‫الرئيسية‬ عرب وعالم الرئيس المكسيكي يدين الاحتجاجات العنيفة بعد إحراق بوابة قصره
عرب وعالم - نوفمبر 10, 2014

الرئيس المكسيكي يدين الاحتجاجات العنيفة بعد إحراق بوابة قصره

أدان الرئيس المكسيكي إنريك بينينا نييتو الاحتجاجات العنيفة التي شهدتها البلاد بشأن مقتل 43 طالبا على ما يبدو، بعد أن أضرم المحتجون النار في بوابة قصره الرسمي في مكسيكو سيتي مساء السبت الماضي.
وتظاهر عشرات الآلاف من المكسيكيين احتجاجا على طريقة معالجة الحكومة لقضية الطلاب المختفين وقام المحتجون، الليلة الماضية، بإشعال النار في بوابة القصر الوطني بمكسيكو سيتي.
وقال بينينا نييتو للصحفيين في المطار في أنكوراج بالاسكا، حيث كان في طريقه إلى الصين: “لا يمكن قبول محاولة البعض استغلال هذه المأساة لتبرير العنف.. لا يمكن أن تطلبوا العدالة بينما ترتكبون العنف”.
وخطف رجال شرطة فاسدون الطلاب في جنوب غرب المكسيك في سبتمبر أيلول. وعلى الرغم من إعلان الحكومة، يوم الجمعة، أنه يبدو أن الطلاب قتلوا ثم قام رجال عصابات يعملون مع الشرطة بإحراق جثثهم، فإنها لم تصل إلى حد تأكيد مقتلهم بسبب عدم كفاية الأدلة القاطعة.
وأثارت رحلة بينينا نييتو للصين غضب المحتجين وأقارب الطلاب، الذين يعتقدون أن الرئيس يهتم بمصالح المكسيك التجارية أكثر من محاولته التصدى لعنف العصابات الذي يجتاح مناطق كثيرة من المكسيك منذ سنوات.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …