بالفيديو| 28 يناير أحلى أيام الثورة.. جديد" ساسا يا سوسو"

بالفيديو| 28 يناير أحلى أيام الثورة.. جديد" ساسا يا سوسو"

تناول الإعلامي أحمد بحيري، في حلقة الأسبوع من برنامج “ساسا يا سوسو” ذكريات أيام الثورة المصرية (25 يناير 2011) والتى كان من أهمها "جمعة الغضب".
بدء مسلسل “الفوضى الأمنية” تمهيدًا لتمرير “الترقيع” والإعدامات

بدء مسلسل “الفوضى الأمنية” تمهيدًا لتمرير “الترقيع” والإعدامات

في غضون 24 ساعة فقط، شهدت مصر ثلاث حوادث مروعة، فضلا عن عشرات الحوادث الفردية الأخرى التي تشير إلى عودة الفوضى مجددًا، بالتزامن مع طرح السيسي نفسه حاكمًا لمصر مدى…
فورين بوليسي: المصريون بحاجة لتحرك جماعي يتحدى الحكام.. والغرب يدعم الديكتاتور

فورين بوليسي: المصريون بحاجة لتحرك جماعي يتحدى الحكام.. والغرب يدعم الديكتاتور

قالت صحيفة "فورين بوليسي" الأمريكية، إن المجتمع الدولي من خلال الانحياز لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، يتحدى إرادة الشعب المصري. مؤكدة أن ذلك ينطبق على الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي…
سر هجوم “باترسون” على الرئيس مرسي ولماذا ساندت الانقلاب على الشرعية

سر هجوم “باترسون” على الرئيس مرسي ولماذا ساندت الانقلاب على الشرعية

كشفت تصريحات آن باترسون، السفيرة الأمريكية السابقة في مصر، في ندوة شاركت فيها قبل يومين بمركز التقدم الأمريكي عن الربيع العربي، عن أن الرئيس الدكتور محمد مرسي معدن نفيس ورئيس…

قيادي عمالي: بيع الشركات المصرية تمهيدًا لتسريح آلاف العمال

الثلاثاء 10 أبريل 2018 - PM 3:40
  حسن الإسكندراني
قيادي عمالي: بيع الشركات المصرية تمهيدًا لتسريح آلاف العمال

كشف القيادي العمالي عبدالله محمد، إن نظام الانقلاب العسكرى بدأ فى ببيع الشركات المصرية والبنوك تمهيدا لتسريح كل العمال.

وأضاف فى مداخلة هاتقية متلفزة، أمس الإثنين، أن إصرار العسكر على طرح الشركات المنتجة والتى تعمل بصورة كبيرة فى البورصة يعد مدخلاً لطرد العمال واستحواذ رجال أعمال محسوبين على العسكر لإدارتها ومن ثم تقليل نسب العمالة المصرية بها.

رفض برلمانى

فى هذا الشأن، كان قد تقدم نائب العسكر هيثم الحريري بطلب إحاطة بشأن بيع الشركات والبنوك الرابحة فى البورصة المصرية، متسائلا: وماذا بعد أن نبيع كل الشركات والبنوك والأراضي والجزر المصرية؟
وقال" الحريرى "عبر صفحته بفيس بوك،اليوم الثلاثاء، إستنادا إلى حكم المادة (134) من الدستور، والمادة (212) من اللائحة الداخلية للمجلس، أتقدم بطلب الإحاطة التالى لكلا من رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية،بشأن بيع أسهم عدد من الشركات والبنوك فى البورصة المصرية تنفيذا لاتفاقية صندوق النقد الدولي.

وأكد أن هناك تعمد واصرار لبيع شركات القطاع العام بحجة خسائر مالية والسبب الحقيقي لهذه الخسائر هو سوء الإدارة أو بمعنى أدق فساد الإدارة وعدم المحاسبة بشكل حقيقي (شركة القومية للأسمنت نموذج لفساد وفشل الإدارة).
معتبرا أن ما يحدث هو استمرار لسياسة بيع ممتلكات الشعب المصري، والسبب الحقيقي خلف هذا هو سياسات خاطئة تصر عليها الحكومة وأغلبية مجلس النواب من ائتلاف دعم مصر.

وتساءل أن الحكومة أعلنت أن حصيلة بيع الشركات والبنوك حوالى ٨٠ مليار جنيه فى سنتين ،فهل سيتم توجيه عائد البيع لسد العجز فى الموازنة،وهل سيتم توجيه العائد لمزيد من التوسعات فى الشركات والبنوك من خلال زيادة رأس المال،و هل سيتم توجيه هذا العائد فى بناء شركات أخرى جديدة وتوفير فرص عمل جديدة وتحصيل ضرائب اكثر؟

عدد المشاهدات: [ 165 ]

التعليقات

جولة المقالات

مالتيميديا

  • الذكرى الثامنة لثورة "25 يناير" مشاهد لا تنسى
  • تردي أوضاع النازحين السوريين في مخيمات عرسال اللبنانية بعد عاصفة نورما
  • لمحبي الشتاء.. كبادوكيا وأرجياس وكوزاكلي وجهة السياح في #تركيا
  • فرق الإنقاذ فى إندونيسيا تبحث عن ناجين من تسونامى
  • حماس تحيي ذكرى انطلاقتها الـ 31 بمهرجان جماهيري حاشد
  • تواصل التظاهرات الرافضة لانقلاب العسكر بالشرقية