‫الرئيسية‬ ترجمات ودراسات الحكومة تمهد لرفع الدعم وتتجاهل40% من المصريين
ترجمات ودراسات - ديسمبر 18, 2014

الحكومة تمهد لرفع الدعم وتتجاهل40% من المصريين

عاد الحديث من جديد عن رفع الدعم في مصر، من خلال التصريحات التي أدلى بها عادل لبيب، وزير التنمية المحلية، اليوم الخميس 18 ديسمبر، خلال كلمته بالمؤتمر الدولي حول تمويل التنمية المستدامة في المنطقة العربية؛ حيث اعتبر الوزير رفع الدعم أحد عناصر التنمية المستدامة للدولة.

وقال لبيب: ”أتمنى رفع الدعم بشكل كامل وتعويض المواطنين بأي صورة؛ لأن ذلك سيكون أحد العناصر الرئيسية في عملية التنمية المستدامة للدولة”، زاعمًا أن رفع الدعم عن بعض السلع ساهم في قيام المواطنين بترشيد استهلاكهم وشراء ما يكفيهم.

تصريحات “لبيب” لم تكن الأولى في هذا الأمر؛ حيث قال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة “إن تعريفة الكهرباء كانت أقل من نصف تكلفة إنتاجها قبل هيكلة الدعم”، مضيفًا: “قررنا مصارحة المواطن بخطة رفع الدعم عن الكهرباء خلال خمس سنوات؛ حيث سيتناقص تدريجيًا حتى ينتهى تمامًا”.

ومن جانبها، تعمل وسائل الإعلام الداعمة للحكومة، بالتمهيد لخطة رفع الدعم نهائيًا والترويج لها على أنها “شر لا بد منه”؛ حيث نشرت “اليوم السابع” استطلاعًا للرأي يزعم أن 68.2% يرون أن قرارات خفض الدعم لم تؤثر على شعبية السيسي، إضافة إلى إبراز العديد من التصريحات التي تدعم هذه القرارات، مثل تصريح الكاتب الصحفي محمد حسين هيكل بأن الشعب تقبل قرار رفع الدعم؛ لإدراكه أنه أمام مشاكل كبيرة.

وقامت “المصري اليوم” بالسير على النهج نفسه؛ حيث نشرت تصريحات لرجال أعمال ترحب بالقرار، وأبرزهم رجل الأعمال نجيب ساويرس، الذي وجه التحية للحكومة لسعيها لهذا القرار، بينما رأى محمد أنور عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، أن هذا الأمر جاء متأخرًا.

كما نشرت “الوطن” تصريحًا لـ”رئيس جمعية شباب الأعمال” حسام فريد حسنين؛ حيث قال فيه “إن قرار رفع الدعم عن الطاقة صائب بنسبة 100%.

أما بوابة “الوفد”، فقد تطرقت إلى رفع الدعم عن المياه، من خلال تقرير نشرته تحت عنوان: “خبراء اقتصاد: رفع الدعم سيسهم فى سد عجز الموزانة”.

يذكر أن الحكومة المصرية كانت قد أصدرت قرارًا في يوليو الماضي، بتخفيض الدعم للوقود والسلع التموينية والخبز، وذلك في إطار خطتها للتخلص من دعم الطاقة بشكل تام، خلال 3 إلى 5 سنوات، بحسب تصريحات الحكومة.

وتأتي مثل هذه القرارات في ظل ارتفاع معدلات الفقر في مصر، لتصل إلى 40% من إجمالي السكان، وذلك بحسب تقرير الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء لعام 2013.

كما احتلت مصر المركز الخامس عالميًا في قائمة أكثر 21 دولة بؤسًا، وجاء ذلك ضمن تقرير نشره موقع Business insider.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …