مصحف ونظارة.. هكذا ميراث عاكف عن عمر المختار

مصحف ونظارة.. هكذا ميراث عاكف عن عمر المختار

"مصحف ونظارة" ارتباط جديد نشره النشطاء قبل قليل أوضح ما بين شخص الأستاذ مهدي عاكف المرشد العام السابع للإخوان المسلمين، منذ اعتقاله بشخص المجاهد الليبي عمر المختار، ليس في الملبس…
إمبراطورية الجيش الاقتصادية .. السيسي يخصص 8 آلاف فدان لبزنس العسكر

إمبراطورية الجيش الاقتصادية .. السيسي يخصص 8 آلاف فدان لبزنس العسكر

أصدر عبدالفتاح السيسي -رئيس الانقلاب اليوم الأحد- قرارا بتخصيص نحو 8 آلاف فدان من الأراضي المملوكة للدولة لصالح بزنس العسكر متمثلا في جهاز مشروعات أراضي القوات المسلحة، بذريعة استخدامها في…
من عبد الناصر للسيسي.. الديكتاتور السفاح يخشى قادة الإخوان أحياء وأموات
السيسي يتآمر على المقاومة لفتح الطريق أمام تطبيع سعودي مع الصهاينة

السيسي يتآمر على المقاومة لفتح الطريق أمام تطبيع سعودي مع الصهاينة

كشفت تقارير بوسائل إعلام إماراتية، عن خطة مصرية إسرائيلية برعاية الولايات المتحدة، تستهدف تحجيم دور المقاومة في غزة عبر المصالحة الفلسطينية؛ وذلك لتأمين الكيان الصهيوني من مخاطر المقاومة، لفتح الطريق…

"سهوكني شكرًا".. تعمل إيه لو السيسي لعب في قلبك؟

الأحد 10 سبتمبر 2017 - AM 11:57
  كتب- سيد توكل:
"سهوكني شكرًا".. تعمل إيه لو السيسي لعب في قلبك؟

في أي نظام ديمقراطي منتخب يتقرب الجميع للشعب سواء الحكومة أو البرلمان أو رجال الأعمال، أما في النظام الديكتاتوري العسكري فالكل يتقرب للجنرال المنتهك للحريات والقامع للشعب والناهب لأموال الناس، تلك هي المعادلة التي يعرفها تمام المعرفة كل متسلق وحالم ومبتدئ في الفساد، أما "المعلمين" الكبار الذين ترعرعوا في وحل الفساد ومخلفات زرائب العسكر، فلا يخصهم ذلك التوضيح في شئ فهم يعرفون طريقهم إلى البيادة، بـ"السهوكة".

ومنذ فترة ليست قليلة دأب رجل الأعمال الهارب "أشرف السعد"، المقيم في لندن، على العزف بربابة السهوكة، بقوله إنه يحب جنرال الانقلاب، عبد الفتاح السيسي، أكثر من زوجته!

السعد، وبعد إجرائه عملية جراحية، غرد على حسابه عبر "تويتر"، قائلا: "حاسس إن الدكتور لعب في قلبي من ساعة ما خرجت من المستشفى، وأنا عندي إحساس غريب"، وأضاف: "كنت بحب أم صفية والسيسي، ودلوقتي مش لاقي في قلبي إلا السيسي"، وأجرى أشرف السعد، جراحة في القلب، بعد إصابته بأزمة قلبية خلال الأيام الماضية.

وفي سياق آخر من السهوكة، زعم أشرف السعد أن السفيه عبد الفتاح السيسي، هو من يدير قضية حصار قطر، وهو المتحكم الفعلي بدول المقاطعة، على حد سهوكته.

وفي وقت سابق سخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من كلمة السفيه السيسي في احتفالية الشباب المصري التي أقيمت، صباح اليوم، بدار الأوبرا المصرية، والتي قال في جزء منها: “الشعب تعب كتير وعشان كده لازم ابقى حنين معه شوية، وأتعامل برقة”.

وقال الناشط طارق العادلي: "مش عايزين رقة وحنية وسهوكة عايزين نأكل ونشرب ونعيش ولا دى بقت رفاهية.. اتقوا الله فينا".

وقال الناشط طاهر محمد: “أول مرة أشوف فعليا دولة بتتحكم بالسهوكة والمحن.. دمت ممثلًا عاطفيًا ربنا يخلصنا منك ومن أمثالك”.

وقالت Rere: “هههههه فعلًا الشعب المصري قاسي كتير وملقاش حد يحن عليه ويسهوك له… الشعب عاوز ياكل ويشرب ويسكن ويشتغل بس ومش محتاج أم السهوكة”.

وقال شمس الجابري: “ثورتنا هتطهر البلد من القتلة والحرامية إن شاء الله”.

هل تابوا حقاً؟

جدير بالذكر أن بعض الذين وقعوا في وحل السهوكة بادئ الأمر ندموا وتابوا، بعدما صدمتهم نتائج الانقلاب من انهيار اقتصادي وعودة للدولة البوليسية من قتل وقمع وتعذيب، وبعد فترة من "السهوكة " المتبادل بين هؤلاء والسفيه السيسي، وصلت إلى حدّ قول أحد الكتّاب المتسهوكين: "نساؤنا حبلى بنجمك"، وآخر وصفه بصفات إلهيّة في قوله: "احكم فأنت الواحد القاهر".

والكل يعلم المقال الشهير للصحفية غادة شريف، والذي قالت فيه: "أنت تغمز بعينيك بس"، بعدها عادت تنتقد السفيه السيسي بمقال نشرته في صحيفة "المصري اليوم"، وتهاجم نظام العسكر ورجاله، بصورةٍ غير مسبوقة تثير الريبة.

شريف فاجأت قُرّاءها في "المصري اليوم" بمقال عنوانه: "عفواً سيدي الرئيس... مَن يصنع الوحوش"، وشنّت شريف في المقال هجوماً شديداً على الإعلام الموالي للانقلاب، وصلت لوصفه بالبذيء، قائلةً: "رجالك يا سيدي هم مَن يصنعون الوحوش، ولا أحد سواهم! أنتم مَن تزرعونهم في الفضائيات بالأمر، فيستقوون بكم، ويُصيبهم جنون العظمة، فيتمادون في التفحّش الإعلامي!".

احترسوا الفخ

وحتى تخرج الطبخة "مسبكة" أضافت لمقالها بهارات شتيمة جماعة الإخوان، خشية أن يقال عنها حينما وقفت مع الحق "إخوانجية"، وقالت: "أنتم يا سيدي والإخوان المسلمون وجهان لعملة واحدة... فكما كانوا يمنحون صكّ الإيمان لمنافقيهم، كذلك أنتم، فتمنحون رضاكم السامي وصكّ الوطنيّة لمَن ينبح لحسابكم فقط... للأسف". 

من جانبه قال الكاتب والإعلامي أحمد حسن الشرقاوي: "غادة شريف صاحبة عبارة: نحن ملك يمينك.. انت تغمز بس، تنتقد السيسي وإعلامه المأجور وتتهمه برعاية الانتهازية والنفاق". 

وعلّق الحقوقي هيثم أبو خليل، على مقال شريف قائلاً: "تصوّر بقى لما غادة الشريف، بتاعة إحنا ملك يمينك يا ريس وإنت تأشّر بس.. بتشتكي من النفاق في الوسط الإعلامي". 

أما أكثر التعليقات التي كشفت عن وعي ثوري شبع من فخاخ العسكر، فكان من الناشطة سميرة إبراهيم، التي وجّهت رسالة للثوريين، قالت فيها: "سؤالي إلى أصدقائي الثورجية إنتو بتدافعوا عن غادة شريف على أساس إيه؟ اصبروا وكفاية غباء ومش كل اللي ضد السيسي يبقى معاكم، احترسوا الفخ".

عدد المشاهدات: [ 45 ]

التعليقات

صفحتنا على الفيسبوك

جولة المقالات

مالتيميديا

  • تظاهرة لثوار إمبابة رافضة للانقلاب في مستهل أسبوع "لن تسقط جرائمكم"
  • لندن.. مظاهرات ضد جرائم حكومة ميانمار بحق مسلمي #الروهنغيا
  • مظاهرة في #الخرطوم تضامناً مع مسلمي #الروهنغيا
  • زوجة أردوغان تزور مخيمات مسلمي الروهينغا في بنجلاديش
  • مسلمو الروهينجا.. الأقلية الأكثر اضطهادا في العالم
  • حجاج بيت الله الحرام يرمون الجمرات في منى في أول أيام التشريق