"فيفا" يختار 6 حكام عرب لإدارة مباريات مونديال روسيا

"فيفا" يختار 6 حكام عرب لإدارة مباريات مونديال روسيا

وقع الاختيار على 6 حكام عرب ليكونوا ضمن الحكام الذين سيديرون مباريات مونديال روسيا 2018 المقرر الصيف المقبل.
مسلسل تهجير المقدسيين: مخطط إسرائيلي لهدم أبراج سكنية

مسلسل تهجير المقدسيين: مخطط إسرائيلي لهدم أبراج سكنية

تُبدي عشرات العائلات الفلسطينية المقدسية التي كانت قد استقرت خلال السنوات القليلة الماضية في شقق مملوكة لها بصورة قانونية خارج جدار الفصل العنصري في المنطقة المعروفة بحي المطار المتاخم لمطار قلنديا، شمالي القدس المحتلة، قلقاً…
حرب "إسرائيلية" محتملة ضد غزة.. لهذه الأسباب

حرب "إسرائيلية" محتملة ضد غزة.. لهذه الأسباب

في ضوء كم التصريحات الأخيرة من قيادات السلطة والحكومة في رام الله، المتعلقة بضرورة نزع سلاح المقاومة وتمكين الحكومة الفلسطينية من تولي مهامها في قطاع غزة كخطوة تسبق أي حديث عن فتح المعابر وعودة الأمور…
شاهد: مسلمو بلغراد يصلون في مساجد مهدمة

شاهد: مسلمو بلغراد يصلون في مساجد مهدمة

تجمع أكثر من 30 مسلما في منزل مطل على مسجد مهدم في حي بشمال بلغراد عاصمة صربيا. وانبعث صوت الأذان من الباب المفتوح.

التقارب التركي الإيراني يثير القلق في "إسرائيل"

الأربعاء 23 أغسطس 2017 - PM 9:04
  كتب- يونس حمزاوي:
التقارب التركي الإيراني يثير القلق في "إسرائيل"
حالة من الترقب والحذر تسود الأوساط الإسرائيلية مؤخرًا، على خلفية مظاهر التقارب التركي الإيراني غير المسبوقة، التي عكسها توافق الطرفين على صياغة آليات مشتركة للتنسيق في سورية.
 
وبحسب مراقبن فإن "تل أبيب" تخشى من هذا التقارب الذي يمكن أن يدشن مرحلة جديدة من التحولات الإقليمية التي تنظر إليها "إسرائيل" بعين القلق والترقب.
 
وتدفع المخاوف التركية والإيرانية من تقسيم سوريا وإقامة دولة كردية مستقلة البلدين نحو التقارب حيث يتفقان على ضرورة وحدة الأراضي السورية ومنع إقامة دولة كردية من شأنها إثارة مشاكل كبيرة في كل من تركيا وإيران والعراق وسوريا. وتشير تقارير عديدة إلى قبول الولايات المتحدة الأمريكية لإقامة دولة كردية ولا تمانع روسيا من ذلك.
 
القلق الإسرائيلي تجلى بصورة أوضح في سياق التعليقات على الزيارة التي قام بها رئيس أركان الجيش الإيراني محمد باقري إلى تركيا
 
أخيرًا، وهي الزيارة الأولى التي يقوم بها مسؤول عسكري إيراني بهذا المستوى إلى أنقرة منذ الثورة في إيران عام 1979.
الحساسية "الإسرائيلية" تجاه زيارة باقري، تزايدت على خلفية  اتفاق أنقرة وطهران على التعاون في ما بينهما في سورية، بعد فترة من الخلاف الشديد تجاه الوضع السوري، إذ دعمت تركيا فصائل من المعارضة السورية ضد نظام بشار الأسد، في حين قامت طهران بدعم الأخير.
 
يعزز التأثير الإقليمي لإيران
 
ويرى وكيل وزارة الخارجية الإسرائيلية السابق، المدير العام لـ"مركز يروشليم لدراسة الجمهور والدولة"، دوري غولد، أن التحوّل في الموقف التركي وموافقة أنقرة على التعاون مع طهران وموسكو في سورية "تطور سلبي ويجب أن يثير القلق لأنه يعزز من قدرة طهران على تعزيز تأثيرها في البيئة الإقليمية".
 
ونقل موقع صحيفة "ميكور ريشون" عن غولد قوله إن موافقة تركيا على التعاون مع إيران تحسّن من قدرة الأخيرة على تدشين "ممر بري يربط إيران بكل من العراق وسورية ولبنان"، بشكل يفضي إلى إحداث تحوّل سلبي على بيئة إسرائيل الإقليمية. وحذر غولد من تداعيات التعاون، لا سيما العسكري، بين إيران وقوة إقليمية كبيرة مثل تركيا، محذراً من أن مثل هذا التحوّل لا يمثّل "أخباراً سارة "لإسرائيل".
 
ويحث غولد حكومة الاحتلال على مراقبة مظاهر وتداعيات التعاون التركي الإيراني في المنطقة، مشيراً إلى أن هذا التحوّل يدل مجدداً على أن "الخصومة والخلاف الكبيرين بين القوى الإقليمية لا يمنع من التعاون، ولو بشكل مؤقت من أجل تحقيق أهداف مشتركة"، على حد تعبيره.
 
شراكات اقتصادية ضخمة
 
وتشير صحيفة "ميكور ريشون" إلى جانب آخر تراه "تل أبيب" شديد الخطورة؛ إذ تم تعزيز هذا التقارب، بشراكات اقتصادية ضخمة، ستغري الأتراك والروس بالمضي قدمًا نحو الاندفاع صوب إيران".
 
وأشارت الصحيفة إلى أن شركة تركية وأخرى روسية وقّعتا أخيرًا مع صندوق حكومي إيراني على عقدين للتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي في إيران بقيمة سبعة مليارات دولار. وحسب الصحيفة فإن "خطورة" التقارب الإيراني التركي لا تنبع فقط من حقيقة النوايا الإيرانية وموقف طهران تجاه تل أبيب، بل تعود أيضاً إلى "كراهية" الرئيس التركي طيب رجب أردوغان لإسرائيل.
 
إخفاق في إقناع واشنطن
 
أمر ثالث يزيد من حدة القلق الإسرائيلي، حيث أخفق الوفد الأمني لحكومة الاحتلال الذي زار واشنطن مؤخرا في إقناع الإدارة الأمريكية بتغيير موقفها من التواجد الإيراني في سورية.
 
ونقل موقع "والاه" الإسرائيلي عن مصدر في الوفد الذي يرأسه رئيس جهاز "الموساد" يوسي كوهين، قوله إنه لم يحدث أي تغيير في موقف الولايات المتحدة وروسيا من التواجد الإيراني في سورية، على الرغم من المباحثات التي أجراها الوفد مع مستشار الأمن القومي للرئيس الأميركي الجنرال اتش ار ماكمستر ونائبته دينا باول والمبعوث الخاص لمنطقة الشرق الأوسط جيسون غرينبلات.
 
وأضاف المصدر أن الجهود والمحاولات الإسرائيلية لإحداث تغيير على الاتفاق الروسي الأميركي بشأن "المناطق الآمنة" في جنوب سورية "ستتواصل حتى يتم إقناع الروس والأميركيين بضرورة إخراج الإيرانيين وقوات حزب الله والمليشيات الشيعية" من المناطق القريبة من حدود فلسطين المحتلة.
عدد المشاهدات: [ 139 ]

التعليقات

صفحتنا على الفيسبوك

جولة المقالات

من يوقف الحرب؟

من يوقف الحرب؟

بقلم عبد الرحمن يوسف
عاصفة فساد "بن سلمان"

عاصفة فساد بن سلمان

بقلم د. عز الدين الكومى
زمن الثورة والزعران

زمن الثورة والزعران

بقلم عبد الرحمن يوسف

مالتيميديا

  • ثوار الوراق يتظاهرون تحت شعار "الانقلاب سبب الخراب"
  • أحرار إمباية بالجيزة يتظاهرون في أسبوع #تسقط_سلطة_التحرش
  • ثوار أوسيم بالجيزة يتظاهرون في مستهل أسبوع #تسقط_سلطة_التحرش
  • تظاهرة غاضبة لثوار حوش عيسى: " خطفوا سمية ليه ؟ "
  • ثوار بولاق الدكرور بالجيزة ينتفضون في مستهل أسبوع "كفاية هدم"
  • ثوار فيصل بالجيزة لـ "السيسي": رافضينك

أخر الاخبار
.