في مصر.. تأتي سائحًا وتعود بدون “قلب أو كُلى”.. أسرة بريطاني تتهم العسكر بسرقة أعضائه بعد وفاته

في مصر.. تأتي سائحًا وتعود بدون “قلب أو كُلى”.. أسرة بريطاني تتهم العسكر بسرقة أعضائه بعد وفاته

في دولة الانقلاب العسكري، تُفاجأ كل يوم بكوارث وأزمات وفساد لا مثيل له فى أي مكان بالعالم، هذه المرة من عائلة (ديفيد همفريز) البريطانية، التي فجّرت مفاجأة بأن جثة جدهم…
“التموين” قررت حرمانهم من رغيف الخبز.. نظام السيسي يخطط لطحن الفقراء

“التموين” قررت حرمانهم من رغيف الخبز.. نظام السيسي يخطط لطحن الفقراء

واصل نظام الانقلاب سياسة طحن الفقراء من خلال تقليص الدعم الذي انتهجه منذ الانقلاب على الرئيس محمد مرسي في يوليو 2013، حيث أعلن علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية في…
الضحايا يطالبون بموقف دولي ضد عصابة العسكر.. كم “خاشقجي” قتل السيسي منذ الانقلاب!

الضحايا يطالبون بموقف دولي ضد عصابة العسكر.. كم “خاشقجي” قتل السيسي منذ الانقلاب!

“هل تفتح جريمة مقتل خاشقجي عيون العالم نحو جرائم السيسي؟”.. سؤال يطرح نفسه بقوة خلال الأيام الماضية، عقب الموقف الدولي الحازم تجاه جريمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية…
7 رسائل في حوار نائب المرشد العام للإخوان إبراهيم منير

7 رسائل في حوار نائب المرشد العام للإخوان إبراهيم منير

في حواره المنشور اليوم بصحيفة “عربي 21” يبعث الأستاذ إيراهيم منير، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، عدة رسائل للنظام العسكري في مصر ولنظام الحكم السعودي وللقوى السياسية المصرية المؤمنة…
وراء الأحداث - عرض العناصر حسب العلامة : حكام العرب

بما لا يزيد عن 11 مليار دولار فقط سنويا تتحكم الولايات المتحدة الأمريكية في القرار العربي عن طريق المساعدات التي تقدمها لبعض الدول العربية ودول العالم الثالث، التي لا تجرؤ على الخروج عن النص الأمريكي خوفا من قطع الفتات من هذه المعونات، في الوقت الذي ينعم فيه أبناء العم سام بمئات المليارات من أموال العرب والمسلمين المهربة في بنوك رعاة البقر نتيجة الفساد في دول رعاة الغنم.

في الوقت الذي ظن فيه حكام العرب المتحالفون مع الإدارة الأمريكية والكيان الصهيوني أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سوف يعزز موقفهم في الصراع الإقليمي الدائر، والذي يعتبرون فيه أن الألوية لتحجيم النفوذ الإيراني في المنطقة، ومواجهة الحركات الإسلامية بذريعة الحرب على الإرهاب؛ فإذا بالبيت الأبيض يتخذا قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ليمثل في حقيقة الأمر صفعة لهؤلاء الحكام وازدراء الشعوب العربية والإسلامية من إندونيسا وماليزيا في الشرق حتى المغرب بالغرب.

نشر في عرب وعالم

لعب المخلوع اليمني الراحل على عبد الله صالح على جميع الحبال دفعة واحدة، منح المخابرات الأمريكية حق العبور في بلاده، وقتل الذين تتهمهم واشنطن بالإرهاب عبر طائرات بدون طيار ودون محاكمات عادلة، وتودد إلى روسيا وإيران والسعودية والشرق والغرب، عملا بالنصيحة أن الرقص للجميع يعطيك حصانة أكثر من طرف، إلا أن تلك النصيحة عادة ما أجهزت على من عمل بها، بدءا من عبد الناصر والسادات ومبارك والقذافي وربما تنتظر السفيه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

الخميس, 23 نوفمبر 2017 13:43

الملهاة العربية ونهاية التاريخ

هل اقتربنا من نهاية التاريخ العربي، ونحن نعيش الكوميديا، أو الملهاة العربية الكبرى، ونقترب من ذروتها الدرامية، حيث يتهيأ "شمشون"، الجالس على العرش في غير بلد عربي، لهدم المعبد على رؤوس الجميع؟ تدفع إلى طرح السؤال الأحداث المتتابعة، والمتسارعة التي يشهدها العالم العربي، منذ أزيد من ربع قرن، وهو وقت قصير في تاريخ الأمم، وذلك عندما غزا "شمشون العراق"، صدام حسين، في العام 1990 بلدا عربيا عضوا في جامعة الدول العربية، وفي الأمم المتحدة، وهو دولة الكويت، واحتلالها، وإعلانها محافظة عراقية. وكان ذلك أول معول هدم يُضرب في الكيان الذي كان يعرف بالأمة العربية التي وقفت مذهولة وعاجزة أمام ما جرى.

لم يعد يحتاج الأمر إلى أن تنكر السعودية محادثات مع الكيان الصهيوني وألا تدعي الإمارات الخجل من عزف النشيد الصهيوني وهي تستضيف لاعبين صهاينة وإعلام القناة العبرية العاشرة، فقد فضحهم بنيامين نتنياهو وهو يكتب تغريدة اليوم يضع فيها "السيسي" في مقدمة معسكر تنتمي إليه دولة الكيان الصهيوني، ولم ينفِ سفيه الانقلاب أو يطلب من خارجيته الرد على الأعداء التاريخيين للمصريين؟!

نشر في عرب وعالم

جولة المقالات

مالتيميديا

  • السوريون يتظاهرون في مدينة معرة النعمان رفضاً لدعوات روسيا بالهجوم على...
  • الذكرى الخامسة على مذبحة القرن "رابعة والنهضة"
  • عشرات الإصابات في مسيرة "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" شرق قطاع غ...
  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة
  • مظاهرة حاشدة في "لندن" دعما لـ #مسيرة_العودة_الكبرى بقطاع غزة
  • أهل غزة يقاومون الرصاص بصور مبتكرة