‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير الإخوان: الجماعة حاجز ضد التطرف والإرهاب بشهادة الغرب.. فيديو
أخبار وتقارير - مايو 2, 2019

الإخوان: الجماعة حاجز ضد التطرف والإرهاب بشهادة الغرب.. فيديو

بعد ما كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تسعى لإصدار قرار بإدراج جماعة “الإخوان المسلمين” على قائمة المنظمات الإرهابية؛ استجابة لضغوط مارسها المنقلب “عبد الفتاح السيسي” في زيارته الأخيرة إلى واشنطن في 9 أبريل الجاري.

 

وما قالته سارة ساندرز المسؤولة الإعلامية بالبيت الأبيض إن “ترمب” بدء بالتشاور مع فريقه للأمن القومي وزعماء بالمنطقة يشاركونه القلق، وهذا التصنيف يأخذ طريقه عبر الإجراءات الداخلية.

 

من هو الإرهابى

ورداً على إعادة طرح الحديث القديم مرة أخرى بتصنيف الإخوان، علق نائب المرشد العام لجماعة الإخوان إبراهيم منير،على الأمر حيث قال أنه ليس بجديد فتح هذا الملف ،فالرئيس الأمريكى دونالد ترمب قبل انتخابه أكد سيضع “جماعة الإخوان” تحت طائلة الإرهاب وبعد أن تولى الرئاسة حاول أن يفعل ذلك.

وأكد ” منير” فى تصريحات له ،أن ما قامت به بريطانيا من خلال رئيس الوزراء السابق ” دَيفيدد كاميرون” من تحريات لم يثبت عليها أنها قامت بأعمال إرهابية ،إنما تعبير الإرهاب الذين يحاولن إلصاقه بأعضاء جماعة الإخوان المسلمين.

نائب المرشد العام لجماعة الإخوان، تحدث قائلا: لو أردنا أن نعّرف من هو الإرهابى على الأقل فى السنوات الماضية سنجد أن “عبد الفتاح السيسى” هو الإرهابى الحقيقى ،فالعالم يعرف ويشهد بما فعله من جرائم بحق المندنيين العزل من تصفية للشباب والقتل العمد والإعتقال التعسفى.

 

 

حاجز ضد التطرف 

 

الدكتور طلعت فهمى المتحدث الإعلامى لجماعة الإخوان المسلمين ،قال أن الأمر محاولة قديمة جديدة ،تجدد بين الحين والآخر،وأن بعض العقلاء فى الإدارة الأمريكية أكدوا أن مثل هذا التصنيف سيكون له خطورة على المستوى الدولى والحياة الدولية مستقبلا.

وأشار “فهمى” أن” نيكسون” وزير الخارجية الأمريكى السابق، قال كيف نصنف 5 مليون فرد عندنا كإرهابيين.مضيفا والحديث لنيكسون إن الإخوان المسلمون منهم وزراء وبرلمانيون ويشاركون فى حكومات وهذا الأمر سوف يكون معقد جداً.

 

المتحدث الإعلامى للجماعة قال إن الشواهد والواقع تقول أن السيسى يقدم لهم خدمات ونصائح جليلة فى ساحة الإرهاب العالمى وهو يسقو لهم منهجهم العالمى،ومنها إدراج الإخوان المسليمن كجماعة إرهابية.

وأشار أن الإخوان بالطبع لايفصلون بين حالة التقرب والود بين “ترمب والسيسى” خلال الأشهر الماضية ،ومنها ما نفذه من جعل القدس المحتل عاصمة للكيان الصهيونى، وبعدها الموافقة على ضم “الجولان”المحتل للصهاينة،فضلا عن إجراءاتهم على قدم وساق من أجل تنفيذ “صفقة القرن” المزعومة.

وأكد طلعت أن “الإخوان المسلمون” أصحاب مشروع عادل للتحرر الوطنى للامة العربية والإسلامية.

مشيراُ أن الغرب والأمريكان يرون الإخوان “حجر عثرة” فى تنفيذ خطواتهم الإجرامية ،فى المقابل هم كذلك يدركون خطر تصنيف جماعة الإخوان كجماعة إرهابية على الصعيد الربى والدولى، لكن تغلب عليهم مطامعهم وأهوائهم الشخصية والتيار االعنصرى الذى يسرى فى الإدارة الأمريكية .

وأضاف أن إدارة ترمب والرئيس الأمريكى نفسه يثمن ما يقوم به السيسى بحق الشعب المصرى من قتل وتعذيب وسجن لألاف المصريين ،معتقدا أنهم يهيئون الساحة وتفريغها لأمر ما جديد .وفق حديث المتحدث الإعلامى للجامعة.

مخطط غربى

وحول جدية تجدد الطلب بتصنيف الإخوان ،رد المتحدث الإعلامى للجماعة، قائلا: هم سيفعلون ما بوسعهم ونحن لانخشى هذا الأمر فى ذات الأمر هذا امر لانرجوه.

وأكد أن الإخوان تتعامل مع قوى مدنية ومنظمات من أجل إظهار حقيقة جماعة الإخوان التى يسعى الغرب والولايات المتحدة تصنيفها إرهاباً.

وذكر “المتحدث الإعلامى” بموقف سابق إيجابى تجاه الإخوان من قبل الاتحاد الأوربى والمملكة المتحدة” بريطانيا” خاصة بعد التحقيقات التى استمرت شهوراً طويلة ثبت عدم وجود صلة بين الإرهاب وجماعة الإخوان،لأنهم أكدوا أن الجماعة حاجز ضد الإرهاب والتطرف.

وذكّر بما نشر فى “مجلة حائط” فى الجامعة العبرية عام 1970،بعدما وضع أصحاب هذه المجلة صورة الإمام حسن البنا والإخوان المسلمين وكتبوا أسفلها :”هذا الرجل كان أخطر عدو لنا ،لكن أصدقائنا المصريين كفونا شر هذه الجماعة بمقتله”.

فهم يدركون قوة ومكانة الإخوان فى عروق الأمة ، وهم يدركون أن الإخوان هم “القلب النابض” لهذه الثورة الشاملة .مشيراً إن الإخوان أصحاب قضية عادلة حملت مبادئ سامية راقية .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …