‫الرئيسية‬ تواصل اجتماعي لجان الانقلاب الإلكترونية تهاجم “بدراوى” بعد سخريته من مسرحية “شيوخ” السيسي
تواصل اجتماعي - أغسطس 12, 2020

لجان الانقلاب الإلكترونية تهاجم “بدراوى” بعد سخريته من مسرحية “شيوخ” السيسي

هاجمت لجان الشئون المعنوية والمخابرات أمينا سابقا للجنة السياسات التابعة لجمال مبارك، الدكتور حسام بدراوي، وحشدوا وراء تصدر هاشتاج #عوده_الندل_حسام_بدراوي، رئيس لجنة التعليم بـ”الحزب الوطني” المنحل، بعد تغريدة له على مواقع التواصل الاجتماعي انتقد فيها مسرحية مجلس الشيوخ، وكشف عن توغل الأجهزة الأمنية في اختيار الأعضاء، كما أعتبر أن برلمان العسكر أو “الغرفة الأولى” شعبوية.

وكتب د.حسام بداروي عبر حسابه “@HossamBadrawi” تغريدة ما زالت موجودة ضمن حسابه قال فيها “رغم أني كنت أرى قيمة لوجود مجلس شيوخ يوازن الاختيارات الشعبوية للغرفه الأولى للبرلمان، إلا أن ما أتابعه من أساليب في الترشح وتدخل أجهزة الدولة في اختيارات المرشحين لا يضيف لنظام الحكم بل يأخذ منه، أصبحت في حيرة وتساؤل إذن لماذا؟ ومن المستفيد!!!!!!”.

وعلق عليها الإعلامي محمد ناصر قائلا “#حسام_بدراوي كتب التويتة دي بيعترض بس على طريقة اختيار المرشحين!! بس كدا طلعت عليه لجان #السيسي عشان تقول عليه #المبتز_حسام وهشتاج تاني #عوده_الندل_حسام_بدراوي”.

واعتبر الإعلامي هيثم أبو خليل أن الهاشتاج عقاب لبدراوي قائلا: “بيتم جلد الدكتور حسام بدراوي عن طريق الذباب الإلكتروني علشان كتب 7سطور ينتقد مجلس الأنس الجديد!! #مجلس_الشيوخ #السيسي_باع_مصر #عوده_الندل_حسام_بدراوي”.

وأضاف “Mido” لاكتمال عبثية المشهد “الانتخابي” مجموعة مظاهر تميزت بها مسرحيات الانتخابات السابقة في ظل العسكر ووضعها تحت بن “مطلوب فورا للعرس الديموقراطي” واشار إلى “= الراجل اللى بيروح يصوت بعربية الاسعاف وانبوبة الاكسجين = الراجل اللى بيشيله الاتنين العساكر  = العريس والعروسة اللى بلبس الفرح = بتاع ٣ فنانات من الزمن الجميل فول ميكيب = شيخ مع قسيس يدخلوا اللجنة مع بعض”.

وكتبت “شهد” ضمن الهاشتاج متفقة مع “بدراوي”، “الوحيد اللي مستفاد من الانتخابات علشان كده بيصوت بقلب لكن باقي الشعب الله يرحمهم .. الناس اللي مش فارقه معاها انتخابات وعارفة إنها تمثيلية تحط قلب والناس اللي مغيبة لسه.. خليكم ماشيين فاستخف قومه فأطاعوه إنهم كانوا قوما فاسقين إن لم تقف مع الحق فلا تصفق”.


وفي ديباجة استخدمها اللجان في اعتدائهم على “حسام بدراوي” من عدة أشكال متكررة مثل ما كتبته مي علي “Mai Ali” فقالت: “والله الفلول بقي لهم عين يتكلمو ، دا الحزب الوطني كان بيتدخل في اكلنا وشربنا  متتنيل على عينك وتسكت هو كان في انتخابات اصلا قبل كده الاجهزة كانت هي اللي بتعملها  ايام المخلوع مبارك ايام تصويت الموتى دلوقتي في حرية انزل وشارك واختار اللي انتي عاوزة”.

وكذلك مكا كتبه حساب “Phenix”، وهو أيضا نموذج متكرر  ويحوي تهديدا لبدراوي “أنا اول مره أشوف فلول بتكلم.. إنت مكانك السجن أصلا مش عارفه إنت اذاي بره .. #عوده_الندل_حسام_بدراوي”.

واستنبط حساب “ذكي بشكها” من حد الهجوم على بدراوي أن الانتقام من المخالفين أعلى من الدعاية لمسرحيتهم الفجة وكتب، “اللجان اللي بتشتم ف #حسام_بدراوي .. اكتر من لجان #مجلس_الشيوخ نفسه” في إشارة لحجم التغريد على هاشتاجات اللجان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …