“صواريخ غزة” و”معركة شطة وبيكا”!

“صواريخ غزة” و”معركة شطة وبيكا”!

لو أنك فى غزة فسيكون حديث الناس وحواراتهم حول استشهاد المجاهد البطل نور الدين بركة، وتفجير “الباص” الصهيونى، وواقعة كمين العلم، وصواريخ غزة التى أرغمت اليهود على طلب التهدئة -ولو كنت فى مصر المحروسة فسوف يصلك -إن لم تشارك- لهيب المعركة المحتدمة بين فنانى المهرجانات الصاعدين مجدى شطة وحمو بيكا،…
البضاعة الثمينة والتاجر الفاشل

البضاعة الثمينة والتاجر الفاشل

بمناسبة المولد النبوي الشريف، أقول إن إمام عصره الشيخ محمد الغزالي- رحمه الله- له كلمة رائعة في وصف أولئك الذين يسيئون إلى الإسلام من أتباع محمد- صلى الله عليه وسلم- ويقول عنهم: “للأسف الإسلام بضاعة ثمينة وقعت في يد تاجر فاشل”!، وهو تعبير أعجبني جدا، وتلك العبارة تنطبق على طوائف…
أحكي عن غزة.. وخاشقجي

أحكي عن غزة.. وخاشقجي

عاد الكيان الصهيوني من الخليج منتشيًا بهذه الفتوحات التاريخية في عواصم لم تكن، في السابق، تجرؤ على الجهر بالتطبيع، فأراد أن يستثمر حصيلة الجولة في تأديب غزة، عقدته الوجودية التي أذلّت غطرسته، وداست بأقدامها على أساطير التفوّق المادي.
عندما يخطئ العلاج والتشخيص!

عندما يخطئ العلاج والتشخيص!

دأب قائد الانقلاب على مهاجمة ثورة يناير ووصفها بأنها خداع، ففي البداية قال: كانت ثورة نبيلة، واعتبرها و30 يونيو تمثلان العبور الثاني للحرية والديمقراطية، إلا أنها علاج خاطئ لتشخيص خاطئ، واعتبارها خدعة للمصريين. وقال: “إذا كانت ثورة 52 أطاحت بالنظام الملكي، فإن 25 يناير و30 يونيو هما امتداد لها”.

سؤال حائر عن بلاد أمجاد يا عرب أمجاد

السبت 07 يوليو 2018 - PM 8:09
  محمد عبدالقدوس
سؤال حائر عن بلاد أمجاد يا عرب أمجاد

سؤال محيرني ولا أعرف له إجابة عن الأمة العربية من المحيط الهادر إلى الخليج الثائر بتعبير إذاعة صوت العرب أيام زمان!!

وحضرتك إذا نظرت إلى الوضع السياسي فستجد أنها تنقسم إلى قسمين لا ثالث لهما إلا استثناء.. فهي اما اسر حاكمة وملكيات مطلقة او بلاد يحكمها زعيم ملهم له سلطات هائلة ودوما يفوز في اي انتخابات بأكتساح ولا اقل من 90% ويا بلاش ومن يعارضه يبقى خاين وعميل او اخوان او من اصحاب الاجندات وقابض فلوس من برة ولا يوجد في الفكر العربي انسان وطني معارض للحكم القائم ببلاده!! فهو فكر شمولي بأمتياز!! ولبنان لها طبيعة خاصة جدا، وتونس هي الاستثناء الوحيد.

أما العراق وليبيا وسوريا واليمن فالاوضاع فيها بمثابة كابوس ثقيل، وكان يحكم كل منها زعيم ملهم اودى ببلاده الى التهلكة ولم يتعلم العرب من هذه المآسي وانظمة بالروح والدم نفديك يا ريس!!

وسؤالي لماذا لا يوجد في البلاد العربية دولة مؤسسات اقوى من اي رئيس، وفيها ديمقراطية حقيقية وتداول للسلطة واحزاب النهاردة في الحكم وبكرة في المعارضة زي ما بنشوف في البلاد الحرة!!

اوعى حضرتك تكون اجابتك: الانظمة الديمقراطية موجودة في اوروبا وامريكا، وظروفها واوضاعها مختلفة عنا تماما!!

وهذا غير صحيح يا سيدي فالانظمة المحترمة التي تقوم على دولة المؤسسات وليس على حكم الزعيم الملهم ولا الملكيات المطلقة وهي موجودة في امريكا الجنوبية بل وحتى في قلب افريقيا، وتراها استثناء في العالم الاسلامي مثل اندونيسيا اكبر دولة اسلامية، فلماذا هي غائبة ببلاد امجاد يا عرب أمجاد؟

ويدخل في دنيا العجائب انك تجد في هذه الدول اناس مثقفين تلقوا ارقى تعليم ويشغلون وظائف مرموقة ومع ذلك تجد الواحد منهم يقبل على نفسه تقبيل يد جلالة الملك او يعلن تأييده بلا خجل للزعيم المستبد الذي يحكم بلاده رافعا شعار بالروح بالدم نفديك يا ريس!! هل تعرف السبب في هذه "الوكسة" وتلك العقلية الشمولية؟

عدد المشاهدات: [ 148 ]

التعليقات

جولة المقالات

مالتيميديا

  • إصابات بنيران الاحتلال خلال فعاليات الجمعة ال 34 لمسيرة العودة وكسر ال...
  • إدخال مواد تنظيف إلى مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول قبل دخول فريق ا...
  • السوريون يتظاهرون في مدينة معرة النعمان رفضاً لدعوات روسيا بالهجوم على...
  • الذكرى الخامسة على مذبحة القرن "رابعة والنهضة"
  • عشرات الإصابات في مسيرة "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" شرق قطاع غ...
  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة