كيف يمكن للطالب المعتقل أداء الامتحانات؟

كيف يمكن للطالب المعتقل أداء الامتحانات؟

تتعنت سلطات الانقلاب فى تكملين الطلاب المعتقلين لديها من أداء أمتحاتاتهم، كوسيلة لعقاب الطلاب وأسرهم، وتضع إدارات السجون عراقيل عديده لمتع حصول الطلاب على حقهم. وهو ما يقابل من قبل…
فورين بوليسي: لماذا يحارب السيسي مؤسسات المجتمع المدني؟

فورين بوليسي: لماذا يحارب السيسي مؤسسات المجتمع المدني؟

نشرت مجلة "فورين بوليسي" مقالا للكاتبة كريستين تشيك، تسلط فيه الضوء على القمع الذي تتعرض له مؤسسات المجتمع المدني في مصر في ظل حكم رئيسها عبد الفتاح السيسي.
تسديد الديون يرفع سعر الدولار وتوقعات بموجة غلاء

تسديد الديون يرفع سعر الدولار وتوقعات بموجة غلاء

بعد فترة ثبات استمرت 4 شهور، عاود الدولار ارتفاعه من جديد، حيث قفز عشرين قرشا مرة واحدة، الأمر الذي عزاه محللون إلى عدة أسباب، أهمها تسديد الديون المستحقة، وخروج بعض…
كارثة.. تداول 6 ملايين زجاجة محلول طبي مغشوش تهدد ملايين المصريين

كارثة.. تداول 6 ملايين زجاجة محلول طبي مغشوش تهدد ملايين المصريين

كارثة صحية جديدة تشهدها مصر حاليا، حيث كشفت تقارير رسمية عن تداول 6 ملايين زجاجة محلول طبي غير مطابقة للمواصفات بالسوق المصرية؛ الأمر الذي يهدد حياة المرضى وملايين المصريين.
وراء الأحداث - عرض العناصر حسب العلامة : حكام العرب

في الوقت الذي ظن فيه حكام العرب المتحالفون مع الإدارة الأمريكية والكيان الصهيوني أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سوف يعزز موقفهم في الصراع الإقليمي الدائر، والذي يعتبرون فيه أن الألوية لتحجيم النفوذ الإيراني في المنطقة، ومواجهة الحركات الإسلامية بذريعة الحرب على الإرهاب؛ فإذا بالبيت الأبيض يتخذا قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ليمثل في حقيقة الأمر صفعة لهؤلاء الحكام وازدراء الشعوب العربية والإسلامية من إندونيسا وماليزيا في الشرق حتى المغرب بالغرب.

نشر في عرب وعالم

لعب المخلوع اليمني الراحل على عبد الله صالح على جميع الحبال دفعة واحدة، منح المخابرات الأمريكية حق العبور في بلاده، وقتل الذين تتهمهم واشنطن بالإرهاب عبر طائرات بدون طيار ودون محاكمات عادلة، وتودد إلى روسيا وإيران والسعودية والشرق والغرب، عملا بالنصيحة أن الرقص للجميع يعطيك حصانة أكثر من طرف، إلا أن تلك النصيحة عادة ما أجهزت على من عمل بها، بدءا من عبد الناصر والسادات ومبارك والقذافي وربما تنتظر السفيه قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

الخميس, 23 نوفمبر 2017 13:43

الملهاة العربية ونهاية التاريخ

هل اقتربنا من نهاية التاريخ العربي، ونحن نعيش الكوميديا، أو الملهاة العربية الكبرى، ونقترب من ذروتها الدرامية، حيث يتهيأ "شمشون"، الجالس على العرش في غير بلد عربي، لهدم المعبد على رؤوس الجميع؟ تدفع إلى طرح السؤال الأحداث المتتابعة، والمتسارعة التي يشهدها العالم العربي، منذ أزيد من ربع قرن، وهو وقت قصير في تاريخ الأمم، وذلك عندما غزا "شمشون العراق"، صدام حسين، في العام 1990 بلدا عربيا عضوا في جامعة الدول العربية، وفي الأمم المتحدة، وهو دولة الكويت، واحتلالها، وإعلانها محافظة عراقية. وكان ذلك أول معول هدم يُضرب في الكيان الذي كان يعرف بالأمة العربية التي وقفت مذهولة وعاجزة أمام ما جرى.

لم يعد يحتاج الأمر إلى أن تنكر السعودية محادثات مع الكيان الصهيوني وألا تدعي الإمارات الخجل من عزف النشيد الصهيوني وهي تستضيف لاعبين صهاينة وإعلام القناة العبرية العاشرة، فقد فضحهم بنيامين نتنياهو وهو يكتب تغريدة اليوم يضع فيها "السيسي" في مقدمة معسكر تنتمي إليه دولة الكيان الصهيوني، ولم ينفِ سفيه الانقلاب أو يطلب من خارجيته الرد على الأعداء التاريخيين للمصريين؟!

نشر في عرب وعالم

صفحتنا على الفيسبوك

جولة المقالات

مالتيميديا

  • 4 شهداء و560 إصابة في "جمعة الغضب الثانية"
  • شباب وشابات يدا واحدة في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي
  • العالم ينتفض نصرة للقدس
  • أحرار مصر في تظاهرة رافضة لقرار ترامب من أمام الجامع الأزهر
  • مسيرات الغضب للقدس تعمّ المدن العربية
  • مسيرات تجوب غزة رفضا للقرار الأمريكي بنقل السفارة للقدس