‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير “بوست”: واشنطن وتل أبيب تدعمان جرائم “السيسي” بالأمم المتحدة
أخبار وتقارير - نوفمبر 5, 2014

“بوست”: واشنطن وتل أبيب تدعمان جرائم “السيسي” بالأمم المتحدة

قالت صحيفة “هافينجتون بوست” الأمريكية، إن الدول الثلاث التي تقود مراجعة الأمم المتحدة لملف حقوق الإنسان بمصر هي دول وثيقة الصلة بنظام السيسي، مشيرة إلى أن السعودية مولت “الانقلاب العسكري”، بينما تتبع دولة “الجبل الأسود” سياسة الإمارات التي تمولها اقتصاديا في دعم نظام “السيسي”، وأخيرا لعبت دولة “ساحل العاج” دورا رئيسيا في إعادة عضوية مصر بالاتحاد الإفريقي بعد تعليقها عقب الانقلاب العسكري في يوليو 2013.
وأكد “ديفيد هريست”- في مقاله المنشور اليوم على الموقع الإلكتروني للصحيفة بعنوان “Sisi can stall but can not hide his crimes” “السيسي يمكن أن يماطل ولكن لن يستطيع إخفاء جرائمه”- أن الولايات المتحدة داعمة لسياسات السيسي في سيناء، حيث يتحدث محللون أمريكيون عن الحاجة للحفاظ على المنطقة القريبة من إسرائيل خالية من المسلحين الجهاديين، مضيفا أن واشنطن وتل أبيب وجدتا استفادة كبيرة من دور مصر الأخير في الحفاظ على حصار قطاع غزة، الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية حماس.
وأضاف هريست أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لا يمكنه إخفاء جرائمه في البلاد، مشيرا إلى أن نهجه في سيناء- عقب هجمات الجمعة 24 أكتوبر- يماثل نفس التكتيكات التي قام بها بوتين في الشيشان وأدت إلى نمو التمرد وانتشاره.
وتابع “هريست” أنه ردا على الهجمات المسلحة التي أسفرت عن مقتل 31 جنديا في 24 اكتوبر الماضي، أمر السيسي بهدم 800 منزل على الحدود مع غزة، وإعطاء سكان المنطقة 48 ساعة لترك منازلهم، ونزوح ما يقرب من 10 آلاف شخص خلال العمليات العسكرية المصرية في شمال سيناء. 
وأشار المقال إلى التقديرات التي تفيد بمقتل أكثر من 300 مدني خلال العمليات العسكرية بسيناء في الأشهر الثمانية الماضية، وفقا لشبكة “ميدل إيست آي”، لافتا إلى توثيق قتل الجيش المصري لشخصين بالخطأ، فضلا عن ظهور شريط فيديو يظهر تعذيب شخصين على يد قوات الجيش.
وأشار هريست إلى دعم واشنطن ووزير خارجيتها جون كيري للعمليات العسكرية بشمال سيناء، ليس فقط بطائرات الأباتشي ولكن بالتصريحات أيضا، مؤكدا عدم ثبوت أي دليل بوجود اتصال بين حماس في غزة وبين جماعة أنصار بيت المقدس والمتشددين التكفيرين بسيناء، وعلى الرغم من ذلك قالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية جينيفير بساكي: “لمصر الحق في إنشاء منطقة عازلة على طول حدودها مع غزة لتعزيز الأمن”.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …