‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير “صحيفة أيرلندية” تكشف التعذيب الوحشى للمعتقلين فى سجون مصر
أخبار وتقارير - ديسمبر 28, 2014

“صحيفة أيرلندية” تكشف التعذيب الوحشى للمعتقلين فى سجون مصر

قالت صحيفة “إندبندنت” الأيرلندية، إن “الطالب إبراهيم حلاوة الذي يحمل الجنسية الأيرلندية أتم عامه الـ19 في سجون مصر، حيث تعد هذه الذكرى الثانية لميلاده التي يقضيها في زنزانة مكتظة، وفي ظل تعرضه لضرب وحشي على يد سجانه”.

وأضافت الصحيفة- في تقريرها المنشور اليوم 28 ديسمبر بعنوان ” Irish student spends second Christmas locked up in Egypt” “، “طالب أيرلندي يقضي العام الميلادي الثاني في سجون مصر”- أن عائلة إبراهيم أطلقت حملة “بلا كلل من أجل” الإفراج عنه منذ اعتقاله وسجنه في أغسطس 2013 من مسجد الفتح بميدان رمسيس، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

ونقلت الصحيفة عن سمية شقيقة إبراهيم قولها: “نعتقد أن السلطات المصرية قد تفرج عنه بعد المرسوم القانون الذي أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ لإفساح المجال لترحيل السجناء الأجانب المحتجزين في مصر”.

وطالبت سمية الحكومة الأيرلندية بمخاطبة نظيرتها المصرية للإفراج عن إبراهيم بموجب القانون الجديد، مؤكدة “لقد تمزقت أسرتنا، فقد كان إبراهيم وقت القبض عليه 17 عاما فقط -أي حدث- والآن أصبح 19 عاما داخل السجون المصرية”.

وألقي القبض على سمية 29 عاما، وأخواتها أميمة 21 عاما وفاطمة 23 عاما مع إبراهيم، خلال أحدث مسجد الفتح في 17 أغسطس 2013، وتم الإفراج عن الأخوات الثلاثة في نوفمبر من نفس العام بكفالة، وعدن إلى أيرلندا في الشهر التالي، بينما تم التجديد لإبراهيم عدة مرات إلى وقتنا هذا.

وإبراهيم هو نجل الشيخ حسين حلاوة، إمام المركز الثقافي الإسلامي بأيرلندا، وقد سافر إلى مصر في يونيو 2013، وقد وجهت السلطات المصرية 15 تهمة ضد إبراهيم، منها أنه عضو في منظمة إرهابية، وتدمير مركز للشرطة، وقتل متظاهرين، وقد أدانت أسرة حلاوة وعدد من المنظمات الحقوقية، بما فيها منظمة العفو الدولية، هذه الاتهامات ووصفتها بـ”الكاذبة التي لا أساس لها”.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم وزارة الخارجية الأيرلندية قوله: “السفارة الأيرلندية بالقاهرة توفر الدعم المستمر لإبراهيم وعائلته منذ وقت اعتقاله، مضيفا “السلطات الأيرلندية ذات الصلة في تواصل مستمر مع نظرائها من مصر حول قضية إبراهيم”.

وذكرت الصحيفة أنه وفقا لتقارير عن سوء معاملة إبراهيم على يد حراس السجن، تم نقله إلى سجن طرة بناء على طلب من السفارة الأيرلندية بالقاهرة في 20 أغسطس الماضي.

رابط المقال الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …