‫الرئيسية‬ اقتصاد الحكومة تشعل أسعار العقارات بفرض رسوم على الحديد المستورد
اقتصاد - أبريل 22, 2015

الحكومة تشعل أسعار العقارات بفرض رسوم على الحديد المستورد

أثارت قرارات منير فخري عبد النور، وزير الصناعة والتجارة، بفرض رسوم وقائية على واردات الحديد بنسبة 8% لمدة 3 سنوات متدرجة، ردود فعل غاضبة فى أوساط التجار والمستوردين والمقاولين .

وقد أكد الدكتور هشام موسى، مطور عقارى، أن رسم الحماية المتدرج لمدة 3 سنوات على حديد التسليح، من شأنه أن يؤثر على سوق العقارات الذى يعتمد بشكل أساسى على الحديد والإسمنت كأحد المدخلات الأساسية لصناعته.

وأشار إلى أن صناعة العقار تعمل على حل مشاكل عديدة، منها البطالة، فضلا عن أنها قاطرة التنمية، حيث تمثل 40% من جملة الاستثمارات فى الدولة، وبالتالى لا بد من توخى الحذر عند اتخاذ قرارات تمس القطاع أو الصناعات الاستراتيجية المرتبطة به.

وأضاف- فى تصريحات صحفية للأهرام- أن مشكلة أى مطور عقارى أنه لا يستطيع وضع خطة مستقبلية أو وضع ضوابط للأسعار خلال عدة أشهر، ولذلك يتم وضع نسبة مخاطرة عالية لضمان ربحيته. وأكد موسى أن الخرسانة تمثل 25% من سعر متر الإسكان الاقتصادى، و7% من الإسكان الفاخر، وبالتالى تتحمل الطبقة الاقتصادية أعباء القرارات الفجائية غير المدروسة.

وشدد على أن المستهلك هو المتضرر فى النهاية؛ لأنه يتحمل زيادة أسعار الوحدات، وأوضح أن السعر العادل لطن الحديد لا يجب أن يزيد عن 4 آلاف جنيه إلى 4500 جنيه للطن، ولكن مشكلة المصانع فى مصر أنها اعتادت على تحقيق مكاسب كبيرة تصل إلى ألف جنيه فى الطن.

وأضاف أن أسعار الحديد لن تكون عادلة إلا بتدعيم المنافسة فى السوق المحلية، وفتح الباب أمام الاستيراد بالأسعار العالمية.

وفى السياق ذاته، حذر أحد وكلاء حديد عز- رفض ذكر اسمه فى تصريحات صحفية- من تعطيش السوق، حيث يتم حاليا تخزين كميات كبيرة من حديد التسليح لرفع الأسعار؛ بسبب تكالب المقاولين على شراء الحديد.

وقال: إن هذا القرار خاطئ لعدة أسباب، منها أولا أن القرار لمدة 3 سنوات، وهي مدة طويلة جدا لاحتكار المصانع المحلية، وتساءل: ماذا نفعل عندما يتم طرح المشروعات العملاقة التى تعتمد على الحديد والإسمنت؟ محذرا من أن مصانع الإسمنت ستلجأ إلى زيادة السعر بحجة أرتفاع أسعار الطاقة، مشددا على أن القرار يصب فى صالح الأربعة المنتجين الكبار للحديد.

كان منير فخرى عبد النور، وزير الصناعة والتجارة في حكومة محلب، قد فرض مؤخرا رسوما وقائية نهائية على واردات الحديد بنسبة 8%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …