أوقفوا ماكينة الإعدام

أوقفوا ماكينة الإعدام

فى أقل من أسبوعين يُنفذ حكم الإعدام فى ستة من خيرة شباب مصر، فى قضيتين مختلفتين تم تلفيقهما على الأطهار حافظى كتاب الله. القضية الأولى هى قضية مقتل نجل أحد القضاة بمدينة المنصورة، وقد جىء بالثلاثة البرآء؛ لا لشىء إلا لأنهم من رموز الإخوان بالمنطقة التى وقعت بها الجريمة، وعُذبوا…
يسقط الدستور.. يعيش الجيش

يسقط الدستور.. يعيش الجيش

حدث بالفعل: تظاهرات تجوب القاهرة هاتفة: يسقط الدستور.. تسقط الديمقراطية والحرية.. يعيش الجيش .. يعيش الزعيم، ثم تصل إلى مبنى مجلس الدولة، لمحاصرة رئيسه الرافض تعديل الدستور الذي كان هو مهندسه، وحائكه القانوني، على مقاس النظام العسكري.
٧٣ عامًا على هذا المقال..

٧٣ عامًا على هذا المقال..

اركب أي سيارة أجرة وقل للسائق : “الإخوان المسلمين يا أسطى” ولا تزد ، ولن يلتفت إليك السائق ليسألك : ماذا تقصد بالإخوان المسلمين ولا أين تقع هذه الدار التي يطلق عليها هذا الاسم ، بل سيقودك إلى هناك دون سؤال ، بعد أن يرحب بك بابتسامة لم تتعود أن…
منع الزيارات عن سجناء الرأي!

منع الزيارات عن سجناء الرأي!

هناك سجون ممنوع فيها زيارة سجناء الرأي منذ أكثر من سنة، مثل العقرب وملحق المزرعة “طره”. أسرة الدكتور عصام سلطان وعائلة حازم أبو إسماعيل لم يشاهدوا رب الأسرة منذ فترة طويلة جدًا؛ لأنه لا توجد محاكمات لهم، بعكس آخرين يمكن رؤيتهم من بعيد عند محاكمتهم في تلك القضايا “الفشنك” التي…

ظلم صارخ.. اعتقال أبو الفتوح دون محاكمة

الجمعة 23 نوفمبر 2018 - PM 8:17
  محمد عبدالقدوس
ظلم صارخ.. اعتقال أبو الفتوح دون محاكمة

الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح من الشخصيات البارزة التي هي ملء السمع والبصر، حصل على أكثر من 3 ملايين صوت في الانتخابات الرئاسية الوحيدة التي كانت حرة وفيها تنافس حقيقي عام 2012، تم القبض عليه في شهر فبراير من العام الماضي ضمن ملاحقة النظام البوليسي لرموز ثورة يناير والمعارضة الوطنية التي ترفض الديكتاتورية العسكرية الجاثمة على أنفاسنا!

وحتى هذه اللحظة لم يقدم إلى المحاكمة وأؤكد لك مقدما أنه لن يمثل أمام القضاء، فالاتهامات الموجهة إليه “فشنك” ولا يقبلها عقل مثل الانضمام إلى تنظيم محظور مع أن القاصي والداني يعلم خلافه الشديد مع جماعة الإخوان!

والقبض عليه أراه ظلما صارخا ويدخل في دنيا العجائب، فموقفه واضح من الانحياز إلى الجيش ضد الجماعات المتطرفة، وهو القائل إنه يتقرب إلى الله بالعمل في خدمة مصر!

وبصماته واضحة في خدمة الأطباء والمنكوبين في مختلف الكوارث عندما كان دينامو نقابة الأطباء، وهو أبعد ما يكون عن العنف، ومعروف بشجاعته وجرأته في الحق، ورفضه للاوضاع الخاطئة، ولهذا السبب تم القبض عليه، وكان الله في عون أسرته، يعطيهم الصبر في مواجهة المحنة التي حاقت برب الأسرة، وإوعى تظن حضرتك أن ما جرى لهذه الشخصية الجميلة أمر استثنائي في بلادنا! وياما في السجن آلاف من الشباب سجناء الرأي المظلومين الذين لا نعرفهم.

عدد المشاهدات: [ 131 ]

التعليقات

جولة المقالات

مالتيميديا

  • الذكرى الثامنة لثورة "25 يناير" مشاهد لا تنسى
  • تردي أوضاع النازحين السوريين في مخيمات عرسال اللبنانية بعد عاصفة نورما
  • لمحبي الشتاء.. كبادوكيا وأرجياس وكوزاكلي وجهة السياح في #تركيا
  • فرق الإنقاذ فى إندونيسيا تبحث عن ناجين من تسونامى
  • حماس تحيي ذكرى انطلاقتها الـ 31 بمهرجان جماهيري حاشد
  • تواصل التظاهرات الرافضة لانقلاب العسكر بالشرقية