‫الرئيسية‬ منوعات ما السر وراء فرحة صلاح الجنونية بهدفه في توتنهام؟
منوعات - فبراير 28, 2015

ما السر وراء فرحة صلاح الجنونية بهدفه في توتنهام؟

أشاد المدرب الإيطالى لفريق فيورنتينا، مونتيلا، بمستوى لاعبه المصرى، محمد صلاح، مؤكدا أنه حقق مكاسب كبيرة من وجوده مع الفيولا فى صفقة تبادلية مع الكولومبى كوادرادو، مشيرًا إلى أن المكاسب لم تكن فنية فقط، بل مكاسب مادية حصل عليها فيورنتينا من ضم صلاح وانسجامه السريع مع لاعبى الفريق.

وتألق صلاح مع فيورنتينا الإيطالى لم يكن مفاجأة لمونتيلا، المدير الفنى للفيولا، حيث أصبح اللاعب المصري هو الورقة الرابحة لمدربه الإيطالى خلال المباريات الأخيرة، وتحديدًا منذ انتقاله من تشيلسى فى مطلع الشهر الجارى على سبيل الإعارة.

مونتيلا أرجع تألق صلاح وظهوره بمستوى مميز لحصوله على فرصة مناسبة للمشاركة فى ظل قناعته التامة بمستواه، مؤكدا أن صلاح يمتلك سرعات كبيرة ومهارة مميزة نجح فى الاستفادة منهما وتوظيفهما لمصلحة الفريق الإيطالى.

صلاح شارك مع فيورنتينا فى 5 مباريات، منها 3 لقاءات بشكل أساسى وأحرز ثلاثة أهداف، وصنع هدفا وحيدا، فى الوقت الذى قضى فيه اللاعب عاما كاملا مع تشيلسى ولم يحرز سوى هدفين فقط.

اللافت للنظر هو استمرار تألق محمد صلاح أمام الإنجليز، ليصبح النجم المصرى عقدة مزمنة أمام السبيرز بإحرازه الهدف الثالث فى شباكهم فى البطولات الأوروبية، بعد إحرازه هدفين فى مرماهم خلال وجوده من قبل مع بازل السويسرى.

وبالنسبة إلى الانفعال الزائد الذى ظهر على اللاعب للمرة الأولى فى تاريخه، بعدما قام بخلع قميصه عقب إحرازه الهدف الثانى لفيورنتينا، الذى كان كفيلًا بتأهل فريقه لدور الـ16 على حساب توتنهام الإنجليزى، فإن ذلك له ثلاثة أسباب، يأتى على رأسها الرد على جماهير توتنهام التى استقبلت صلاح فى مباراة الذهاب بوايت هارت لين فى لندن بصافرات استهجان، بعدما تسبب فى إخراج السبيرز من الدورى الأوروبى قبل عامين، عندما كان يلعب فى صفوف بازل السويسرى، حيث تلقى اللاعب إهانات كبيرة قبل أن ينجح فى الرد سريعًا بالتسبب فى إقصائهم من البطولة الأوروبية مرة أخرى.

ثانى أسباب الرد على البرتغالى جوزيه مورينيو، المدير الفنى لتشيلسى، الذى وضعه على دكة البدلاء لفترات طويلة وإشراكه فى بعض المباريات لدقائق معدودة.

أما السبب الثالث فهو الرد بقوة على وسائل الإعلام التى شككت فى قدراته وإمكانياته المهارية العالية، بسبب جلوسه طويلًا على دكة بدلاء البلوز قبل أن يلجأ إلى الفيولا بحثًا عن مجد تاريخى، وهو ما جعله يذهب إلى جماهير الفيولا، بعدما تحول إلى النجم الأول فى مدينة فلورنسا، نظرا إلى الأداء المميز الذى قدمه منذ قدومه للمدينة الإيطالية مع فيورنتينا.

فى الوقت نفسه علق مورينيو على أداء صلاح مؤخرًا مع فريقه الإيطالى قائلا: هذا ما نريده من صلاح المشاركة والتألق .

وأمام صلاح عديد من المطبات الصعبة مع الفريق خلال مواجهات الأسبوع المقبل أهمها: إنتر ميلان فى الكالتشيو، ويوفنتوس فى الكأس، والمباراتان خارج ملعب الفيولا.

الصحف والمواقع الإنجليزية والإيطالية أشادت بتألقه، واعتبرته نجم المباراة الأول، وأنه أصبح عقدة الإنجليز فى البطولات الأوروبية، خصوصا توتنهام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …