‫الرئيسية‬ منوعات المتاجرة بالدين حلال للسيسى حرام على مرسى
منوعات - ديسمبر 7, 2014

المتاجرة بالدين حلال للسيسى حرام على مرسى

كان كافيا للغاية إبان حكم مرسي أن تصدر عن أي ملتح مصري إشارة أو تصريح مثير للجدل حتى يخلع الإعلام المصري أوصاف المتاجرة بالدين، ليس على القائل فحسب، بل على مرسي والتيار الإسلامي كله.

لكن ومع بيان عبد الفتاح السيسي في الثالث من يوليو، بدا واقع الإعلام المصري مختلفا في تناول شتى الظواهر التي كانت إبان عهد مرسي مادة متكررة على شاشات ومانشيتات الجرائد.

مرسي.. تاجر الدين

يذكر المتابعون جيدا كيف أن وسائل الإعلام المصري في عهد الرئيس مرسي كانت تعتبر أي هفوة بين مؤيديه مبررا لمهاجمة ما تعتبره توظيفا للدين ومتاجرة به.

ومن ذلك مهاجمتها الضارية للشيخ محمد حسين يعقوب على استخدامه تعبير “غزوة الصناديق”، تعليقا على نتائج استفتاء 19 مارس 2011، وهو ما اضطره إلى تقديم اعتذار عن استخدام هذه المفردة.

بل لقد وصل تصدير تلك التصريحات إلى حد مطالبة الكاتبة نوال السعداوي للدكتور مرسي بعدم الاستشهاد بالآيات القرآنية في أحاديثه وخطبه الرئاسية؛ بدعوى أنها نوع من دغدغة المشاعر، واستغلال العواطف الدينية!.

السيسي.. الرسول الذي ابتعثه الله

أما في عهد عبد السيسي ومحمد إبراهيم، فلم يكونا فقط حاكمين معصومين من الخطأ في نظر الإعلامي المصري، بل “رسولين ابتعثهما الله”، على حد وصف أحد علماء الأزهر.

ولم تنتظر الفضائيات المصرية السيسي كثيرا قبل أن تمتنع قنوات التلفزيون المصري الرسمية، مساء الأحد، عن التنويه لموعد أذان المغرب، وواصلت بث وقائع حفل تنصيب السيسي، وتابعت وصول موكبه إلى قصر القبة لحضور حفل تنصيبه، متجاهلة التنويه إلى أذان صلاة المغرب، ولا حتى كتابيا كما هو معتاد.

وخرجت صحيفة “الوطن” الداعمة للسيسي بمانشيت حول تنصيب السيسي يقول: “سنعيدها سيرتها الأولى”، دون أن تذكر دلالة الاستشهاد بالآية في هذا المقام.

والآية مأخوذة من قصة سيدنا موسى عليه السلام في سورة طه، إذ قال تعالى: “قَالَ أَلْقِهَا يَا مُوسَى. (19) فَأَلْقَاهَا فَإِذَا هِيَ حَيَّةٌ تَسْعَى. (20) قَالَ خُذْهَا وَلَا تَخَفْ. سَنُعِيدُهَا سِيرَتَهَا الْأُولَى”.(21). أي هيئتها الأولى، أو حالها التي كانت عليها، والمقصود: العصا التي كانت قد تحولت إلى حية تسعى بقدرة الله تعالى.

وكان مؤيدو السيسي في الإسماعيلية قد رفعوا لافتة عليها صورته، وقد أحاط بها عدد من النجوم، في مسيرة لهم خلال الانتخابات الأخيرة، وقد كُتب أسفل الصورة قوله تعالى: “وبالنجم هم يهتدون”، الأمر الذي أثار غضب ناشطين الذين تبادلوا الصورة على مواقع التواصل الاجتماعي، وكان السيسي قد خاض الانتخابات بشعار “النجمة”.

وغير بعيد حذف محمود بدر، مؤسس حركة “تمرد” الداعمة لما يسمى الانقلاب، تغريدته التي كان قد كتبها في حسابه على تويتر، الأحد، قائلا فيها: “اليوم أتممنا لكم تمردكم ورضينا لكم السيسي رئيسًا”.

واعتبر ناشطون “تويتة” بدر نوعا من الاستهزاء بآيات الله تعالى، من أجل التقرب من السيسي. وأثارت التغريدة حالة من الغضب العارم على موقع التواصل الاجتماعي، أجبرت زعيم المتمردين على حذفها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …