خيانة القسم.. العسكر يبيعون الأرض ويقومون بوظيفة المحتل

خيانة القسم.. العسكر يبيعون الأرض ويقومون بوظيفة المحتل

التفريط في الأرض المصرية بدأ مع انقلاب الفاشي جمال عبد الناصر، عندما اتفق مع المحتل الإنجليزي على انفصال السودان عن مصر، وبعدها تنازل عن إدارة قطاع غزة الذي كان تحت…
هل انتصر جمال مبارك والدولة العميقة علي السيسي في جولة “البورصة” أم “وصلت الرسالة”؟

هل انتصر جمال مبارك والدولة العميقة علي السيسي في جولة “البورصة” أم “وصلت الرسالة”؟

مثلما كان إعادة اعتقال جمال وعلاء مبارك. أمر غريب في عهد السيسي، ولا يعزو هذا التصرف لأي استحقاق قضائي أو حرب على الفساد، واعتبر كثيرون أن التفسير الوحيد له هو…
صفقة القرن أم كرسي السيسي.. وراء الإطاحة بالقيادات العسكرية؟

صفقة القرن أم كرسي السيسي.. وراء الإطاحة بالقيادات العسكرية؟

تأتي الأنباء المتداولة صباح اليوم عن الإطاحة بمدير المخابرات الحربية، اللواء أركان حرب محمد فرج الشحات، وتعيين قائد الجيش الميداني الثاني، اللواء أركان حرب خالد مجاور، بدلا منه….في سياق حراك…
هل يتخلص نظام السيسي من الشباب بالإستروكس؟!

هل يتخلص نظام السيسي من الشباب بالإستروكس؟!

نوع جديد من أخطر أنواع المخدرات التي انتشرت في عهد الانقلاب العسكري، حيث يعمل على قتل المواطن المصري بشكل عام، والشباب على وجه الخصوص، بعد أن انتشرت البطالة واليأس بين…

قيادي عمالي: بيع الشركات المصرية تمهيدًا لتسريح آلاف العمال

الثلاثاء 10 أبريل 2018 - PM 3:40
  حسن الإسكندراني
قيادي عمالي: بيع الشركات المصرية تمهيدًا لتسريح آلاف العمال

كشف القيادي العمالي عبدالله محمد، إن نظام الانقلاب العسكرى بدأ فى ببيع الشركات المصرية والبنوك تمهيدا لتسريح كل العمال.

وأضاف فى مداخلة هاتقية متلفزة، أمس الإثنين، أن إصرار العسكر على طرح الشركات المنتجة والتى تعمل بصورة كبيرة فى البورصة يعد مدخلاً لطرد العمال واستحواذ رجال أعمال محسوبين على العسكر لإدارتها ومن ثم تقليل نسب العمالة المصرية بها.

رفض برلمانى

فى هذا الشأن، كان قد تقدم نائب العسكر هيثم الحريري بطلب إحاطة بشأن بيع الشركات والبنوك الرابحة فى البورصة المصرية، متسائلا: وماذا بعد أن نبيع كل الشركات والبنوك والأراضي والجزر المصرية؟
وقال" الحريرى "عبر صفحته بفيس بوك،اليوم الثلاثاء، إستنادا إلى حكم المادة (134) من الدستور، والمادة (212) من اللائحة الداخلية للمجلس، أتقدم بطلب الإحاطة التالى لكلا من رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية،بشأن بيع أسهم عدد من الشركات والبنوك فى البورصة المصرية تنفيذا لاتفاقية صندوق النقد الدولي.

وأكد أن هناك تعمد واصرار لبيع شركات القطاع العام بحجة خسائر مالية والسبب الحقيقي لهذه الخسائر هو سوء الإدارة أو بمعنى أدق فساد الإدارة وعدم المحاسبة بشكل حقيقي (شركة القومية للأسمنت نموذج لفساد وفشل الإدارة).
معتبرا أن ما يحدث هو استمرار لسياسة بيع ممتلكات الشعب المصري، والسبب الحقيقي خلف هذا هو سياسات خاطئة تصر عليها الحكومة وأغلبية مجلس النواب من ائتلاف دعم مصر.

وتساءل أن الحكومة أعلنت أن حصيلة بيع الشركات والبنوك حوالى ٨٠ مليار جنيه فى سنتين ،فهل سيتم توجيه عائد البيع لسد العجز فى الموازنة،وهل سيتم توجيه العائد لمزيد من التوسعات فى الشركات والبنوك من خلال زيادة رأس المال،و هل سيتم توجيه هذا العائد فى بناء شركات أخرى جديدة وتوفير فرص عمل جديدة وتحصيل ضرائب اكثر؟

عدد المشاهدات: [ 134 ]

التعليقات

جولة المقالات

ظلم بشع وجديد في بلادي

ظلم بشع وجديد في بلادي

بقلم محمد عبدالقدوس
البلطجة الأمريكية!

البلطجة الأمريكية!

بقلم عز الدين الكومي

مالتيميديا

  • السوريون يتظاهرون في مدينة معرة النعمان رفضاً لدعوات روسيا بالهجوم على...
  • الذكرى الخامسة على مذبحة القرن "رابعة والنهضة"
  • عشرات الإصابات في مسيرة "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" شرق قطاع غ...
  • شقائق الرجال.. ثائرات يعبّدن طريق العودة
  • مظاهرة حاشدة في "لندن" دعما لـ #مسيرة_العودة_الكبرى بقطاع غزة
  • أهل غزة يقاومون الرصاص بصور مبتكرة