المصريون ينتظرون من يثور لهم!!

المصريون ينتظرون من يثور لهم!!

المؤشرات كلها تؤكد أن إجراءات الإصلاح المزعومة التى يتبناها النظام العسكرى, هدفها إغراق مصر, ونشر الفوضى في ربوعها. وإخراجها من تصنيف الدول إلى تصنيف شبه الدول. انظروا إلى وتيرة هذه القرارات وحدتها ونتائجها؛ لتعلموا أن الحديث عن الإصلاح حديث خرافة, وأن اقتصاد الدولة يزداد سوءَا كل ساعة, وصدق قائلهم: (اللي…
"مختار جمعة" فتى العسكر المدلل

"مختار جمعة" فتى العسكر المدلل

ليس غريباً أن يستمر مخبر أمن الدولة “محمد مختار جمعة” وزير أوقاف الانقلاب في منصبه، منذ الانقلاب العسكري فى 3 يوليو 2013، على الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي، لأن مختار جمعة أحد زمرة الفساد، التي يعتمد عليها قائد الانقلاب في شرعنة
5 يونيو.. ما أشبه اليوم بالبارحة

5 يونيو.. ما أشبه اليوم بالبارحة

مهما قيل عن بشاعة ما جرى يوم 5 من يونيو 1967 فلن يصف حجم الكارثة التاريخية التى حلّت بنا وأوحلت أجيالاً لا يعلم عددها إلا الله. لقد كان يوم عار وشنار، وغدر وخيانة، وقد سبقه كذب وتدليس يعجز الشيطان عن الإتيان بمثلهما، وسبقه قهر واستبداد، وإصرار على أن تقع الهزيمة…
درس الهزيمة الذي لم نستوعبه

درس الهزيمة الذي لم نستوعبه

جاء في الحديث النبوي الشريف : “لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين”! وهذا الكلام لا ينطبق على أمة أمجاد يا عرب أمجاد، فقد تلقت مصر وأشقاؤها العرب هزيمة قاسية على يد العدو الصهيوني في 5 يونيو من عام 1967، يعني من 51 عام، وحتى هذه اللحظة لم نستوعب الدروس المستفادة…

العادلي والعادلي.. وحجازي حجازي

الإثنين 30 أكتوير 2017 - PM 12:13
  بقلم: المستشار وليد شرابي
العادلي والعادلي.. وحجازي حجازي

في غضون عام 1996 كان رئيس جهاز مباحث أمن الدولة هو اللواء أحمد العادلي وكان شخصية لها ثقل كبير داخل مصر وخاصة لدى مؤسسة الرئاسة، وقد شهدت فترة رئاسته للجهاز ( أمن الدولة ) تصفية عدد كبير من أبناء الجمعات الإسلامية الذين عقدوا المراجعات حول أفكارهم لاحقا ،وذلك فضلا عن الغلق الكامل للحياة السياسية كسمة مميزة لكل عصر مبارك.

 كانت شخصية اللواء أحمد العادلي مميزة وطموحاته كبيرة فطور من عمل الجهاز حتى تخطى حدود المسموح به من اختصاصات ،وتداخل بشكل مباشر في عمل المخابرات العامة وكان من مظاهر هذا التجاوز أن أصبح الاتصال مباشر بينه وبين مؤسسة الرئاسة متخطيا بذلك وزير الداخلية اللواء حسن الألفي آنذاك، وأصبح الجميع يعلم داخل وزارة الداخلية أن اللواء أحمد العادلي هو الوزير الفعلي لوزارة الداخلية ولا أحد يملك مخالفة تعليماته بما في ذلك الوزير اللواء حسن الألفي نفسه.

لكن هذا التجاوز أثار حالة من الاستياء الشديد لدى اللواء حسن الألفي فأخذ يرتب لعملية فك الارتباط بين مؤسسة الرئاسة ومباحث أمن الدولة بل وتشويه صورة اللواء أحمد العادلي لدى مؤسسة الرئاسة ،وبالقطع فإن هذا الإجراء من قبل اللواء حسن الألفي شهد دعما مخابراتيا بسبب استياء المخابرات العامة من تداخل اللواء أحمد العادلي في عملهم بل ودور الجهاز ( أمن الدولة ) في تأمين مبارك يوم محاولة اغتياله في أديس أبابا وفضح محاولة اغتياله لمؤسسة الرئاسة في سيدي براني وأصبحت دقة وصحة معلوماته تضع جهاز المخابرات في حرج شديد امام مؤسسة الرئاسة .

المهم نجحت محاولات اللواء حسن الألفي في التخلص وإقالة اللواء أحمد العادلي من رئاسة جهاز مباحث أمن الدولة ومن وزارة الداخلية ،وتم تعيين اللواء ((حبيب العادلي)) رئيسا لجهاز مباحث أمن الدولة بدلا منه.

وللعلم هما ليسا أقرباء لكنه تشابه أسماء .

في ذلك اليوم فرح عدد من معارضي مبارك وظنوا أنها إنفراجة سياسية أقبلت على مصر ثم تبين لهم بعد ذلك من هو حبيب العادلي ،وكأن لسان حالهم يقول حينها ولا يوم من أيامك يا احمد يا عادلي .

تذكرت هذه القصة لأني قلت حينها ماتفرحوش في العادلي إلا لما نشوف العادلي .

واليوم أقول ماتفرحوش في محمود حجازي الا لما نشوف محمد حجازي .

هذه المنظومة لا تفرط في أفرادها إلا بعد ان تتأكد بأن هناك من يؤدي نفس الدور ولكن بصورة أسوأ .

عدد المشاهدات: [ 2764 ]

التعليقات

صفحتنا على الفيسبوك

جولة المقالات

مالتيميديا

  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة
  • مظاهرة حاشدة في "لندن" دعما لـ #مسيرة_العودة_الكبرى بقطاع غزة
  • أهل غزة يقاومون الرصاص بصور مبتكرة
  • جانب من مسيرة العودة على الحدود الشرقية والشمالية لقطاع غزة
  • الهدوء يخيم على لجان الاقتراع في مسرحية "الرئاسة"
  • أهالي بولاق الدكرور بالجيزة يرفضون مسرحية #انتخابات_السيسي