‫الرئيسية‬ أخبار وتقارير قانون نزع الملكية.. الإمارات دفعت والعسكر قبضوا الثمن والمصريون لاجئون في وطنهم
أخبار وتقارير - أغسطس 27, 2020

قانون نزع الملكية.. الإمارات دفعت والعسكر قبضوا الثمن والمصريون لاجئون في وطنهم

هدم المنازل

نزله السمان.. جزيره الوراق.. ماسبيرو.. وسط البلد.. دفع شيطان الامارات محمد بن زايد الثمن، ووضع السفاح عبد الفتاح السيسي المليارات في حساب خزانة العسكر، وحان وقت طرد المصريين من اراضيهم وبيوتهم ليتسلمها ممول الانقلاب وفق تعديلات قانون نزع المليكة.

ووافق برلمان الدم، على تعديل بعض أحكام القانون الصادر عام 1990 برقم 10، والذي يتناول نزع الملكية العقارية للمنفعة العامة، جاء ذلك خلال الجلسة العامة لبرلمان الانقلاب، فيما أن القرار نهائي وغير قابل للطعن أو المناقشة.

مجرد لاجئ

ووفقاً للتعديلات الجديدة على قانون نزع الملكية ليس شرطاً أن تكون مخالفاً في البناء، أو بنيت علي أملاك الدولة، حتى يتم مصادرة العين ونزع ملكيتها، يكفي فقط رغبة أحد حيتان العسكر في الاستيلاء علي ارضك، ما يعني باختصار أن المواطن المصري أصبح مجرد لاجئ في بلده.

من جانبه، قال البرلماني المصري السابق، طارق مرسي: “قانون نزع ملكية العقارات للمنفعة العامة، والذي منح السيسي، ومن يفوضه، أحقية قرار نزع الأراضي والعقارات من المواطنين جبرا، مقابل ثمن العقار، وإلغاء تشريع المناقصات والمزايدات القائم من قديم الأزل لتصبح مصر وشعبها عزبة يتصرف فيها السيسي كيف يشاء بلا رقيب”.

مضيفاً: “ولا أعتقد أن أحدا يستطيع حصر الضرائب والرسوم والمكوس التي فرضها هذا البرلمان على المصريين، ولم يثبت أنه قدم استجوابا واحدا للحكومة، بل قام بتحصين كبار مجرمي العسكر ليصبح بلا مواربة محل الخيانة والعار ومراسلة للانقلاب”.

وتابع “هذا لا يسمى برلمانا، لأنه تَجَمُّع صُنع على عين المخابرات، فالبرلمان كلمة تطلق على نواب اختارهم الشعب فيكونون مُمثلين له، أما هذا الكيان اللقيط فيمثل الانقلاب ومجرميه”.

وتساءل مرسي :”كيف سيكون حصاد الانقلاب والإجرام والحثالة إلا مزيدا من السقوط والخيانة والعمالة؟”، مؤكدا أنه يصعب احتواء الحصاد المُر لهذا الكيان المسخ، ولكن حسبنا من قوانين مكنت لعسكرة الدولة ووأد الحريات، وقتل السياسة، والتنازل عن مقدرات الوطن، وإهدار كل مقومات الأمن القومي”.

واستهل “حسن. ف” صاحب أحد البازرات في شارع أبو الهول حديثه معلقًا على الدوافع الحقيقية وراء تعديلات قانون نزع الملكية:”يبدو أن مخطط تهجير سكان مثلث ماسبيرو والوراق هو ذاته ما يراد به لأهل نزلة السمان، فالعملية لا علاقة لها بالتطوير أو غيره، وإن كان كذلك فقد عرضنا عليهم تكييف أوضاعنا والمشاركة معهم في التطوير بأي مبالغ يريدونها شرط ألا يخرجونا من بيوتنا”.

حسن أضاف أنه قد أثير من بعض المقربين من مسؤولي محافظة الجيزة أن هناك استثمارات إماراتية قد تضخ في هذه المنطقة وتحولها إلى مزارات سياحية عالمية، وتابع: هذه الأنباء كنا نكذبها مرارًا وتكرارًا فيكف يمكنهم ذلك ونحن من وقفنا معهم سنوات طويلة مضت، غير أن بدء عمليات الإزالة يرجح ما سمعنها بشكل كبير، خاصة أن التجربة ذاتها حية وشاهدة في الوراق”.

عصابة الانقلاب

وفي عام 2019 شن إعلام السفاح السيسي هجمة على المصريين الرافضين لنزع ملكية منازلهم وأراضيهم، وشن المطبلاتي أحمد موسى، هجومًا على أهالي نزلة السمان خلال برنامجه المقدم على  فضائية “صدى البلد” بسبب ما أسماه “التجمهر اعتراضًا على تنفيذ القانون”، محذرًا من استغلال القنوات المعارضة لمثل هذه التظاهرات والترويج لها خارجيًا بما يسيء لصورة عصابة الانقلاب.

موسى طالب الأهالي بالالتزام بقرارات الإزالة، وعدم التصدي لرجال الشرطة حتى لا يستغل الإخوان هذا الخلاف، وهو ما قوبل بانتقادات لاذعة من سكان المنطقة الذين رفضوا ما وصفوه بـ”شماعة فزاعة الإخوان” لتمرير مخطط التهجير.

حسن فايد مدير إحدى الشركات السياحية بالهرم علق على حديث موسى بقوله: “البيت اللي عايش فيه مبني وموثق رسميًا قبل زواج والدتك من والدك”، مستنكرًا الربط بين دفاع أهالي النزلة عن بيوتهم وبين الاتهام بتقديم مادة جيدة للمعارضة لتوظيفها ضد الدولة.

وأضاف في مقطع مصور له على صفحة “السمان الآن” على “فيس بوك” أن النزلة طيلة السنوات الماضية كانت مع السلطة في كل شيء، ولم تتوان عن خدمة العسكر، محذرًا من أن تلك الحملة لن تمر، وأن الأهالي لن يقفوا مكتوفي الأيدي، مضيفًا “بنبوس الأيادي عشان نتفادى الافتراء.. الافتراء وحش ومؤلم.. القوي فيه الأقوى منه”، وتابع “المحافظة تساومني على بيتي بدعوى تسوية مخالفات وهمية عشرين في عشرين.. خافوا من ربنا.. أنتم بفسادكم بتولعوا الدنيا.. والمصحف بتولعوها”.

مطامع قديمة

وقال الخبير الاقتصادي، ‎أحمد ذكر الله، إن “ما يحدث هو نتيجة مطامع قديمة منذ عهد مبارك لمجموعة من الدول ورجال الأعمال حول السلطة”، موضحا أن “التوسع الحضري في القاهرة والجيزة أدى إلى وقوع تلك المناطق في قلب الكتلة السكنية؛ ونتيجة انعدام التخطيط العمراني وإهمال الدولة وفساد المحليات نمت تلك المناطق محرومة من أبسط الحقوق رغم وقوعها في أماكن أثرية وسياحية شديدة الأهمية”.

وأوضح أن “الدولة نجحت في إخراج المواطنين من مثلث ماسبيرو وفق إجراءات شبه قانونية استخدمت فيها القوة والتعويضات، فيما فشلت أمام إصرار أهالي جزيرة الوراق وأعدادهم الكبيرة، ولجأت إلى البلطجة في نزلة السمان بالهرم”.

واتهم ذكر الله عصابة الانقلاب بالتلاعب بالمواطنين، قائلا: “زعمت الدولة تحت يافطة القضاء على العشوائيات، والسطو على مشروع سكني جاهز، ونقل السكان إليه، وتسويق الأمر على أنه بداية القضاء عليها”.

وأشار إلى أنها “كانت البداية لأزمة الاستيلاء على القطع الثلاث الأكثر أهمية والمخصصة سلفا لدول محددة ومعروفة منذ سنوات تطمح لخلق تاريخ ومكانة لم توفرها تاريخها وجغرافيتها المحدودة”.

ورأى الخبير الاقتصادي أن “بيع هذه الأراضي سيدر مليارات الدولارات على خزينة الدولة المأزومة، ولكن السؤال المهم، هو لماذا دائما يكون علاج عجز الموازنة من جيوب الفقراء، ولماذا لا يتم التعامل بشفافية ووضوح، ووفق الأسعار السوقية مع المتضررين من هذه الإجراءات؟”.

وبعد محو مثلث ماسبيرو خلف مبنى الإذاعة والتلفزيون من الوجود، لم يتبق سوى الانتهاء من إزالة جزيرة الوراق على النيل بالقاهرة، ونزلة السمان على هضبة الأهرامات بالجيزة اللتان تشهدان مناوشات بين عصابة الانقلاب والأهالي من الحين والآخر.

وقبل عام، تظاهر العشرات من أهالي جزيرة الوراق على معدية الجزيرة، رفضاً للحصار المفروض عليهم، بالتزامن مع نظر القضاء الإداري جلسة الطعن المقدم من الأهالي على قرار حكومة الانقلاب الخاص بإنشاء مجتمع عمراني جديد على أرض الجزيرة.

وتقوم عصابة الانقلاب من وقت لآخر بتنفيذ عمليات هدم وإزالة لمجموعة من المنازل بدعوى المخالفة قرب الأهرامات بمنطقة نزلة السمان تارة، وفي جزيرة الوراق بالنيل، تارة أخرى، وسط احتجاجات واعتراضات الأهالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

إعلان وفاة.. هل أتم الصهاينة سيطرتهم على الجامعة العربية؟

ربما يعلم العدو الصهيوني أن كلمة واحدة تخرج من على منبر جموعي واحد، تفعل ما لا تفعله مئات …