‫الرئيسية‬ تواصل اجتماعي بالصور .. “جوجل إيرث” يتضامن مع تسريب مكملين لفضح تزوير “العسكر”
تواصل اجتماعي - ديسمبر 5, 2014

بالصور .. “جوجل إيرث” يتضامن مع تسريب مكملين لفضح تزوير “العسكر”

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خريطة تتماشى مع التسريب الذي أذاعته قناة “مكملين”، حول تزوير مكان احتجاز الدكتور مرسي، عقب 3 يوليو 2013، والتي تُظهر تحويل جزء من منطقة عسكرية إلى سجن مدني، عن طريق جوجل إيرث.

وتحمل خريطتي جوجل إيرث تاريخ 2 فبراير 2014 و 21 مارس 2014، وتوضح الخريطتان السور الفاصل بين الكلية البحرية والوحدة العسكرية حتى تاريخ التقاط الصورتين، كما بينت وجود “الهنجر” المشار إليه في التسريبات، وهو يقع داخل الوحدة، ويقع داخل حدود الوحدة العسكرية حتى تاريخ التقاط الصورة في 5 فبراير 2014، بينما يقع خارجها حينما التقطت الصورة الثانية في 21 مارس 2014.

ومكان “الهنجر” هو الفارق الأبرز بين الصورتين أو الخريطتين، بينما بقى مكان الكلية البحرية بـ”أبو قير” والوحدة العسكرية المشار إليها في التسريبات كما هو.

وكانت قناة “مكملين” الفضائية، قد أذاعت تسريبا كشفت خلاله عن عدد من الاجتماعات والمكالمات الهاتفية بين عدد من أعضاء المجلس العسكرى؛ لتزوير معالم المكان الذى احتجز فيه الدكتور محمد مرسى، خلال الفترة من 3 إلى 8 يوليو 2013، بناء على طلب من النائب العام، الذى طلب من اللواء ممدوح شاهين، مساعد وزير الدفاع للشئون القانونية والدستورية، إعطاءه أي اسم لسجن؛ حتى يتم إدراجه فى القضية.

وكشفت الاتصالات، عن قيام ممدوح شاهين بمحاولة إنقاذ المجلس من ورطة احتجاز الدكتور مرسى فى مكان تابع للقوات البحرية، على أن يتم بناء سجن جديد بنفس شكل الوحدة العسكرية، التى كان الرئيس مرسى محتجزا فيها.

وفي أحد التسريبات، خاطب شاهين اللواء أسامة الجندي، قائد القوات البحرية، قائلا: “اللجنة الهندسية سوف تبني سجنا في 72 ساعة، ونوفقه قانونيا، ونخلص له ورقًا مهمًا، كلف الموضوع وكأنه شغال من 100 سنة”، كما تضمن التسريب مجموعة من المشاورات، حتى قام اللواء أسامة ببناء المبنى الذى تم الاتفاق عليه، على أن يتولى اللواء ممدوح شاهين التنسيق مع اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية لوضع لافتة على المبنى، وإصدار قرار من وزير الداخلية بأن هذا المكان تابع لوزارة الداخلية.

شاهد تسريب مكملين كاملا:

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …