قيد وحرية!

تجاوز الخامسة والستين من عمره ببضع سنوات، وفشا اللون الأبيض في رأسه يعلن عن تلك العقود العدة المتتابعة التي مرت فتركت أثرها علي هيئته وقارا وعزة، وعلى عقله علمًا وحكمة، وكما عودتنا قوات الانقلاب لا يشفع عندها سن أو شيبة أمام حملاتها المستعرة الحمقاء للاعتقال، وما هو أعلى منه في…
هل تصل انتفاضة الفرنسيين إلى منطقتنا المنكوبة؟

هل تصل انتفاضة الفرنسيين إلى منطقتنا المنكوبة؟

لم يكن يتخيل كثيرون أن تقوم فى فرنسا انتفاضة تطالب بتخفيض سعر الوقود، ثم تتطور إلى المطالبة بتحسين أحوال المعيشة، وتمتد من باريس إلى مدن أخرى كبيرة -باعتبار أن الشعب الفرنسى واحد من سكان الشمال، بل على رأس قائمة الدول الأوروبية حضارة واستقرارًا. والحقيقة أن الواقع مختلف عما يصوره الإعلام،…
منع الزيارات عن سجناء الرأي

منع الزيارات عن سجناء الرأي

جريمة خطيرة يرتكبها الاستبداد السياسي الذي يحكمنا، وما أكثر جرائمه في حق بلدنا! ممنوع زيارة العديد من سجناء الرأي، مئات الأسر محرومة من رؤية رب الأسرة السجين ظلما وزورا وعدوانا منذ مدة طويلة وصلت إلى سنتين في بعض الأحيان.. الوسيلة الوحيدة لرؤيته هي السماح لزوجته وأبناءه بمشاهدته أثناء محاكمته ومفيش…
المستشار “أحمد سليمان” الوزير الثائر!!

المستشار “أحمد سليمان” الوزير الثائر!!

وزير العدل الشرعي المستشار أحمد سليمان في عهد الرئيس المنتخب “محمد مرسي” ليس من الإخوان، ولكن ينطبق عليه ما قاله الإمام “حسن البنا” -رحمه الله – ( كم منا وليس فينا وكم فينا وليس منا ) وكان يقصد بذلك هؤلاء النفرالذين يعملون عمل من يبتغى بعمله وجه الله،ويجد ويجتهد دون…

حتى لا ننسى التفريط والخيانة أصل الحكاية

الأربعاء 07 فبراير 2018 - PM 12:27
  ماهر جعوان
ماهر جعوان ماهر جعوان

آفة الأمة ليست في أعدائها، بل في خيانة بعض أبنائها، كما لم تكن مشكلة يوسف عليه السلام مع الذئب بل مع إخوته.

الخونة والعملاء هم عقبة التحرر والتقدم والاستقلال

أصل الحكاية ليست خلافا سياسيا ولا حزبيا ولا فئويا ولا طبقيا، بل هى التبعية والعمالة للمشروع الصهيوأمريكي وتنفيذ مخططاته وإتباع أوامره واللهث خلف طريق تل أبيب سرا وعلانية.

أصل الحكاية هى الأذرع الصهيونية في التضييق على الأمة ورهن مستقبلها وتحكما في قرارها وطمعا في مياهها وتفريطا في ثرواتها وتقزيما لدورها وإذلالا لتاريخها ومحوا لماضيها وحقدا على حضارتها وضمانا لفرقتها وتقسيما لأراضيها وإزهاقا لأرواحها حتى لا تقوم لها قائمة.

فما ازدهر الربيع العبري وخرجت خططه للعلن وتسارع لإنجاز ما لم يكن متاحا في أي وقت مضى وإنهاء المشاريع العالقة والمؤجلة إلا بعد أفول نجم الربيع العربي ووأد أمل الحرية.

أصل الحكاية محاربة ثوابت الدين وأسس الوطنية والتفريط بالمثل العليا والمبادئ والقيم والردة عن الحرية، فحتى لا ننسى أصل الحكاية هى من يعمل لصد الحرب على الإسلام ممن يتحالف مع أعداء الإسلام ويؤيد الظلم والطغيان والجبروت والفساد والانحراف والإقصاء تحت أقنعة متعددة ووجوه عارية حتى من ورقة التوت.

سئل الإمام الشافعي رحمه الله كيف تعرف أهل الحق في زمن الفتن فقال: “اتبع سهام العدو فهى ترشدك إليهم”.

والعمل على انسحاب الإسلام من الشأن العام جريمة كبرى في الماضي والحاضر والمستقبل، وتقصير في حق الدين والأمة والوطن والمواطن وجريرة مخزية في الدنيا والآخرة.

أصل الحكاية ذل علماء السلطان والسقوط في حمأة الهوان، والوقوف في صفوف الأعداء، مرددين آيات القرآن خيانة للأمة ومواطأة لأعداء الشريعة.

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية: “إذا وجدتموني في صفوف التتار وفوق رأسي مصحفا فاقتلوني”.

ويقول العلامة ابن عقيل: “إذا أردت أن تعلم محل الإسلام من أهل الزمان فلا تنظر إلى زحامهم في أبواب الجوامع، ولا ضجيجهم في الموقف بلبيك وإنما انظر إلى مواطأتهم أعداء الشريعة).

فلا مانع لدى البعض من إدمان الذل والهوان حتى لو صار عقيدة لهم، أو فقها يسيرون عليه، فقه الذل والهوان.

أصل الحكاية هى كل من باع القضية وقبض الثمن، سواء كان ملكا أو أميرا أو حاكما أو شيخا أو سياسيا أو إعلاميا أو حزبا أو حكومة.

وما بين خلع ثوب الذل وارتداء ثوب الحرية تظهر عورات الكثيرين.
ولا يخاف سماع صوت الحق إلا مَن كان على الباطل.
ولا ينطق بالحق منافق أو ذليل.
وكل ليلة مظلمة لها نهار منير.
وعندما يأتي النهار سينكشف كل الخونة.
يسقط الخائنون وتبقى الأمة ويحيا الوطن.

عدد المشاهدات: [ 772 ]

التعليقات

جولة المقالات

مالتيميديا

  • إصابات بنيران الاحتلال خلال فعاليات الجمعة ال 34 لمسيرة العودة وكسر ال...
  • إدخال مواد تنظيف إلى مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول قبل دخول فريق ا...
  • السوريون يتظاهرون في مدينة معرة النعمان رفضاً لدعوات روسيا بالهجوم على...
  • الذكرى الخامسة على مذبحة القرن "رابعة والنهضة"
  • عشرات الإصابات في مسيرة "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" شرق قطاع غ...
  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة