‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير التايم الأمريكية: براءة مبارك ورجاله صفعة على وجه كل مصري
أخبار وتقارير - نوفمبر 30, 2014

التايم الأمريكية: براءة مبارك ورجاله صفعة على وجه كل مصري

قالت مجلة “تايم” الأمريكية أن الحكم الصادر أمس 29 نوفمبر ببراءة الرئيس المخلوع من قتل المتظاهرين وقضايا الفساد ضربة أخرى لروح الثورة المصرية التي اندلعت قبل نحو أربعة أعوام مشيرة إلى أن الحكم يمثل انتكاسة كبرى لما تبقى من الربيع العربي.

ونقلت المجلة في تقريرها المنشور 29 نوفمبر بعنوان: ” Mubarak Court Ruling Another Blow to the Spirit of Egypt’s Revolution” -براءة مبارك ضربة أخرى لروح الثورة المصرية- عن سارة ليا ويتسن المديرة التنفيذية لشمال أفريقيا والشرق الأوسط بمنظمة هيومان رايتس ووتش قولها: “فشل المحاكم المصرية في محاسبة مبارك عن مقتل مئات المتظاهرين في حين تتم محاكمة مئات المصريين لمجرد مشاركتهم في المظاهرات هو رمز صارخ لإجهاض العدالة في مصر على أيدي السلطة القضائية”.

وأضافت ليا ويتسن أن الحكم يمثل “صفعة جديدة على وجه كل مصري كان يعتقد أن ثورته سوف تجلب العدالة”.

وأشارت المجلة إلى تجمع مئات المحتجين المناهضين للحكومة خارج ميدان التحرير بالقاهرة الموقع الرئيسي لاحتجاجات ثورة 25 يناير التي أجبرت المخلوع مبارك على التنحي في عام 2011 مشيرة إلى أن المتظاهرين واجهوا ناقلات الجنود والمدرعات والأسلاك الشائكة التي أغلقت الميدان حيث هتف المتظاهرون “الشعب يريد إسقاط النظام” و “يسقط حكم العسكر” .

وقالت المجلة أنه على الرغم من هذه التظاهرات كانت في نفس مكان التظاهرات السابقة قبل أربعة أعوام إلا أنها كان حدث نادر حيث جرم النظام الحالي بقيادة الجنرال السابق عبد الفتاح السيسي التظاهرات في ظل تصاعد وتيرة الاحتجاجات.

وتابعت المجلة أن قرار المحكمة ببراءة مبارك هو أحدث حلقة في “ملحمة قانونية طويلة ومعقدة” ومن المرجح أن تستمر حيث أعلن النائب العام أنه ينوي استئناف الحكم.

وأوضحت المجلة أن الحكم جزء من ما وصفته بـ ” تفاعل معقد بين القضاء المصري والحكومة” ففي بعض الأحيان يظهر القضاء باعتباره ذراع الحكومة وفي أحيان أخرى يظهر كمؤسسة مستقلة ضد الآخرين مضيفة أن القضاة المصريين يتبنون مجموعة متنوعة من الفلسفات ويعلنون بشراسة استقلالهم عن السلطة التنفيذية لافتة إلى إصدار هؤلاء القضاة الأحكام القاسية ضد صحفيين ومعارضين في ظل “الحملة القمعية لحكم السيسي” بحسب تعبير المجلة .

من جانبه قال ناثان براون أستاذ العلوم السياسية والخبير في شئون القضاء المصري بجامعة جورج واشنطن: ” هذا انتصار للنظام القديم ولما يطلق عليه الدولة العميقة” مضيفا “أن سياق المحاكمة كان سياسيا من البداية” .

وأكد براون أنه” لم يحدث تحقيقا حقيقيا ضد مبارك هذه القضية” مضيفا “الطبيعة السياسية للمحاكمة لا تعني أن الحكم غير شرعي من الناحية القانونية وفقا للعيوب الإجرائية والمفاهيمية للتحقيق والمحاكمة” حيث “كان لابد من التعاون الكامل بين الأجهزة الأمنية والإدعاء العام لتبرير الأدلة المقدمة إلى المحاكمة وهو الذي لم يحدث”.

رابط المصدر الأصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …