لقاء بن زايد وبن سلمان بـ «إخوان اليمن».. ازدواجية أم هزيمة سياسية؟

لقاء بن زايد وبن سلمان بـ «إخوان اليمن».. ازدواجية أم هزيمة سياسية؟

في الوقت الذي تبدو العداوة واضحة بين السعودية والإمارات لتيار الإخوان المسلمين والإسلاميين عموما في المنطقة العربية والعالم أجمع، تتعالى الازدواجية السياسية من قبل نظامي ابن سلمان وابن زايد فيما يخص تعاملهم مع جماعة الإخوان…
القمة الإسلامية بإسطنبول.. أبرز الملاحظات و«4» رسائل مهمة

القمة الإسلامية بإسطنبول.. أبرز الملاحظات و«4» رسائل مهمة

انتهت فعاليات مؤتمر قمة التعاون الإسلامي اليوم الأربعاء 13 ديسمبر 2017م، بمدينة إسطنبول التركية، والتي أكد بيانها الختامي على بطلان قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة بلاده بالكيان الصهيوني إلى القدس.
فرنسا تغلق مسجدا بمارسيليا ليصبح الثالث في شهرين

فرنسا تغلق مسجدا بمارسيليا ليصبح الثالث في شهرين

أغلقت السلطات الفرنسية مسجد بمدينة مارسليا لمدة ستة أشهر اعتبارا من الخميس، بزعم إلقاء الخطب المتطرفة التي كان يلقيها إمامه السلفي التوجه.
"علماء المسلمين" يدعو لتحرير القدس.. والأزهر يؤكد الدعم

"علماء المسلمين" يدعو لتحرير القدس.. والأزهر يؤكد الدعم

طالب الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين القادة المشاركين بالقمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي التي ستنطلق اليوم الأربعاء بمدينة إسطنبول التركية، بضرورة "وضع خطة، وخريطة طريق للوحدة ولتحرير القدس".

خطة ترامب لإنهاء حقوق اللاجئين الفلسطينيين في دولتهم

الخميس 23 نوفمبر 2017 - PM 2:39
  مجدي عزت
من مظاهرة سابقة من مظاهرة سابقة

نشر موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، أمس الأربعاء، تفاصيل حصل عليها لمضمون خطة دونالد ترامب بشأن عملية التسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين التي باتت تعرف باسم "صفقة القرن".

وينقل الموقع عن دبلوماسي تفاصيل الخطة مشترطا عدم الكشف عن هويته "لأنه غير مخول بالحديث حول هذه القضية لوسائل الإعلام"، وقال إنها ستشتمل على: إقامة دولة فلسطينية تشتمل أراضيها على قطاع غزة والمناطق "أ" و"ب" وبعض أجزاء من منطقة "ج" في الضفة الغربية.

وستقوم الدول المانحة بتوفير عشرة مليارات دولار لإقامة الدولة التي ستشتمل بنيتها التحتية على مطار وميناء في غزة، ومساكن ومشاريع زراعية ومناطق صناعية ومدن جديدة، وتأجيل وضع مدينة القدس وموضوع عودة اللاجئين إلى مفاوضات لاحقة، وستشمل المفاوضات النهائية محادثات سلام إقليمية بين إسرائيل والأقطار العربية بقيادة السعودية.

ولفت الدبلوماسي الغربي إلى أن جاريد كوشنر، مستشار ترامب الخاص ورئيس فريق عملية السلام، زار السعودية مؤخرا وأطلع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان على الخطة "وطلب من السعوديين المساعدة في إقناع محمود عباس بقبول الخطة، والتي سوف تقدم بشكل رسمي في مطلع 2018".

وقال الدبلوماسي إن محمد بن سلمان التقى بمحمود عباس في مطلع شهر نوفمبر لإطلاعه على المقترح، وطلب منه قبول الخطة، وأن محمد بن سلمان "متحمس جدا للخطة، وهو حريص على رؤية صفقة سلام تبرم بين الفلسطينيين والإسرائيليين أولاً، ثم بين إسرائيل والأقطار العربية".

وأشار الموقع إلى أن "كثيرًا من الفلسطينيين يقولون إنهم سيرفضون صفقة السلام التي تتزعمها السعودية لأنها تتنازل عن حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة وتفتح الباب على مصراعيه أمام تطبيع العلاقات بين العرب وإسرائيل".

وكانت دراسات وتقارير مخابراتية توقعت رفض الفلسطينيين التفريط في أراضيهم مقابل أراضي مصرية في سيناء، فجرى تأجيل المقترح مرحليا، لما بعد تثبيت حكم السيسي الانقلابي في 2018. 

عدد المشاهدات: [ 1481 ]

التعليقات

صفحتنا على الفيسبوك

جولة المقالات

مالتيميديا

  • 4 شهداء و560 إصابة في "جمعة الغضب الثانية"
  • شباب وشابات يدا واحدة في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي
  • العالم ينتفض نصرة للقدس
  • أحرار مصر في تظاهرة رافضة لقرار ترامب من أمام الجامع الأزهر
  • مسيرات الغضب للقدس تعمّ المدن العربية
  • مسيرات تجوب غزة رفضا للقرار الأمريكي بنقل السفارة للقدس