‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير نشطاء خليجيون للسيسي: أين أموالنا؟
أخبار وتقارير - فبراير 12, 2015

نشطاء خليجيون للسيسي: أين أموالنا؟

أشارالعديد من المراقبين، تعليقا علي تسريبات “مكملين” التي أذيعت مساء الخميس، إلى أن الملمح الأهم فيها أنها دليل على أن حكام مصر العسكريين الحاليين يعتبرون أن ميزانيتهم وميزانية الدولة شيء واحد، وأن “وزير الدفاع” هو الذي يدير الميزانية بشكل ينافي كافة القواعد في العالم، بدليل إشراك اللواء محمد المهدي مسئول حسابات الجيش أو وزير دفاع الجيش، في كافة لقاءات جمع المعونات الخليجية وتوجيهها لخزينة الجيش والقليل لخزانة الدولة (البنك المركزي) ما يعزز امبراطورية الجيش الاقتصادية ونفوذه الاقتصادي.

ورغم هذه التلال من الأموال التي أثبتت التسريبات أنها خرجت من الخليج، “ولا يعلم أحد إلى أين وصلت؟”، فإن المصريين لم يشعروا بأي تغير في مستوى معيشتهم، إلا إلى الخلف .

فالديون في تزايد، والعجز في الموازنة العامة لا يتوقف، وحالات الانتحار في أعلى معدلاتها، وطابور البطالة يزداد طولا، والعشوائيات لا تجد “من يحنو عليها”، والنوم على الأرصفة أبح الملجأ للمئات حينما “يرخي الليل سدوله”، والهجرة العشوائية في مصر ليس لها مثيل في العالم .

الملمح الآخر في تسريبات “الخليج” ذكره بعض المتابعين وهو أن “عدلي منصور” لم يكن رئيسا بمعنى الكلمة؛ بل كان ستارا لإدارة الجيش للأمور في البلاد؛ لافتين إلى أن كل شئون مصر – خاصة المالية – كانت تدار من مكتب ” وزير الدفاع”، وليس وزير المالية .

غضب خليجي على مواقع التواصل

من جانبهم أبدى آلاف الخليجيين على مواقع التواصل غضبهم، مما كشفت عنه التسريبات، وشاركوا من خلال هاشتاج “السيسي ينهب الخليج”- الذي وصل إلى المرتبة الأولى على “تويتر” – محاولين توصيل صرخاتهم للمسئولين في بلادهم، والتي كان ملخصها “أين فلوسنا”؟ مطالبين باسترداد أموالهم التي نهبها من حكامهم المشير عبد الفتاح السيسي، تحت دعوى المعونات التي تلقتها مصر بعد انقلاب 3 يوليو 2013.

كما أكد نشطاء مصريون أن امبراطورية الجيش هي التي تحكم مصر وتضع كل المعونات في حسابها وتصرف هي على الشعب “قرشين”، مضيفين:” ثم يخرج علينا السيسي ويقول مفيش”.

كما نال وزير البترول نصيب من “كعكة الهاشتاجات”، حيث أطلق النشطاء هاشتاج “وزير البترول الصايع الضايع” المركز الثامن في التغريدات الناطقة باللغة العربية .

وعلق عبد الرحمن الماجد، الناشط السعودي، على التسريبات، قائلا: “نهب الخليج وما هو الخليج ومن يسكن في الخليج اليس أنا وأنت وبقية شعبنا المسكين الذي يعاني من أزمات اقتصادية”.

وسرد الماجد الأزمات الاقتصادية التي تعاني منها دول الخليج قائلا: “الرواتب ثابتة منذ عام 1981م مع أن السلع ارتفعت بنسبة 1000% وعلشان نعالج هذا الموضوع نعطي السيسي كم مليارا يوسع صدره فيها”، وأضاف: “90%من شبابنا عاطل مثلهم لا يجدون مسكنا للزواج، العنوسة فـ ازدياد بين الفتيات وعلشان نحل هالأزمات نقوم نرسل فلوس للسيسي”.

وقال:” كل مسلم له نصيب ف بيت مال المسلمين وأنا منهم نصيبي ف ما نهبه السيسي سوف أطالبكم فيه يوم القيامة والله لن أسامح أبدا”.

وبغضب شديد تابع الماجد: “نهبوا فلوسي في الأسهم وسرقوها بالرسوم والنصبات حق غلاء الأسعار للسلع واعطوها السيسي”.

وطالب قائلا: “أعيدوا أموالنا والله ليس لكم حق التصرف فيها بدون مشاورتنا نحن أولى بهذه الأموال”.

وتساءل الناشط السعودي عمر بن عبد العزيز قائلا: “كنا ندعم السيسي بالجملة ودعمناه بالفكة أيضا .. أليس فقراء الشعب أولى من السيسي بمليارات الرز والفكة؟؟”.

أين مساعدة سوريا والعراق ؟

وانتقد حميد النعيمي، الناشط الإماراتي، تقديم دول الخليج 200 مليار جنيه للسيسي، بينما لم يقدموا نفس الأموال لإنقاذ سوريا والعراق واليمن، حيث قال: “الخليج لم يدفع ٢٠٠ مليار لإنقاذ سوريا ولا العراق ولا اليمن ولا الأحواز ولا..؟! وإنما لقتل حلم المصريين، وإرجاع حكم العسكر”.

وقارن النعيمي بين الرئيس محمد مرسي والسيسي قائلا:” بين الرق والسيادة قارنوابين هذا الشحات السارق! وبين مرسي الذي قال لشعبه، نريد أن نمتلك غذاءنا ودواءنا وسلاحنا”.

واستطرد قائلا: “حديث العسكر السيسي ومدير مكتبه يوضح كيف ينظرون باحتقار، ليس للشعب فقط بل لرجال الأعمال، بيلف ويجمّع فلوس ويصفهم بالعيال”!
وتساءل:” الخليج أغدق ٢٠٠ مليار جنيه على السيسي! وبعدها السيسي يقول للشعب: مفيش..مفيش! طب المليارات راحت فين ياسيس”!!.

وسخر النعيمي:” حتى لوسرق كل”الرز” برضه الخليج هيدفع! تعرفوا ليه لأن أي حاجة ما بترضيش ربنا احنا معاها وبندعمها! وده قمة الإعجاز الخليجي”.

وقال الدكتور عمرو دراج، وزير التعاون الدولي السابق:” ما توفر من الخليج وأسعار البترول وتخفيض الدعم يصل 450 مليار جنيه بمعدل 50 ألف للمواطن الواحد”، وأضاف متسائلا: “كم من هذا وصل لحضراتكم؟”.

وقال الدكتور إبراهيم الحمامي، الكاتب والمفكر الفلسطيني:” الامارات ترسل للشعب المصري البطاطين واللحافات الإمارات ترسل للسفاح ونقدا المليارات فعلا هكذا يكون الدعم والمساعدات”!.

وتابع الحمامي:” حقيقة الأمر أن الخليج ينهب خيرات أبنائه ليرسلها الحكام لقتل المصريين… من أعطاهم حق التصرف وصرف هذه الثروات على سفاح؟”.

وتساءل الإعلامي عبد العزيز مجاهد قائلا:” أين هي المستشفيات التي قبض السيسي ملياراتها ؟!؟!! هل هناك مستشفيات أنشأت في مصر بعد 30-6 ؟!!”.

وسخر قائلا:” واحد بيستفزني بيقولي تفتكر وزير البترول هيستقيل بعد ما مدير مكتب وزير تاني قال عليه الواد الصايع الضايع!!”.

ووصف حامد العلي، الداعية الإسلامي الكويتي، لغة السيسي خلال التسريب بلغة العصابة، وقال:” لغة الخطاب بالتسريب لغة عصابة تتهامس بعد هروبها بالكنزالمسروق لمكان آمن وكأنه ليس في مصر دولة أو مؤسسات أو خبراء اقتصاد”.

وأضاف ساخرا :”التسريب فضيحة بجلاجل عملاقة تقرقع قرقعةَ بطن وليد المعلم عندما يكثر من كفتة عبمعطي فتظنها البشرية طبول حرب عالمية”.

دائرة جهنمية

ومن جانبه، علق المحلل السياسي “ياسر الزعاترة” تسريب مكتب السيسي، قائلا:” لو استخدمت أموال الدعم الخليجي لصالح الشعب لاختلف الوضع، لكن دائرة النهب الجهنمية لا زالت تفعل فعلها”.

وأوضح الإعلامي أيمن عزام أن التسريب كشف أن اللواء عباس كامل، مدير مكتب السيسي، هو من يخطط ويحكم فعليا، مضيفًا :” عايز أعرف أما عباس كامل بيعمل كل ده وبيخطط كل ده يبقي طلع السيسي طرطور تاني بعد عدلي طرطور”.

وسخر قائلا:” مره واحد قال للشعب مفيش …وهو عنده 200 مليار جنيه جوه”.

وعلق الدكتور سيف الدين عبد الفتاح، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة على التسريب قائلا:” لما نيجي نطلب من الخليج يا نطلب يا منطلبش فكة.. مش لاقي كلام يصف المهزلة!!”.

وتساءل الأكاديمي بشير نافع قائلا:” 25 مليار دولار نقدًا و14 مليار بترول قدمتها دول الخليج لمصر حتى أوائل 2014، وأحوال مصر تزداد سوءا: أين ذهبت هذه الأموال؟”.

وقال إبراهيم آل حرم، الناشط الاماراتي:” شعوب الخليج لازالت غير قادرة على محاسبة حكوماتها على تبذير أموالها على سفاكي الدماء”!.

وقال الشاعر والناشط السياسي عبد الرحمن يوسف: “لما نيجي نطلب من الخليج يا نطلب يا منطلبش فكة”، مضيفًا :” قلتلي انت كنت بتشتغل فين قبل ما تبقى مدير مكتب الـ……………..؟”.

وحذر محمد إياد المدهون، الناشط الفلسطيني، من تدبير السيسي لمجزرة جديدة للمصريين للتغطية على هذا التسريب، حيث قال:” أكثر ما أخشاه أن يسارع نظام إنقلاب مصر لإرتكاب حماقة جديدة للتغطية على هذا التسريب الأخطر من سابقه! اللهم الطف بأهل مصر”.

وعبر حمد لحدان المهندي، عضو المجلس البلدي في قطر، عن غضبه مما جاء في التسريب قائلا:” ليس السيسي أول الناهبين ولا آخرهم لكنه أول المفضوحين من الحكام العرب.

وتابع المهندي:” منذ بداية ظهور النفط في الخليج ونحن كل من يأتي من الحكام العرب بشعارات قومية ينهبنا، لا جديد في الموضوع ..النهب مستمر”.

وقال حاتم عزام، نائب رئيس حزب الوسط:” وبالمناسبة وزير المالية طلع طرطور اكبر من عدلي منصور والسيسي طرطور اكبر وعباس هو الزعيم و بيحط موازنة التكية”.

وأضاف عزام:” وزير البترول صايع ضايع وعدلي منصور إحنا عارفين شغلته وزعيم العصابة والصبي بتاعة بيحطوا موازنة التكية”، متابعًا: “هذة لغة زعيم العِصَابة..لم نكن نبالغ بوصفه ..حتى اللغة”.

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. التسريب الجديد كاملا .. “حلال علينا البلد يا عباس”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …