‫الرئيسية‬ تواصل اجتماعي “دانة مطروح والصائدة المستفزة والإنترنت المجاني” تسيطر على مواقع التواصل
تواصل اجتماعي - مارس 9, 2015

“دانة مطروح والصائدة المستفزة والإنترنت المجاني” تسيطر على مواقع التواصل

سيطرت أربع موضوعات على مواقع التواصل الاجتماعي، ليلة أمس الأحد 8 مارس، وهي “الصائدة المستفزة وخلافة بوك والإنترنت المجاني ودانة مرسى مطروح”.

الصائدة المستفزة

فقد أثارت التشيكية “كايلا فيالوف”، 27 عاما، غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب نشرها مجموعة كبيرة من صور ضحاياها من الحيوانات، حيث تمارس هواية الصيد بإفريقيا.

وحسب ما نشرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فقد نشرت الصيادة صورها متفاخرة بما أسقطته من صيد ثمين كالأسود والخنازير والضباع، وأيضا حيوان الزرافة والظبى؛ لكن محبي الحيوانات ونشطاء حقوق الحيوان بدءوا حملة ضدها، وجمعوا أكثر من 6 آلاف توقيع لمنع “كايلا” من الصيد مرة أخرى بإفريقيا.

لكن ذلك لم يمنع كايلا من تحدى مهاجميها بنشر فيديو لطريقة طهى لحم الحمار الوحشى، وصرحت أنها لن تتوقف عن الصيد مهما حدث.

خلافة بوك

واستقبل رواد التواصل خبر إطلاق تنظيم “الدولة الاسلامية” (داعش)، الخميس الماضي، موقعًا للتواصل الاجتماعي على غرار موقع فيسبوك، ويمكن استخدامه بسبع لغات، سمّاه “خلافة بوك”.

كما فُتح حساب على “تويتر” للتسويق للموقع حمل الاسم نفسه، ويأمل مطلقوه أن ينافس موقع “فيسبوك” بشكل خاص، وطلب ممن انضموا “الاجتهاد في نشره في كل مكان في مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها، فهو ما زال غير معروف، عسى الله أن يجعلك سببا في هداية مسلم”.

يعرف القائمون على 5elafabook.com الموقع بأنه “مستقل غير تابع للدولة الإسلامية، لكن انتماءنا وولاءنا التام والمطلق هو للدولة الإسلامية ولإخوتنا الموحدين شرقًا وغربًا ممن انتهجوا نهج الطائفة المنصورة علمًا وعملا وخلقا”.

ويستقبل متصفح الحساب على “خلافة.كوم” 4 شروط، وهي “ممنوع إرسال أي معلومات عنك لأي شخص في الموقع أو لإدارته، ممنوع أن تنشر صورتك فيه، وأن تصبر كمؤيد للدولة مع غير المؤيدين لها، وأن تبلغ الإدارة عمن “يتطاول لفظيًا”.

ويشبه الموقع الشبيه إلى حد بعيد بـ”فيسبوك” لجهة التبويب والخانات واللون الأزرق وغيره أي خانة يمكن معها التعرف إلى عدد المنتسبين.

أما اللغات في “خلافة بوك” فهي: الهولندية والإنكليزية والاسبانية والبرتغالية والتركية والإندونيسية، إضافة إلى”الجاوية” المحكية في جزيرة جاوة في إندونيسيا وقسم من ماليزيا، وتجاهل الموقع اللغة الفرنسية ومعها تجاهل اللغة العربية أيضًا، علمًا بأن “التايم لاين” يقبل أي لغة يكتب بها أي مشترك، وهو لا يتضمن أي خانة لوضع الصور أو الشرائط المسجلة.

دانة مرسي مطروح

وتداول النشطاء أيضا خبر عثور أهالي منطقة الكيلو 8 شرق مدينة مرسى مطروح، أمس الأحد، على دانة مدفع من مخلفات الحرب العالمية الثانية، وتم إخطار قوات الحماية المدنية.

وبالفحص تبين أن الجسم الذي تم العثور عليه عبارة عن دانة مدفع يرجح أن تكون من مخلفات الحرب العالمية الثانية، وتم التحفظ عليها وتعيين الحراسة اللازمة عليها، وأخطرت سرية الإزالة بالمنطقة العسكرية الغربية لرفعها والتعامل معها.

الإنترنت المجاني

وندب النشطاء المصريون حظهم وهم يطالعون خبرا لأول مرة يتم تقديم شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك خدماتها على الإنترنت عن طريق الموبايل مجانا في آسيا وخاصة الهند، حيث تستطيع التواصل مع 30 تطبيقاً مثل موقع المعلومات والخدمات العامة والبحث عن الوظائف، وهذه الخدمة المجانية بدأت من أول فبراير الماضي في 9 دول بآسيا وبجانب حوالي 100 مليون مشترك في موقع “روليانس كومونيكاشن”.

والهند هي الدولة التي يرتفع فيها عدد مستخدمي الإنترنت بسرعة فائقة خلال السنوات القادمة، وذلك بفضل جهاز “سمارت فون”، حيث إن هناك هنديين من كل ثلاثة يبحرون على الإنترنت بواسطة جهازهم سمارت فون، وهذا الرقم سوف يرتفع ليصل من 350 مليونا إلى 550 مليونا إضافيا بداية من هذا العام وحتى 2019، خاصة في الريف الذي يوفر لهم محرك البحث جوجل خدمة الإنترنت باللغة الهندية، حيث إنهم لا يعرفون الإنجليزية حتى يتمكن مئات الملايين من الدخول على الإنترنت.

ومن المعروف أن الممرضات في القرى الهندية يستخدمن أجهزة التابلت الإلكترونية لعمل الاختبارات التي يطلبها الطبيب من مريضه، وتنقل المعلومات إلى الطبيب المختص في المدينة.

كما أصبح من اليسير في الهند سحب النقود عبر الموبايل، فهو ليس فقط وسيلة اتصال في القرى الهندية، وإنما يعرض عليه الأفلام والموسيقى على كروت الذاكرة حتى يستطيعوا مشاهدتها على أجهزتهم.

جدير بالذكر أن الهند تحتل المركز الثالث في سوق مبيعات أجهزة سمارت فون، فهناك شركتان هنديتان هما: كاربون وميكروماكس تتبع السمارت فون، بالإضافة إلى شركة سامسونج الكورية وآبل الأمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …