفاضا في رأس المال السوقي للبورصة على مدار هذه الجلسات وسجلت أدنى مستوياتها على الإطلاق وخسر رأس مالها (66.56) مليار جنيه مصري حوالي 9 مليارات دولار أمريكي.

في التقرير التالي نرصد خسائر البورصة في الجلسات السبعة التى تبدأ من الأحد 16 أغسطس الجاري حتى جلسة اليوم الاثنين 24 أغسطس، ونقارن بين هذه الخسائر بأرباح قناة السويس وفقا لما نشرته هيئة القناة خلال السنوات الخمسة الماضية، وهو ما يكشف أن خسائر البورصة تساوي إيرادات قناة السويس خلال سنة ونصف وفقا للأرقام التى أعلنتها هيئة قناة السويس.

 

الأحد 16 أغسطس 2015

سجلت مؤشرات البورصة تراجعا، ما أدى إلى خسارة رأس المال السوقي للبورصة بنحو 10.66 مليار جنيه، خلال أولى جلسات الأسبوع الحالي، وكان سبب تراجع الأسهم التحفظ على أموال عدد من المستثمرين الذين تصنفهم حكومة محلب بالمعارضين و الموالين للإخوان المسلمين.

 

الاثنين 17 أغسطس 2015

تراجعت مؤشرات البورصة الرئيسية “إيجي إكس 30” بنسبة 0.82%، وهبط لمستوى 7563.22 نقطة. وخسر رأس المال السوقي 5.7 مليار جنيه.

 

الثلاثاء 18 أغسطس 2015

هبوط في مؤشرات البورصة المصرية، وتراجع رأس المال السوقي إلى 12.41 مليار جنيه، كما أنخفض المؤشر الرئيسي للبورصة “إيجي إكس 30” إلى %0.42، وأُغلِق عند مستوى 7398 نقطة، مقابل 7594 نقطة في بداية انعقاد جلسة منتصف الأسبوع.

 

الأربعاء 19 أغسطس 2015

انخفاض في مؤشرات البورصة المصرية، بتراجع رأس المال السوقي بنحو 8.51 مليار جنيه، كما هوى المؤشر الرئيسي للبورصة “إيجي إكس” بنسبة 2.13%، مغلقا عند 77 .7240 نقطة.

 

الخميس 20 أغسطس 2015

تراجع مؤشر البورصة الرئيسي “إيجى إكس 30” بنسبة 0.74%، لينتهي إلى 7187 نقطة في بداية تعاملات البورصة صباحاً، في أخر جلسة في الأسبوع الحالي، وخسر رأس المال السوقي 2.6 مليار جنيه، ولكن في ختام تعاملاتها، أغلق المؤشر الرئيسي بعد انخفاض بنحو 1%، لتصبح خسارتها 6 مليار جنيه.

 

الأحد 23 أغسطس 2015

تهاوت مؤشرات البورصة المصرية بشكل جماعى فى ختام تعاملات أمس، لمعدلات هبوط لم تشهدها البورصة المصرية منذ 25 فبراير 2012 الماضى، وخسر رأس المال السوقى نحو 15.46 مليار جنيه (1.98 مليار دولار)، بضغط من مبيعات الأفراد والمؤسسات المحلية والعربية.

 

الاثنين 24 أغسطس 2015

في انعكاس سريع لحالة البيع المكثف من جانب المستثمرين المصريين نتيجة لبعض التذبذبات في الأسواق العالمية، منيت البورصة المصرية بخسائر قدرها 7.8 مليار جنيه ليصل إجمالي رأسمال السوقي للأسهم المقيد بالبورصة لنحو 420.8 مليار جنيه.

وانخفض المؤشر الرئيسى EGX30 بنسبة 1.92% ليغلق على 6654 نقطة، وانخفض مؤشر egx20 بمقدار 3.71% ليغلق على 6432 نقطة، كما انخفض مؤشر Egx50 بنسبة 4.45% ليغلق على 1150نقطة.

إيرادات القناة

وفقا لبيانات هيئة قناة السويس فإن القناة حققت أرباحا خلال العام المالي 2014/2015 تقدر بحوالي (5.372) مليار دولار ما يعادل حوالي (41.525) مليار جنيه مصري وفقا لسعر الدولار حاليا. فيما حققت القناة (5.310) مليار دولار في العام المالي 2013/2014 ما يعادل (39.500) مليار جنيه. فيما حققت إيرادات قدرها (5.200) مليار دولار في العام المالي 2012/2013. و حققت (5.100) مليار دولار في العام المالي 2011/2012. فيما حققت (5.053) مليار دولار في العالم المالي 2010/2011.

 

أسباب ترنح البورصة

من جانبه يفسر محمد بهاء الدين، المحلل المالي، السبب الأساسي لخسارة البورصة المصرية هو الأزمة العالمية التي تمر بها الأسواق المالية العالمية، والتي بدأت من الصين وانعكست على أمريكا.

وأشار -في تصريحات صحفية- اليوم، إلى أن سبب انعكاس هذا على البورصة المصرية، أن أولاً سوق المال المصري يعانى في الأساس من حالة ضعف، ومشروع القناة لم يؤثر في تعافي البورصة، بالإضافة لارتباط سوق المال المصري بالأسواق العالمية، مشيرا إلى أن ارتفاع الأسواق العالمية يصحبه ارتفاعا في سوق المال المصري.

وأضاف قائلاً: “دول الخليج تعتبر أكبر داعم لمصر، والخليج مصادره المالية الأساسية تعتمد على البترول، الذي انخفض سعره هذا الأسبوع من 50 دولارا ليصبح حاليا 46 دولارا، وهذا يعني أن موارد الدول الداعمة سوف تنخفض وهذا ما حدث بالفعل في السعودية والخليج، وسيؤدي ذلك إلى انخفاض الدعم المالي من هذه الدول إلى حد ما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …