"الحرية" درس رمضاني نفيس

"الحرية" درس رمضاني نفيس

تشرق شمس رمضانية جميلة جديدة صحوة، ويهم أن يخرج من بيته إلى عمله، يتذكر كوب الشاي أو القهوة الذي اعتاد ارتشافه قبل الخروج، ثم ما يلبث أن يتركه محتسبًا خاشعًا لله عزوجل ..
إسرائيل في مصر

إسرائيل في مصر

"بعد غياب أربع سنوات تعود سفارة إسرائيل ليرفرف علمها مرة أخرى أعلى سفارتها في القاهرة بعد الاعتداء عليها في سبتمبر 2011 ونحن بصفتنا نوجه الشكر للسيد رئيس الجمهورية السيد عبد الفتاح السيسي وللحكومة ا
أم ثكلى تصرخ: أنس البلتاجي فين؟!

أم ثكلى تصرخ: أنس البلتاجي فين؟!

كان الله في عون هذه السيدة العظيمة الصابرة.. اسمها سناء البلتاجي، زوجة الدكتور محمد البلتاجي، من أبرز قيادات المعارضة السياسية الإسلامية، وهو وراء الشمس حاليا. لقيت ابنتها "أسماء" مصرعها وذهبت شهيدة إلى
هل يملك عباس شجاعة الاعتذار للرئيس مرسي؟

هل يملك عباس شجاعة الاعتذار للرئيس مرسي؟

اعتذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قبل يومين لنتانياهو والإسرائيليين، عن تصريحاته التي أدلى بها الأسبوع الماضي والتي وصفت من قبل اللوبي الصهيوني بأنها معادية للسامية.
وراء الأحداث - جولة في المقالات
"يا سيسي... أنت بتشتغل ايه؟ وبتشتغل مين؟!"
وما أشبه خطوات الخديوي إسماعيل بخطوات الجنرال السيسي نحو إغراق مصر بالديون على النحو الذي سيمنطق وضع سيادتها تحت الهيمنة الأجنبية.
العادلي والعادلي.. وحجازي حجازي
في غضون عام 1996 كان رئيس جهاز مباحث أمن الدولة هو اللواء أحمد العادلي وكان شخصية لها ثقل كبير داخل مصر وخاصة لدى مؤسسة الرئاسة، وقد شهدت فترة رئاسته للجهاز ( أمن الدولة ) ت
في الوقت الذي يبذل فيه أنصاره قصارى جهودهم داعين لإعادة ترشيحه رئيسا لفترة ثانية، إذا بالسيسي يقطع الطريق عليهم. ويقدم لخصومه وكارهيه مبررات لرفضه ظل أولئك الأنصار والداعمون
التخلص من أحمد موسى.. وصراع الأجهزة الأمنية!
قالت العرب "الحرامي وشيلته"، أي أن "اللص وما يحمل"، فعندما تقع "الفأس في الرأس" لا يمكن له أن ينفي علاقته بالمسروقات، أو أن يلقي بالاتهام على غيره، فالتلبس هو أهم أدلة الإدا
عاليها .. واطيها ..!!
لقد بات من الواضح الآن وبعد اربع سنوات من حكمه، ان السيسي أقل من أن يكون "طبيب الفلاسفة" كما وصف نفسه.
جمال الجمل
يحدث في سيسونيا المجيدة.. لما كان "نيرون" يحرق روما كان خالد صلاح يرقص أمام فرقة الطبالين وهو يهتف للطاغية الفاسد الحارق القاتل الهادم: كمل علشان_تبنيها.
د. عز الدين الكومى
لعبة مخابراتية، وملعوب جديد من ألاعيب شيحا (العسكر)، وأذرعهم الإعلامية، لذلك من الضرورى أن يمضى أبوالعلا، ليس فقط ليتنازل عن زوجته للعمدة المتنفذ، ولا لأن الدفاتر دفاتر
مع من نتضامن؟
يثور السؤال في مصر والدول العربية ... مع من نتضامن؟

صفحتنا على الفيسبوك

جولة المقالات

مالتيميديا

  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة
  • مظاهرة حاشدة في "لندن" دعما لـ #مسيرة_العودة_الكبرى بقطاع غزة
  • أهل غزة يقاومون الرصاص بصور مبتكرة
  • جانب من مسيرة العودة على الحدود الشرقية والشمالية لقطاع غزة
  • الهدوء يخيم على لجان الاقتراع في مسرحية "الرئاسة"
  • أهالي بولاق الدكرور بالجيزة يرفضون مسرحية #انتخابات_السيسي