بعيدًا عن خيالات الوزير وأوهامه.. «3» صدمات تضرب منظومة التعليم في مقتل

بعيدًا عن خيالات الوزير وأوهامه.. «3» صدمات تضرب منظومة التعليم في مقتل

حالة من التناقض المدهش في تصريحات وزير التعليم بحكومة العسكر، الدكتور طارق شوقي، فعندما يتحدث للداخل فهو يجمع ما بين التسويق المبالغ فيه لما يسمى بالمنظومة الجديدة للتعليم والأزمات المزمنة…
بيزنس العسكر يدمر محصول القطن.. والفلاحون: يا دهب أبيض مين يشتريك؟

بيزنس العسكر يدمر محصول القطن.. والفلاحون: يا دهب أبيض مين يشتريك؟

بعد سلسلة الكوارث والأزمات الناجمة عن مخططات تخريب مصر بقيادة قائد الانقلاب العسكري عبدد الفتاح السيسي يتسارع تدمير الزراعة والأمن الغذائي، من أجل رهنه لمافيا الاستيراد التي باتت غالبية شركاتها…
ثورة يناير من “العبور الثاني” إلى “العلاج الخاطئ”…السيسي على طريق المخلوع

ثورة يناير من “العبور الثاني” إلى “العلاج الخاطئ”…السيسي على طريق المخلوع

هل ظن السيسي أن الامر قد استتب له بعد 5 سنوات من المجازر والمطاردات وتكبيل الوطن بأغلال العسكرة وتطفيش كل صاحب رأي حر وتدجين الإعلام وإغلاق المجال العام والقبض على…
دلالات خطاب السيسي .. لن أتوقف عن حرقكم بالأسعار وثورة يناير “خطأ” وجيشنا أضعف من اسرائيل!

دلالات خطاب السيسي .. لن أتوقف عن حرقكم بالأسعار وثورة يناير “خطأ” وجيشنا أضعف من اسرائيل!

كشف خطاب قائد الانقلاب الارتجالي الذي ألقاه بالندوة التثقيفية الـ 29 للقوات المسلحة، عن توجهات سلطة الانقلاب مستقبلا فيما يخص موجات غلاء جديدة مقبلة، والاستمرار في تشويه ثورة 25 يناير…

الدور المصري والسعودي في تنفيذ صفقة القرن.. “ادفع واستلم”!

الثلاثاء 02 أكتوير 2018 - PM 1:11
  كريم محمد
الدور المصري والسعودي في تنفيذ صفقة القرن.. “ادفع واستلم”!

في سبتمبر 2017 ومن داخل مقر الأمم المتحدة، خطب السيسي قائلا لترامب: “انا معكم سيدي الرئيس لتنفيذ صفقة القرن”، ومنذ ذلك الوقت وتفاصيل الصفقة غامضة، ولا أحد يعرف ماذا تحمل هذه الصفقة المشبوهة للشعب الفلسطيني، والعالم العربي، ولكن المؤكد الذي صار معروفا هو أن هدف الصفقة، الاستيلاء علي القدس، واعتبارها عاصمة رسمية لدولة الاحتلال، وانهاء القضية الفلسطينية، وإلغاء حق العودة للاجئين، وإنشاء “دويلة” مصغرة في الضفة وغزة منزوعة السلاح.

وبعد تخمينات وتكهنات وخناقات، أعلن الرئيس الامريكي ترامب الاسبوع الماضي ومن داخل الامم المتحدة، أن خطة السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين التي يعمل البيت الأبيض على إعدادها (صفقة القرن) ستعلن خلال شهرين أو ثلاثة أشهر، وانه “سينفذ صفقة القرن خلال شهور ثلاثة”، اي قبل نهاية هذا العام، وأكد وقوف الولايات المتحدة “مائة بالمائة” إلى جانب إسرائيل.

على قدم وساق

وعقب انتهاء اللقاءات السرية والعلنية على هامش اجتماعات الدورة 73 للأمم المتحدة كشفت مصادر لصحيفة “الأخبار” اللبنانية، أن “السيسي عرض على نتنياهو، استضافة مصر لمفاوضات “صفقة القرن”، وأن إسرائيل طلبت عقد لقاءات رسمية أخرى في القاهرة وشرم الشيخ قريبا لهذا الغرض.

وسعي نظام السيسي بالتزامن مع هذه الترتيبات لعرقلة اتفاق التهدئة بين حماس واسرائيل، لإرضاء الرئيس الفلسطيني وتشجيعه على العودة للتفاوض حول هذه الخطة، وسعي بالمقابل لتسريع المصالحة الفلسطينية بين فتح وحماس بما يعيد السيطرة الامنية والسياسية للسلطة الفلسطينية على قطاع غزة، عبر تبادل وفدي المخابرات المصرية وحماس الزيارة لترتيب هذه المصالحة.

صفقة القرن بمنظور أمريكي

بالتزامن مع ترتيبات نيويورك من أجل استئناف مفاوضات صفقة القرن وإعلان تفاصيلها، ذكر التلفزيون الأميركي “أي بي سي” المعروف باطلاعه الواقع على اخبار البيت الأبيض عبر المحلل السياسي فيه ستيفن كيوورد، وكذلك وسائل أميركية عديدة تفاصيل الصفقة بدقة وكيفية تنفيذ الخطة، مؤكدا ان ترامب توافق مع إسرائيل والسعودية على اكمال صفقة القرن والبدء بتنفيذ المرحلة الرابعة وهي توطين الفلسطينيين في الدول العربية مقابل دفع مئات المليارات لانعاش اقتصاد هذه الدول واجبارها على توطين الفلسطينيين النازحين والمشردين لديها بعدما قطع الرئيس ترامب كل تمويل الولايات المتحدة لمنظمة الاونروا المختصة باللاجئين الفلسطينيين وكل المنظمات الدولية التي تقدم خدمات للنازحين الفلسطينيين المشردين.

وبموجب ما أعلن عن هذه الصفقة، سيتم تقديم 250 مليار دولار للأردن منها 80 مليار دولار لإقامة مدن وبلدات وشبكات ري مياه وكهرباء في المنطقة غير المأهولة من الاردن لتوطين الفلسطينيين مع عائلاتهم على ان يبقى للموازنة الأردنية 170 مليار دولار تنتشل الأردن من أزمته المالية والتي هي بحدود 45 مليار دولار، ويبقي للأردن 125 مليار دولار كي يقوم ببناء مصانع وبنية تحتية وكهرباء ويعزز اقتصاد الاردن بمبلغ لم يحصل عليه الأردن في تاريخه بعد كل ما يتكلفه بشأن توطن الفلسطينيين وخروجه من الازمة الاقتصادية.

وذكر المحلل العسكري لصحيفة “هآرتس”، عاموس هرئيل، أن الخطة الأمريكية المعروفة بـ “صفقة القرن” تعتبر أن الدولة الفلسطينية وفقًا للرؤية الأميركية التي تترجمها “صفقة القرن” ستكون “دولة ناقصة” بدون جيش أو أسلحة ثقيلة، وذلك مقابل حزمة من الحوافز المادية الضخمة” الممنوحة من السعودية ودول خليجية أخرى.

مراحل الصفقة

وتتضمن الصفقة المعلنة المراحل التالية:

1- اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل وسحبها من اية مفاوضات.

2- اعتراف الولايات المتحدة وطلبها من عدة دول الاعتراف أيضا بالمستوطنات الإسرائيلية التي أقيمت في الضفة الغربية وهي تضم حاليا 650 ألف إسرائيلي والمخطط يعمل لرفع العدد عبر إقامة مستعمرات جديدة الى مليون ونصف إسرائيلي يهودي.

3- اعتراف الولايات المتحدة بالدستور الجديد لإسرائيل الذي يقول ان “إسرائيل دولة قومية يهودية والشعب اليهودي هو صاحب الأرض وان الفلسطينيين لجأوا الى ارض إسرائيل وفق الدستور الإسرائيلي ولا يحق لهم المواطنة مثل الشعب الاسرائيلي اليهودي”!.

4- “صفقة القرن” ستتضمن عرض الإدارة الأمريكية على الفلسطينيين، قرية أبو ديس عاصمة لدولتهم المستقبلة، عوضًا عن القدس، وذلك مقابل الانسحاب الإسرائيلي من 3 إلى 5 قرى من بلدات عربية واقعة شمالي وشرقي المدينة المقدسة، فيما تبقى البلدة القديمة تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي.

5- تقوم الولايات المتحد بمطالبة اليابان بدفع مئة مليار دولار على أساس ان واشنطن تحمي اليابان من الصين، كما تطلب من كوريا الجنوبية مئة مليار دولار وهي الدولة الغنية الثانية بعد اليابان تكنولوجيا وصناعيا لتوطين الفلسطينيين، كما تقدم الولايات المتحدة مبلغا أخرا أيضا في صندوق توطين الفلسطينيين وتقدم السعودية مليارات أخري لصندوق توطين الفلسطينيين، إضافة الى الطلب من كندا دفع نصيبها وكذا الاتحاد الأوروبي خاصة ألمانيا في تنفيذ الخطة.

6- يتم تقديم 25 مليار دولار لنظام السيسي كي يفتح حدود رفح المصرية مع غزة باتجاه مدينة العريش، ويوسع مساحة غزة سبعة الاف كلم وبناء ابنية ومساكن وبيوت للفلسطينيين على هذه المساحة بقيمة مئة مليار دولار على ان تقوم شركات دولية بإقامة الأبنية والطرقات في كامل مساحة السبعة الاف كلم وبناء مرفأين على البحر لصيد السمك لان المنطقة غنية ومطلة على البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط كذلك إقامة مطار دولي قرب العريش يكون مطار الدولة الفلسطينية في الارض التي حصلت عليها غزة من سيناء وهي 7 الاف كلم.

7- والـ 25 مليار دولار التي سيتم تسليمها الي مصر سيتم صرف جزء منها على توطين الفلسطينيين بحجم مليونين او مليونين ونصف في مساحة السبعة الاف كلم على ان يبقى مع كامل البنية التحتية من ري مياه وكهرباء ومستشفيات ومدارس على ان يبقى للاقتصاد المصري عدة مليارات تدعم وتنتشل مصر من أزمتها الاقتصادية وتخلق فرص عمل للشباب عبر إقامة مصانع.

8- يتم تقديم لمصر والأردن اسباب تفضيلية لتصدير بضائعهم الى أوروبا والولايات المتحدة مع اعفاء من الرسوم الجمركية لكل بضائع الأردن ومصر مع الحصول على 150 مليار دولار لاقتصادها، والغاء الروسم الجمركية على البضائع من الأردن وتوطين المليون فلسطيني على الأقل مع عائلاتهم سيؤدي الى ازدهار اقتصادي لدى الأردن ومصر مقابل الغاء الرسوم الجمركية على البضائع المصدرة الى الولايات المتحدة كذلك السعي مع اوروبا لإعفائهم من الرسوم الأوروبية الجمركية بناء على تنسيق بين الولايات المتحدة واسرائيل التي تريد الانتهاء وتصفية القضية الفلسطينية كذلك بالتنسيق مع السعودية التي تريد سحب ورقة مسألة القضية الفلسطينية.

تنسيق مصري إسرائيلي سعودي

ويقول تقرير ABC أن سفير المملكة السعودية في واشنطن الأمير خالد بن سلمان نجل الملك سلمان ملك السعودية، قام بنقل تفاصيل اقتراحات واشنطن الى شقيقه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بعدما قامت واشنطن بالتنسيق مع إسرائيل للخطوة الرابعة في تنفيذ صفقة القرن.

حيث نقل الأمير خالد بن سلمان رسالة من الرئيس ترامب الى القيادة السعودية وسلمها الى شقيقه ولي العهد محمد بن سلمان بالتنسيق بين واشنطن وإسرائيل وتقضي بالبدء بإقناع دولتين هما مصر والأردن بتوطين 3 ملايين فلسطيني، موزعين على مليون فلسطيني في الأردن ومليوني فلسطيني على حدود غزة وصولا الى مدينة العريش وعلى امتداد رفح وتوسيع مساحة غزة الى مساحة إضافية لها هي 7 الاف كلم، هي الجزء الفلسطيني من سيناء تاريخيا، لكن مصر حصلت عليها في زمن الانتداب البريطاني.

وتتسع مساحة 7 آلاف كيلو متر لحوالي خمسة ملايين لاجئ فلسطيني وهذا الامر بالاتفاق والتنسيق بين واشنطن وإسرائيل وبين واشنطن والسعودية على ان يتولى ولي عهد السعودية الاتصال بالأردن والقيادة الأردنية كذلك بقائد الانقلاب بمصر.

علاقة صفقة القرن بسيناء

وكانت معالم الخطة (صفقة القرن) ظهرت في لقاء أجراه “جارد كوشنر”، كبير مستشاري الرئيس الامريكي ومهندس صفقة القرن، على قناة فوكس الامريكية تحدث فيه عن تمهيد وتحضيرات لإتمام الصفقة والسلام بين السلطة الفلسطينية واسرائيل، ونشرت صحيفة “هآرتس” نفس الكلام الذي قاله “كوشنر” ما يؤكد صحته.

حيث تضمنت الخطة تنفيذ مشاريع كدفعة اقتصادية قوية لقطاع غزة وتحسين مستوى المعيشة بها قبل اتمام الصفقة، لتفادي اي انتفاضة او موجات عنف واضعاف موقف “الحركات الارهابية” في القطاع (حسب حديثه لقناة فوكس).
كما تضمنت الحديث عن عمل مشاريع بنية تحتية في شمال سيناء المصرية، بناء على طلب امريكي، تمولها السعودية والامارات بمليار دولار لإنشاء محطات كهرباء وطافة شمسية ومطار ومحطات تحلية وميناء تجاري يكون في شمال سيناء المصرية لا غزة.

رفض فلسطيني

ولا ترحب فصائل المقاومة أو المسؤولين الفلسطينيين بهذا المخطط، والذي يرونه مؤامرة “إسرائيلية أمريكية سعودية مصرية” تهدف في النهاية إلى انهاء المفاوضات الدبلوماسية حول مستقبل فلسطين، وفصل غزة عن الضفة وإنهاء حلم الدولة الفلسطينية المستقلة.

فقد أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” أن التحركات الأمريكية في المنطقة تحت عنوان “تحسين الوضع الإنساني في غزة” تشكل تناقضا كبيرا مع مواقف الإدارة الأمريكية الأخيرة، وأبرزها تقليص مساهمتها لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا”، وقطع المساعدات عن الشعب الفلسطيني والسلطة الفلسطينية.

وشددت الحركة، في بيان سابق على أن “هذه التحركات مشبوهة وتهدف إلى فصل قطاع غزة خدمة لأهداف إسرائيلية بغرض تصفية القضية الفلسطينية”.

وقال المتحدث الرسمي للحركة “إن محاولة إعادة صياغة المؤامرة تحت غطاء إنساني لتمرير صفقة العار لن تمر، ولن تجد طريقا للنجاح”.

وجددت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، موقفها الرافض لكافة مشاريع “تصفية” القضية الفلسطينية، وفي مقدمتها ما يسمى بـ “صفقة القرن”.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة “حماس”، حسام بدران، في تصريح صحفي إن الخطة الأمريكية في المنطقة محكوم عليها بالفشل بسبب الانحياز الأمريكي المطلق لدولة الاحتلال على حساب الحق الفلسطيني.

عدد المشاهدات: [ 40 ]

التعليقات

جولة المقالات

مالتيميديا

  • السوريون يتظاهرون في مدينة معرة النعمان رفضاً لدعوات روسيا بالهجوم على...
  • الذكرى الخامسة على مذبحة القرن "رابعة والنهضة"
  • عشرات الإصابات في مسيرة "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" شرق قطاع غ...
  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة
  • مظاهرة حاشدة في "لندن" دعما لـ #مسيرة_العودة_الكبرى بقطاع غزة
  • أهل غزة يقاومون الرصاص بصور مبتكرة