‫الرئيسية‬ عرب وعالم تنظيم “داعش” على أبواب السعودية
عرب وعالم - يناير 5, 2015

تنظيم “داعش” على أبواب السعودية

قتل جندييان من حرس الحدود السعودي وأصيب ثالث بجروح فجر اليوم الإثنين في منطقة الحدود الشمالية مع العراق، وذلك في الوقت الذي أعلن فيه الجيش العراقي تصديه لهجوم من تنظيم الدولة “داعش”على عدد من المخافر الحدودية مع السعودية.

 وأفاد الناطق الأمني باسم وزارة الداخلية السعودية -بحسب وكالة الأنباء الرسمية- بأنه عند الساعة الرابعة والنصف فجرا، تعرضت إحدى دوريات حرس الحدود في مركز سويف التابع لجديدة عرعر بمنطقة الحدود الشمالية، إلى إطلاق نار من عناصر إرهابية، وتم التعامل مع الموقف بما يقتضيه ومحاصرة المعتدين وقتل أحدهم، في حين بادر أحد الإرهابيين إلى تفجير حزام ناسف كان يحمله، ما نتج عنه مقتله واستشهاد رجلي أمن وإصابة ثالث، فيما قالت صحيفة “الوطن” السعودية في حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر إن الهجوم أسفر عن “استشهاد العميد عودة البلوي قائد حرس الحدود بالحدود الشمالية، والجندي طارق حلواني وإصابة العقيد سالم العنزي”.

ويتزامن الهجوم على القوات السعودية مع إعلان الجيش العراقي أن قوات حرس الحدود تمكنت من صد هجوم لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” على مخفر حدودي عراقي على الحدود مع السعودية.

وقال مسؤول عسكري في تصريحات صحفية إن قوات حرس الحدود صدت هجوماً لـ”داعش” على مخفر “عنازة” على الحدود العراقية الغربية مع السعودية، ما أدى الى وقوع مواجهات واشتباكات بين الجانبين، أسفرت عن مقتل اثنين من التنظيم وإصابة 4 آخرين بجروح، فيما قتل عنصر من حرس الحدود وأصيب اثنان آخران خلال المواجهات.

ولفت المسؤول العسكري إلى أن تنظيم “داعش” تعمد خلال الفترة الماضية الهجوم على المخافر الحدودية بين الانبار العراقية التي تجمعها حدود مشتركة مع كل من الاردن وسوريا والسعودية في محاولة للسيطرة عليها، إلا أن القوات العراقية استطاعت صد معظم تلك الهجمات.

وتخشى الدوائر الأمنية السعودية من تزايد التوتر على الحدود مع العراق واقتراب تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام من دخول السعودية أو السيطرة على مناطق حدودية تمكنه من توتير الحدود وتنفيذ عمليات داخل البلاد.

وكانت تسجيل صوتي لزعيم تنظيم “الدولة الإسلامية” أبو بكر البغدادي نوفمبر الماضي وصف خلاله السعودية بأنها “رأس الأفعى ومعقل الداء” على حد قوله كما وجه في كلمته دعوة صريحة لأنصاره بشن هجمات في السعودية حيث قال ” لا مكان للمشركين في جزيرة محمد صلى الله عليه وسلم” وحدد لهم الأولويات فحرضهم أولا على قتل الشيعة قائلا ” عليكم أولا بالرافضة” على حد قوله ثم حرض على استهداف الأسرة الحاكمة في السعودية قائلا “مزقوهم إربا ، نغصوا عليهم عيشهم وعما قريب تصلكم طلائع الدولة الإسلامية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …