‫الرئيسية‬ ترجمات ودراسات بلاغ يطالب بإدراج مسئولين إماراتيين وحركة تمرد ضمن الكيانات الإرهابية
ترجمات ودراسات - مارس 6, 2015

بلاغ يطالب بإدراج مسئولين إماراتيين وحركة تمرد ضمن الكيانات الإرهابية

تقدم المحامي أحمد عبد السلام الريطي، المستشار القانوني لحركة “مصر الوطنية”، ببلاغ إلى نائب العام المستشار هشام بركات، أمس، يطالب فيه بإدراج حركة “تمرد” وحكومة دولة الإمارات، ضمن “الكيانات الإرهابية” في مصر، وذلك على خلفية تسريبات فضائية “مكملين” للواء عباس كامل مدير مكتب عبد الفتاح السيسي.

طالب في البلاغ بالتحقيق مع أعضاء الحركة بتهمة الخيانة العظمى، ووضع أعضاء في الحكومة الإماراتية ضمن الكيانات الإرهابية، وذكر البلاغ أن دولة الإمارات قامت بتمويل حركة “تمرد”، وفتحت حسابا مصرفيا لها بالمخالفة للقوانين والدستور، وأن ذلك الفعل مخالف للأعراف والقوانين الدولية، ويُعَدّ تدخلا سافرا في الشأن الداخلي المصري، وهو الأمر الذي يخضع لمواد قانون الكيانات الإرهابية.

وأوضح مقدم البلاغ أن أعضاء حركة “تمرد” تلقوا أموالا طائلة من مسئولي دولة الإمارات، للتدخل في الشأن المصري والحياة السياسية، الأمر الذي يقع تحت بند الخيانة العظمى التي تستوجب محاكمتهم جنائيا.

وطالب الريطي النائب العام بالتحقيق وإصدار قرار بوضع المسئولين الرسميين الإماراتيين على قوائم ترقب الوصول للموانئ والمطارات المصرية، وتطبيق قانون الكيانات الإرهابية عليهم، وعلى أعضاء حركة “تمرد”، وفق البلاغ.

كانت قناة “مكملين” قد بثت تسريبًا به مجموعة من المكالمات الهاتفية، من بينها حوار بين اللواء عباس كامل مدير مكتب السيسي، والوزير الإماراتي سلطان الجابر، يثبت تورط الإمارات فى دعم الانقلاب العسكرى الذى قام فى مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …