‫الرئيسية‬ عرب وعالم بعد 33 عامًا من الانسحاب.. بريطانيا توسع نفوذها بقاعدة عسكرية في البحرين
عرب وعالم - ديسمبر 6, 2014

بعد 33 عامًا من الانسحاب.. بريطانيا توسع نفوذها بقاعدة عسكرية في البحرين

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية في بيان لها أن “لندن والمنامة وقعتا اتفاقاً يسمح لبريطانيا بإقامة قاعدة عسكرية في البحرين من أجل تعزيز التعاون في مواجهة التهديدات في المنطقة”.

وستصبح تلك القاعدة أول قاعدة عسكرية بريطانية في الشرق الأوسط منذ انسحاب بريطانيا من المنطقة قبل 33 عاما، وإعادة لتوسع النفوذ البريطاني في المنطقة.

وقال البيان إن “الاتفاق الذي وقّع خلال الاجتماع السنوي “حوار المنامة في العاصمة البحرينية “سيسمح بتحسين المنشآت القائمة في ميناء سلمان حيث ترسو اربع سفن حربية بريطانية لمكافحة الالغام بشكل دائم”.

ونقل البيان عن وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن احمد آل خليفة قوله ان “هذا الترتيب يشكّل خطوة اضافية على طريق التعاون بين البحرين وبريطانيا”.

واضاف ان الاتفاق “يؤكد مجددا تصميمنا على الحفاظ على الامن والاستقرار الاقليمي في مواجهة التحديات”، مشددا على ان “البحرين تتطلع الى تطبيق اتفاق اليوم ومواصلة العمل مع بريطانيا والشركاء الآخرين لمواجهة التهديدات للامن الاقليمي”.

من جهته، أكد وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون ان “هذه القاعدة الجديدة تشكل توسعا دائماً للبحرية الملكية وستسمح لبريطانيا بإرسال سفن اكبر لتعزيز استقرار الخليج”، واضاف “سنتمركز من جديد في الخليج لفترة طويلة”.

وترى أوساط سياسية أن بريطانيا تعود لتوسيع نفوذها في منطقة الشرق الأوسط بعد قيامها بإنشاء قاعدة المنامة كأول قاعدة عسكرية بريطانية تقام في منطقة الشرق الأوسط منذ آخر انسحاب بريطاني من المنطقة عام 1971، حيث من المقرر

توسيع هذه القاعدة لاحقاً لتصبح قاعدة عمليات جديدة متقدمة ومكاناً لتخزين المعدات للعمليات البحرية وايواء أفراد البحرية الملكية البريطانية.

يذكر أن البحرين تستضيف كذلك قاعدة للأسطول الخامس الأمريكي.

تجدر الإشارة الى ان البحرين نفت في وقت مبكر من العام الجاري صحة تقارير صحفية تحدثت في شهر ابريل الماضي عن بدء بريطانيا بناء قاعدة بحرية على أرض المملكة وذلك بعد كشف وزير الحرب البريطاني أن بلاده تدرس اقامة قاعدة في البحرين أو في سلطنة عمان.

ونقلت وكالة الأنباء البحرينية آنذاك عن مصدر مسؤول بالقيادة العامة لقوة دفاع البحرين قوله تعليقاً على التقارير حول البدء في بناء قاعدة بحرية بريطانية إن هذه التسهيلات تقدم لكافة الدول الصديقة ضمن إطار علاقات التعاون المشترك معها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …