7 أخطاء كشفت جريمة “بن سلمان” بحق خاشقجي!

7 أخطاء كشفت جريمة “بن سلمان” بحق خاشقجي!

“غباء أم تهور؟”.. تساؤل يطرح نفسه بقوة على الساحة العربية والدولية خلال الأيام الماضية، بشأن تصفية الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل القنصلية السعودية بإسطنبول، وذلك عقب توجيه أصابع الاتهام إلى…
الرز مقابل الصمت على دماء خاشفجي.. شعار أوروبا وأمريكا

الرز مقابل الصمت على دماء خاشفجي.. شعار أوروبا وأمريكا

استيقظ العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز على مأزق جديد بتورط نجله ولي العهد محمد بن سلمان في قتل الكاتب الصحفي السعودي جمال خاشقجي، ويبدو أن الملك سلمان الذي…
بعيدًا عن خيالات الوزير وأوهامه.. «3» صدمات تضرب منظومة التعليم في مقتل

بعيدًا عن خيالات الوزير وأوهامه.. «3» صدمات تضرب منظومة التعليم في مقتل

حالة من التناقض المدهش في تصريحات وزير التعليم بحكومة العسكر، الدكتور طارق شوقي، فعندما يتحدث للداخل فهو يجمع ما بين التسويق المبالغ فيه لما يسمى بالمنظومة الجديدة للتعليم والأزمات المزمنة…
بيزنس العسكر يدمر محصول القطن.. والفلاحون: يا دهب أبيض مين يشتريك؟

بيزنس العسكر يدمر محصول القطن.. والفلاحون: يا دهب أبيض مين يشتريك؟

بعد سلسلة الكوارث والأزمات الناجمة عن مخططات تخريب مصر بقيادة قائد الانقلاب العسكري عبدد الفتاح السيسي يتسارع تدمير الزراعة والأمن الغذائي، من أجل رهنه لمافيا الاستيراد التي باتت غالبية شركاتها…

قراءة في حوار السيسي .. بَشَّرَ بمزيدٍ من الخراب ورفع الأسعار

الخميس 17 مايو 2018 - PM 8:00
  رانيا قناوي
قراءة في حوار السيسي .. بَشَّرَ بمزيدٍ من الخراب ورفع الأسعار

أطل مساء أمس الأربعاء، قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، من أجل استكمال "برامج العكننة" على المصريين، ليس فقط من خلال الإجراءات التقشفية والتعسفية وموجة الغلاء وتجويع الفقراء، ولكن أيضًا للتبشير بمزيد من الفقر خلال هذا الشهر الكريم.

وخلال قراءة بسيطة في تصريحات السيسي التي اعتاد عليها المصريون من قائد الانقلاب، يقول السيسي مبشرًا بمزيد من الجوع : إنه ليس مواطن «في فمه معلقة دهب»، قائلًا: «اوعى حد يتصور إن "السيسي"، في بقه معلقة دهب»، إلا أنه يستمر في الحديث عن الفقر، والمزيد من الإجراءات التقشفية.

أنا فقير وانت لازم تبقى فقير

يضيف قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، خلال جلسة «اسأل الرئيس» ضمن فعاليات المؤتمر الدوري الخامس للشباب، مساء الأربعاء: «أنا من تحت خالص، وعشت مع كل الناس وعارف الغلب كويس، ولكن عمرنا ما هنطلع من الغلب غير بالشقى والصبر والتحمل»، في الوقت الذي يتحمل فيه الفقراء ارتفاع الأسعار خلال عامين فقط بنسب مضاعفة وصلت لـ 400%، خلال المرحلتين الأخيرتين من موجة الغلاء التي فرضها السيسي على أسعار الطاقة والكهرباء والغذاء والمواصلات.

وأشار إلى قلة دخل الدولة والحكومة مقارنة بعدد سكانها الكبير، مطالبًا المصريين بالصبر والتحمل على الإجراءات الاقتصادية، ليتخذ من عوز الحكومة دائمًا سبيلاً لإفقار المصريين بشكل أكبر وأكثر قسوة، خاصة وأنه اعتاد على ذلك حينما قال في حوار سابق للمواطنين: " انت فقير وأنا كمان فقير"، الأمر الذي يبرر به العمل على إفقار الناس.

واعترف قائد الانقلاب بأن برنامج الخراب الاقتصادي الذي ينفذه يعتمد على وصايا الإدارة الأمريكية، والبنك الدولي، والأمم المتحدة. مدعيًا أن كثيرًا من الدول قدمت برامج للإصلاح الاقتصادي، لصندوق النقد الدولي، ولم تستطع تكملتها، مؤكدًا أن هذه الجهات عبارة عن مرايا لا تجامل، وإنما تتناول الأمور بكل تجرد، وهو ما يعني أن السيسي عاند المصريين ومستمر في برنامج الخراب المفروض من صندوق النقد، تحت شعار "برنامج الإصلاح".

وزعم السيسي، أنه لولا الإصلاح الاقتصادى لزادت البطالة وزاد حجم التحديات، ولذلك لم تكن فكرة تأجيل جزء من هذه الإصلاحات، قائلا: "هو احنا لما بنيجى نزود المرتبات، بتقولوا خليها للسنة الجاية، بتقولوا هاتوها دلوقتى، والإصلاح زيه زى الحوافز".

رفع تذاكر المترو

وعلق السيسي على قرار زيادة سعر تذكرة المترو، ساخرا من المصريين بقوله إنه كان مطروحا منذ أيام وزراء النقل السابقين، الدكتور سعد الجيوشى والدكتور هانى ضاحى والدكتور جلال السعيد، مازحا: "لكنها نزلت فى حجر الدكتور هشام"!

وزعم السيسي، أن كل خدمة تُقدم فى مصر، سواء كان المواطن راضيا عن مستواها أو غير راض عنها، يحصل عليه بأقل من تكلفتها، مش أقل من 50% من قيمتها الحقيقية.

وأضاف أن موضوع تسعير السكة الحديد والمترو تم تناوله من مسئولين كثيراً، مردفا: "أى حاجة فى مصر تسعيرها مش هو دا التمن الحقيقى.. مفيش حاجة فى مصر بتقدمها الحكومة سعرها هو الحقيقى، إذا كنت راضى عن الخدمة أو لأ بتاخدها أقل من سعرها الحقيقى".

السيسي يقارن المصريين بإفريقيا

وتابع: "أنا بروح دول أفريقية كتير حالهم من حالنا .. وشوفتوا موضوع محاكاة الاتحاد الإفريقى ومعظم الكلام عن ظروف وتحديات زى فى مصر، البطالة والتعليم واللى مش كويس والفقر والجهل وغيرها، وسألتهم ايه اللى بتقدموله دعم عندكم، قسما بجلال الله محدش بيقدم دعم قد اللى بتقدمه مصر، فى الخبز والوقود والتعليم والصحة والنقل والمواصلات، هم بيقدموا "صفر" دعم.

وذكر أن الدعم هو إجراء مكبل على مدى 60 سنة فاتوا، وتطور مع زيادة عدد السكان، فمثلا دعم بطاقات التموين كان 20 مليون نسمة وزادوا إلى 100 مليون نسمة، ويزيد الدفع فى الدعم.

السيسي لا يحكم بشعبيته

فيما ادعى السيسي الزهد في الحصول على الشعبية، قائلا: "شعبيتى أيه وكلنا يومين على وش الدنيا وهنمشى.. أنا همشى وأقابل ربنا.. أنا جى بأمانة المسئولية لـ100 مليون.. هقول أيه لله سبحانه وتعالى هو مش محتاج يسألنى هو عارف حالنا وهو اللى هينصف يوم القيامة وهيقول يا ترى يا مصريين شفتوا حجم اللى اتعمل كان تعب ليكم، ولكن كان أفضل لأبنائكم وأحفادكم".

وقال ، إنه لم يكن هناك مسار للإصلاح الاقتصادى خلاف ما اتبعته الدولة المصرية، وتابع: "لمن يسأل عن سبب زيادة الدين العام بمصر.. أنا قلت قبل كدا بس نفكركم بنستلف 150 مليار جنيه كل سنة غير اللى بنستلفه للمرتبات اللى زودناها فى 2011".

وسخر السيسي، "اوعوا تاكلوا الرجالة اللى بتشتغل معاكم لو كانت الناس كويسة.. عيب، أنا هالك الناس اللى معايا لحد ما خسوا".

عدد المشاهدات: [ 135 ]

التعليقات

مالتيميديا

  • السوريون يتظاهرون في مدينة معرة النعمان رفضاً لدعوات روسيا بالهجوم على...
  • الذكرى الخامسة على مذبحة القرن "رابعة والنهضة"
  • عشرات الإصابات في مسيرة "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" شرق قطاع غ...
  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة
  • مظاهرة حاشدة في "لندن" دعما لـ #مسيرة_العودة_الكبرى بقطاع غزة
  • أهل غزة يقاومون الرصاص بصور مبتكرة