‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير أسرار الوزارة التى استحدثها السيسى لخدمة البزنس العسكري؟
أخبار وتقارير - مارس 19, 2015

أسرار الوزارة التى استحدثها السيسى لخدمة البزنس العسكري؟

اتهمت مصادر مطلعة، الحكومة بأنها استحدثت وزارة “التعليم الفني”؛ لكي تخدم القوات المسلحة في المقام الأول، وأنها تتيح للجيش الاستفادة من طاقات أكثر من 4 ملايين طالب مجانا؛ مما يعطي القوات المسلحة ميزة نسبية عن الشركات والمؤسسات التي تعمل في نفس المجالات.

القيادة السياسية أوضحت أن الهدف من استحداث وزارة “التعليم الفني والتدريب” هو الحاجة إلى عمالة مدربة على أعلى مستوى لخدمة الوطن في الداخل، وإمداد الدول المجاورة بالعمالة المدربة والأيدي الماهرة، إلا أن مصادر مطلعة من داخل قطاع “التعليم الفنى” بوزارة التربية والتعليم ومراقبين للعملية التعليمية ترى أن هذه التصريحات للاستهلاك المحلي، وأن هناك جملة من الأسباب الأخرى لإنشاء الوزارة الجديدة، والتي يأتي على رأسها – وفقا للمصادر – “التخديم” على شركات ومصانع ومنشآت القوات المسلحة، وتسخير 4 مليون طالب وطالبة فى التعليم الفنى “صناعى – زراعى – فندقى – تأهيل مهنى – مدارس التعليم الفنى المزدوج “مبارك كول سابقا” فى العمل مجانا فى مصانع وشركات وفنادق ودور القوات المسلحة للاستفادة بعمالة مجانية مدربة”.

وأشارت المصادر إلى أن هناك عددا من الضوابط التي سيتم العمل وفقا لها في الوزارة الجديدة ، وهي :

• الاستفادة من طلاب وطالبات المدارس الفندقية للعمل يومين أسبوعيا تحت بند التدريب دون مقابل مادى، كما يحدث مع الفنادق والشركة الخاصة.

• الاستفادة من طلاب وطالبات المدارس الزراعية فى العمل فى شركات المواد الغذائية المختلفة مثل مصانع المربى والمكرونة واللحوم المجمدة والألبان وغيرها .

• الاستفادة من طلاب المدارس الصناعية بتخصصاتها المختلفة “كهرباء ، نجارة، رسم هندسى، زخرفة سيارات، إنشاءات ..” فى مشروعات الهيئة الهندسة .

وتشير المصادر إلى أن اختيار رئيس الوزراء للمهندس محمد أحمد محمد يوسف ليشغل منصب وزير الوزارة المستحدثة يؤكد أن وزراة التعليم الفنى فى خدمة القوات المسلحة، مفسرين ذلك بأن الوزير كان موظفا بقسم إنشاءات الكبارى بشركة “المقاولون العرب”، ويتميز بالطاعة العمياء، وفقا لشهادة كبار العاملين بالهيئة الهندسة بالقوات المسلحة، وفقا لتعاملات امتدت عبر 15 عاما.

كما تؤكد المصادر، أن السبب الأخير لاستحداث هذه الوزارة هو إتاحة الفرصة لمجاملة أكثر من 33 قيادة عسكرية، بتوفير وظائف ممتازة، بواقع أربعة وكلاء أول للوزير بدرجة نائب وزير، 29 مديرا لمديرية التعليم الفنى بالمحافظات بدرجة وكيل وزارة، وما يترتب على ذلك من مرتبات وبدلات وسيارات خاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …